ود الوحيد

عضو مشارك
#1
اعلى الجمال تغار منا
ماذا عليك اذا نظرنا
هى نظرة تنسي الوقارَ
وتسعدُ الروحَ المعنّى

دنـياي أنت وفـرحتي
ومنى الفؤادِ إذا تَمَنّى

أنت السماءُ بدتْ لـنا
واستعصمتْ بالبعدِ عنا

هلاَّ رحـمت مـتيّمـا
عصفت به الأشواق وهنا

وهفت به الذكرى فطــ
ـــاف مع الدجى مغنى فمغنى

هـزته مـنك مـحاسن
غنى بها لـمّـا تـغنَّى

يا شعلةً طافتْ خواطــ
ـرنا حَوَالَيْها وطــفنــا

آنـسـت فيكَ قداسةً
ولــمستُ إشراقا وفنّا

ونظـُرتُ فـى عينيـــ
ـك آفاقا وأسـرارا ومعـنى

كلّمْ عهـودا فى الصـبا
اسألْ عهـودا كيف كـُنّا

كـمْ باللقا سمـحتْ لنا
كـمْ بالطهارةِ ظللـتنا

ذهـبَ الصـبا بعُهودِهِ
ليتَ الطِـفُوْلةَ عـاودتنا
 

أعلى