nanan

عضو مشارك
التسجيل
9/5/14
المشاركات
44
الإعجابات
27
#1
هيأ عقلك لتقبُّل عكس ما عَرفته دوماً فالتاريخ كله مزور إلا القليل.
 

سعد الدين

سعد الدين

المسؤول الفني
التسجيل
18/3/03
المشاركات
44,873
الإعجابات
15,882
الإقامة
Türkiye
#2
كلام سليم بارك الله بكِ
 

جهاد ع

عضوية الشرف
التسجيل
11/2/10
المشاركات
13,400
الإعجابات
794
الإقامة
الاردن
الجنس
Male
#3
الحمد لله ان ما جاء به المصطفى صلوات الله وسلامه عليه من ذاك القليل . علما بأن التاريخ بدأ يتشوه بعد فترة الفتن بين معاوية وعلي الى يومنا هذا .

جزاك الله خيرا
 

mohamed mansour93

عضو مشارك
التسجيل
2/7/14
المشاركات
11
الإعجابات
2
الجنس
Male
#4
فعلا التاريخ بيتزور قدام عنينا الان
يبقى هنصدق التاريخ القديم ؟؟؟!!!!
 
أنيس

أنيس

مشرف عام
التسجيل
11/1/14
المشاركات
5,495
الإعجابات
4,212
#5
لماذا هذا التبني لفكرة تزوير التاريخ أخوتنا الأعزاء ؟؟!!!.
إن في هذه الأفكار خطر جسيم على التاريخ العربي والإسلامي ولا مبرر لتناول هذه الأفكار
في وقت نحن أحوج ما يكون للثبات في وجه التيارات الحارة التي تُذيب المنطقة بما فيها من فكر وبشر .
فالتاريخ لا زال يغذينا بالشخوص كأمة أقامت دولة مثَّلت الحضارات الإنسانية عبر الزمن المتسلسل أمثال الروم والفرس واليونان ,
وحتماً إن الأسس والمرتكزات التي قامت عليها الدولة العربية والإسلامية هي من أقوى الثوابت التي تعومت عليها بقية الحضارات الأخرى .
لا شك كان هناك من فتن وصراعات تعددت وتنوعت بدوافعها ما بين حق وباطل , ولكن المؤرخين قد سجلوا ووثقوا جميع الأحداث التي شكلت الثوابت والمتغيرات في بنيان الدولة ,
أما إن الدولة العربية الإسلامية مثلها كمثل بقية الدول والحضارات الأخرى حوت من غثٍّ وثمين , إلا أنها كانت الأسوة الحسنة في تعاطيها القيم الإنسانية والمثل العليا في إطار تعامل الدولة مع الشعوب والدول المحيطة بها خلال فترة سيادتها .
وهذا كتاب ( الفتوحات العربية الكبرى ) الذي كتبه المستشرق البريطاني - جون باجوت كلوب - يرسم الصورة الواضحة عن قوة الدولة العربية ومنعتها ,
فرغم مافي هذا الكتاب من إرهاصات أراد بها كاتبها التشويه في الوجه العربي إلا أنها بقيت ملامح القوة بارزة وناصعة .
وعند مطالعتنا لتاريخ وحضارات الأمم الأخرى سنجد عراقة الدولة العربية وقوة نفوذها وسلامة تعاطي الحكم فيها بارزة وشاخصة تدعو من أدبر وتحاجج من أنكر .
على كل حال إني لأجد في هذا الموضوع ما يستحق المناقشة بين الأخوة الأعضاء وسنجعله بين المواضيع المثبتة ليتفاعل الجميع ونقرأ من هذا التفاعل وضوح الشخصية العربية والدولة العربية في قيادة التاريخ .
وأرجو من جميع الأخوة الذين أبدوا آرائهم في هذا السياق أن يؤيدوا ما قالوه بالأدلة التي تدعم زعمهم وآرائهم المبشرة بالإحباط وفتور العزيمة .
أجل التقدير للجميع ونرجوا أن يتفاعل الجميع في هذا الموضوع .
.............
 

