ahmed 12 salah

ahmed 12 salah

عضو ماسـي
#1
[بسملة وسلام][/بسملة وسلام]

ظهر منذ فترة وجيزة جداا لعبة اسمها ( بوكيمون ) اللعبة تتعمد علي فتح الجي بي اس الخاص بموبايلك

الاندرويد

وعلي فتح الكامير الامامية وتجري في الشارع فيصور البرنامج الخاص باللعبة الشارع ويجعلك تلعب فيه وكانه

حقيقي .. وان بقوول بلاش تحملوا اللعبة دي يا جماعة لانها علي قد ماهي تعتبر مشوقة وجميلة علي قد ما هي

خطيرة لانها بتسحب العقل والتفكير كله سوف يكون بها وحدثت الكثير من الحوادث بسببها

وان كنت امس قد وضعت فيديو عن تحميل اللعبة ووضعت لها لينكات التحميل < بعدها بحوالي 5 دقائق تركت

الفيديو وحذفت الروابط بتاعتها علشان فكرتها توصل للناس

هذا هو الفيديو :-

http://www.youtube.com/watch?v=16jAb_ASSDA

واللعبة محظورة عن بعض البلدان العربية وغي موجوده علي google play ومن ضمن هذه الدول مصر ولكن

البعض من المصريين لهم طرقهم الخاصة وانا كنت من ضمنهم فحملوا اللعبة

وبعد ما قرات هذا الخبر من لجنة حقوق الانسان تراجعت وحذفت الروابط .

ده هو الخبر يا جماعة من لجنة حقوق الانسان

حذرت المنظمة المتحدة الوطنية لحقوق الإنسان، برئاسة المستشار محمد عبد النعيم، الشعب المصرى وخاصة الشباب الذى انجذب بشكل واسع وكبير إلى لعبة أمريكية على الهواتف المحمولة، أطلق عليها "بوكيمون".

أوضحت المنظمة أنه فى تلك اللعبة لا بد أن يتم فتح الكاميرا أثناء اللعب وتتصل بالإنترنت والشبكات الأمريكية، وهى فى الحقيقة تصور منزلك والشوارع المصرية وكافة المنشآت الحكومية والوزارات وغيرها على مدار الساعة.

وقالت المنظمة، فى بيان لها اليوم الثلاثاء، إن الكارثة الحقيقية هى القيام بتجنيد الشباب المصرى بتصوير الشوارع والعديد من المنشآت الهامة بدون أن يعلم، وكل ما يخطر بباله أنها مجرد لعبة على الإنترنت، ولا يدرى أنه ينقل الصورة على الهواء مباشرة لأخطر الأجهزة الأمنية من خلال الإنترنت.


وطالبت الأجهزة الأمنية بمنع تلك اللعبة وحظرها تماما من مصر، لأنها إحدى وسائل حروب الجيل الرابع، وإصدار التنبيهات من المواقع الحكومية الرسمية على الإنترنت بإلغاء تلك اللعبة وعدم تحميلها، وتوضيح الصورة كاملة للرأى العام، حتى لا يقع شبابنا فريسة لأطماع الأجهزة المخابراتية الخارجية.


ودعت المنظمة منظمات المجتمع المدنى كافة، سواء المصرية أو العربية، إلى إطلاق حملات التوعية للشباب بإلغاء لعبة البوكيمون وعدم تحميلها من الإنترنت، حيث تمتلك منظمات المجتمع المدنى سواء الجمعيات الأهلية أو النقابات أو الأحزاب السياسية آلية الوصول إلى الأهالى بصورة مباشرة وسريعة وتوعيتهم حول خطورة الأمر، ورفع درجات الوعى العام لدى الشعب المصرى بمثل تلك الألعاب.
وده رابط الخبر للتاكيد علي كلامي .

http://www.mobtada.com/details_news.php?ID=488811


>>> وهذه هي المعلومات التي تجمعها عنك شخصيا <<<

ودي طريقة لعب هذه اللعبة التي تعتمد علي التجسس _ من قناه بي بي سي العربية

شكراا .... ويريت تعملوا بالنصيحة ..


 

abdullahsoft

عضو مميز
#2
عااااااااااااااااش
 
أنيس

أنيس

مشرف عام
#3
لقد دخل الغزاة على أدق التفاصيل في حياتنا اليومية !!!.
فنعوذ بالله من شر حضارة بناها أصحابها على التجسس والابتزاز ..

أبلغ الشكر لك أخي العزيز على هذا التنويه .

.....
 
بكر رحيم

بكر رحيم

عضو محترف
#4
هذا نوع جديد من الغزو والتجسس واللهو وتدمير الشباب، اللهمّ دمر أعداءك وأعداء الدين وأرنا فيهم عجائب قدرتك إنك على كلّ شيء قدير
لقد دخل الغزاة على أدق التفاصيل في حياتنا اليومية !!!. فنعوذ بالله من شر حضارة بناها أصحابها على التجسس والابتزاز .. .....
ربنا يجعله فى ميزان حسناتك العالم الغربى للاسف غز العالم الاسلامى والعالم الاسلامى يدفع له مقابل ذلك الغزو

هل تعلم اخي ان ذكرك لاسم البرنامج حرام :832::832::832: او اللعبة
لانها تعني بلغات اخرى اعتداء على الخالق
رجاءاً انشروا المعلومة للجميع !!!
:677::677::677:
يا اخي اشكرك على المعلومة .
و كأن مَن صنع هذه اللعبة يهودي :confused:
 

hamdy salman6

الوسـام الماسـي
#5
ربنا يجعله فى ميزان حسناتك العالم الغربى للاسف غز العالم الاسلامى والعالم الاسلامى يدفع له مقابل ذلك الغزو
 

zaza-14

الوسـام الماسـي
#6
هذا نوع جديد من الغزو والتجسس واللهو وتدمير الشباب، اللهمّ دمر أعداءك وأعداء الدين وأرنا فيهم عجائب قدرتك إنك على كلّ شيء قدير
 

جهاد ع

عضوية الشرف
#7
7.5 مليار دولار في يومين عوائد هذه اللعبة
وللاسف قرأت قبل يومين وتحديدا في مصر العزيزة ان نسبة الطلاق بها عالية جدا ليس هذا ما يزعج بقدر الاسباب التي ادت الى الطلاق لعبة مشهورة على الموبايلات والفيس بوك والواتس اب اهم اسباب الطلاق في مصر اخواني
ولكم ان تضعوا اصابعكم على الجراح حتى يشفى كل مصاب او مُبتلى من هذا الشيء
 
أبو أدهم

أبو أدهم

الوسـام الماسـي
#8
بالفعل يا غالي انتشار مثل هذه الألعاب وتداولها بين أيدي أطفال المسلمين، تنشأ الناشئة من الأطفال يحملون هذا التفكير بينما هم قادة الدولة الإسلامية!!!
 

أعلى