hamdy salman6

VIP
التسجيل
26/8/14
المشاركات
2,508
الإعجابات
595
الإقامة
Egypt
الجنس
Male
#6
لماذا هذا التبني لفكرة تزوير التاريخ أخوتنا الأعزاء ؟؟!!!.
إن في هذه الأفكار خطر جسيم على التاريخ العربي والإسلامي ولا مبرر لتناول هذه الأفكار
في وقت نحن أحوج ما يكون للثبات في وجه التيارات الحارة التي تُذيب المنطقة بما فيها من فكر وبشر .
فالتاريخ لا زال يغذينا بالشخوص كأمة أقامت دولة مثَّلت الحضارات الإنسانية عبر الزمن المتسلسل أمثال الروم والفرس واليونان ,
وحتماً إن الأسس والمرتكزات التي قامت عليها الدولة العربية والإسلامية هي من أقوى الثوابت التي تعومت عليها بقية الحضارات الأخرى .
لا شك كان هناك من فتن وصراعات تعددت وتنوعت بدوافعها ما بين حق وباطل , ولكن المؤرخين قد سجلوا ووثقوا جميع الأحداث التي شكلت الثوابت والمتغيرات في بنيان الدولة ,
أما إن الدولة العربية الإسلامية مثلها كمثل بقية الدول والحضارات الأخرى حوت من غثٍّ وثمين , إلا أنها كانت الأسوة الحسنة في تعاطيها القيم الإنسانية والمثل العليا في إطار تعامل الدولة مع الشعوب والدول المحيطة بها خلال فترة سيادتها .
وهذا هو كتاب المستشرق البريطاني - جون باجوت كلوب - يرسم الصورة الواضحة عن قوة الدولة العربية ,
فرغم مافي هذا الكتاب من إرهاصات أراد بها كاتبها التشويه في الوجه العربي إلا أنها بقيت ملامح القوة بارزة وناصعة .
وعند مطالعتنا لتاريخ وحضارات الأمم الأخرى سنجد عراقة الدولة العربية وقوة نفوذها وسلامة تعاطي الحكم فيها بارزة وشاخصة تدعو من أدبر وتحاجج من أنكر .
على كل حال إني لأجد في هذا الموضوع ما يستحق المناقشة بين الأخوة الأعضاء وسنجعله بين المواضيع المثبتة ليتفاعل الجميع ونقرأ من هذا التفاعل وضوح الشخصية العربية والدولة العربية في قيادة التاريخ .
وأرجو من جميع الأخوة الذين أبدوا آرائهم في هذا السياق أن يؤيدوا ما قالوه بالأدلة التي تدعم زعمهم وآرائهم المبشرة بالإحباط وفتور العزيمة .
أجل التقدير للجميع ونرجوا أن يتفاعل الجميع في هذا الموضوع .
.............
تسلم يديك أخي العزيز انيس والله صدقت...
 
سعد الدين

سعد الدين

المسؤول الفني
التسجيل
18/3/03
المشاركات
44,873
الإعجابات
15,882
الإقامة
Türkiye
#7
أتحدث عن التاريخ المعاصر وبالنسبة لي النظرة سوداء أسود من الليل الحالك ولن يغير الله مابقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ولايوجد أي اشارات أو علامات أو دلائل على أن العرب والمسلمين بدأو بتغير ما بأنفسهم إلا للأسوء ولهذا يستحق فينا قول نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم "توشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها" والأحاديث غيره كثيرة جدا جدا
 
أنيس

أنيس

مشرف عام
التسجيل
11/1/14
المشاركات
5,495
الإعجابات
4,212
#8
أتحدث عن التاريخ المعاصر وبالنسبة لي النظرة سوداء أسود من الليل الحالك ولن يغير الله مابقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ولايوجد أي اشارات أو علامات أو دلائل على أن العرب والمسلمين بدأو بتغير ما بأنفسهم إلا للأسوء ولهذا يستحق فينا قول نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم "توشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها" والأحاديث غيره كثيرة جدا جدا
كل التحية والتقدير لك أخي الغالي أبو محمد ..
إلاَّ أن الموضوع وما تلاه من مشاركات أشارت إلى تزوير مجمل التاريخ العربي والإسلامي ولم تفرق بين ماضي وحاضر .





فمن قال " هيء عقلك لتقبل عكس ما عرفته دوماً فالتاريخ كله مزور إلا قليل , " فما الذي أبقاه لدولة العرب والمسلمين ؟!. وهل يستحق هذا القول أن نعجب به ؟؟!!.
والحقيقة إن في هذه المواضيع فرح المغرضين وسموم الغاوين وعلينا الانتباه .

كما أن إنحلال الأمة شيء وتزوير تاريخها شيء آخر ,
فلا شك أننا نعيش عصر إنحلال الأمة واضمحلالها وتلك طبيعة الحضارات والدول لها عهد قوة وعهد ضعف وعهد تحلل أو موت .
وفي هذا الأمر تحدث العلامة بن خلدون عن أسباب فتوة الحضارات وموتها معتبراً إن العصبية هي المعيار الرئيس في هذا الأمر .
أما أن يقال التاريخ العربي والإسلامي بما حوى فهو مزوَّر !!. فأين الدولة العربية الإسلامية التي ابتلعت أهم الحضارات التي عاشت على وجه المعمورة وبأقل مدة زمنية كانت قياسية بالفعل ؟!.
مني أجمل التحية وأجل التقدير .......
 

nanan

عضو مشارك
التسجيل
9/5/14
المشاركات
44
الإعجابات
27
#9
كل التحية والتقدير لك أخي الغالي أبو محمد ..
إلاَّ أن الموضوع وما تلاه من مشاركات أشارت إلى تزوير مجمل التاريخ العربي والإسلامي ولم تفرق بين ماضي وحاضر .





فمن قال " هيء عقلك لتقبل عكس ما عرفته دوماً فالتاريخ كله مزور إلا قليل , " فما الذي أبقاه لدولة العرب والمسلمين ؟!. وهل يستحق هذا القول أن نعجب به ؟؟!!.
والحقيقة إن في هذه المواضيع فرح المغرضين وسموم الغاوين وعلينا الانتباه .

كما أن إنحلال الأمة شيء وتزوير تاريخها شيء آخر ,
فلا شك أننا نعيش عصر إنحلال الأمة واضمحلالها وتلك طبيعة الحضارات والدول لها عهد قوة وعهد ضعف وعهد تحلل أو موت .
وفي هذا الأمر تحدث العلامة بن خلدون عن أسباب فتوة الحضارات وموتها معتبراً إن العصبية هي المعيار الرئيس في هذا الأمر .
أما أن يقال التاريخ العربي والإسلامي بما حوى فهو مزوَّر !!. فأين الدولة العربية الإسلامية التي ابتلعت أهم الحضارات التي عاشت على وجه المعمورة وبأقل مدة زمنية كانت قياسية بالفعل ؟!.
مني أجمل التحية وأجل التقدير .......
أخي الكريم أنا هنا أقصد كتّاب التاريخ المعاصرين لأن معظمهم علمانيين يشوهون التاريخ الإسلامي .
 
أنيس

أنيس

مشرف عام
التسجيل
11/1/14
المشاركات
5,495
الإعجابات
4,212
#10
أخي الكريم أنا هنا أقصد كتّاب التاريخ المعاصرين لأن معظمهم علمانيين يشوهون التاريخ الإسلامي .
مني أجمل التحية وأطيب المنى لك أخي العزيز .
عندما يكتب أحدنا أي موضوع أو يعرض أي فكرة يجب أن يُدثَّر فيها وضوح المُراد منها حتى لا يذهب القارئ نحو الشبهات ,
فلو أضفت هذه الجملة ذاتها للنص لوجدت أنه قد تغير الهدف والمعنى من الموضوع ,
" أنا هنا أقصد كتّاب التاريخ المعاصرين لأن معظمهم علمانيين يشوهون التاريخ الإسلامي "
أما الصيغة التي اقتصرت عليها فقط فقد كانت ما يشبه اللغم الذي يتمناه كافة الشعوبيون أن ينفجر في كيان هذه الأمة .
لك جزيل الشكر على نشطاطك الثقافي ونتمنى أن تجد ما تتوخاه من الفائدة والمنفعة ما أن يصل إلى مبتغاك ,
وأن تجده في صحيفة أعمالك يوم حاجتك له ......
 

أعلى