محمدسالم يوسف

الوسـام الذهبي
#1

لا بأس أن تُعطي من وقتك 90 ثانية لتعرف
ما هي مشكلة بورما و المسلمين فيها .


القصه باختصار :
دولةٌ مستقله اسمها أراكان بها ثلاثة ملايين مسلم
بدء من خلالهم ينتشر الاسلام في دولة مُجاورة اسمها
بورما ذات الاغلبيه البوذيه

في عام 1784 اي قبل مائتين وثلاثين سنة حقَدَ البوذيون على المسلمين في اراكان فحاربوها وقتلوا المسلمين فيها وفعلوا بهم الافاعيل وضموا اراكان لبورما وغيروا اسمها ل (ميـنمار) واصبحت جزءً من بورما واصبح المسلمون بعد ان كانوا في دوله مستقله اصبحوا أقليّة ( عددهم ثلاث او اربع ملايين) والاغلبيه بوذيه
وعددهم خمسون مليون
كَوَّنَ المسلمون قرى مستقلةً لهم يعيشون فيها ويتاجرون
و فيها جمعيات تكفل دعاتَهم ومساجدَهم

صار هؤلاء البورميون البوذيون يهجمون على قرى المسلمين ليخرجوهم من ديارهم.
و قبل فترةٍ ليست بالبعيدة وَقَعت مذبحةٌ مروِّعة ، حيث اعترضت مجموعةٌ من البوذيين الشرسين حافله تُقِلُّ عشرةً مِن الدعاة من حفظة القرأن الذين كانوا يطوفون على القرى المسلمه يحفظونهم القرأن ويدعونهم الى الله تعالى ويزوجوهم ويعلموهم شؤون دينهم

اعترضت هذه المجموعة البائسة حافلةَ الدعاة ، و اخذوا يخرجونهم ويضربونهم ضربا مبرحا ثم جعلوا يعبثون في اجسادهم بالسكاكين ، ثم أخذوا يربطون لسان الواحد منهم وينزعونه من حلقه من غيرما شفقة او رحمة ، كل ذلك فقط لحقدهم الدفين لانهم كانوا يدعون الى الله ويعلمون الناس الدين والقرأن
ثم جعلوا يطعنون الدعاه بالسكاكين ويقطعون ايديهم وارجلهم حتى ماتوا واحدا تلو الاخر
فثار المسلمون دفاعا عن دعاتهم وعن ائمة مساجدهم وخطبائهم
فاقبل البوذيون عليهم وبدؤا يُحرِّقون القريةَ تلو الأخرى حتى وصل عدد البيوت المحروقة إلى 2600بيتاً ، مات فيها من مات وفر من فر ، ونزح من هذه القرى 90الف عن طريق البحر والبر ولا يزال الذبح والقتل في المسلمين مستمراً .

كلنا يسأل نفسه ماذا يفعل لهم
واجبك نحوهم الان شيئان:
اولا ان تدعوا لهم
ثانيا ان تعرف الناس بقضيتهم وتنشرها بين الناس بكافة الطرق
 

كمال بدر

كمال بدر

الوسـام الماسـي
#2

جزاكَ الله خيراً أخي الكريم.
 

hamdy salman6

الوسـام الماسـي
#4
هذا حال المسلمين فى بقاع الارض
 

aelshemy

عضو ذهبي
#5
اللهم إنتقم من أعداء المسلمين فى بورما يا رب العالمين وشكرا لك أخى على توضيح سبب هذة المجزرة وندعو الله أن يشتت شمل هؤلاء البوديون الكفرة ويشل حركتهم إنه على كل شىء قدير
 
سعد الدين

سعد الدين

المسؤول الفني
#6
البوذيين يقتلون المسلمين في ميانمار والروس والمجوس يقتلون المسلمين في سوريا وبقية الدول العربية والاسلامية تحتفل برأس السنة 2016 هنيئا لنا بهذه الأمة
 
fettah21

fettah21

عضو مميز
#7
اللهم انصرهم و لا تنصر عليهم
 

AMI AISSA

عضو مشارك
#8
جازاك الله خيرا على هذه المعلومات القيمة
 

Amsterdam52

الوسـام الذهبي
#9
بارك الله فيك يا استاذنا الفاضل . بالفعل الكثير منا لا يعلم شيىء عن هذه الدولة المغلوبة على امرها . حماها الله من ايادى البطش والغدر فقط لانها دولة مسلمة . هذا الدين الذى يحقد عليه كل الكفرة والمشركين لانهم تأكدوا يقينا بأن المسلمين قد انشغلوا بالدنيا والمناصب الواهية وقتال بعضهم البعض فما كان الهدف الرئيس الا القضاء على هذا الدين . وعندما يظهر قائد او اكثر يريد نصرة الدين من ممن ينتمون اليه اسما فقط اولا ثم من هؤلاء الحاقدون عليه منذ نزول الرسالة على سيد المرسلين . تنفلب الدنيا رأسا على عقب ضده . ولكن الله مطلع على عباده وما يحصل لهم ، والنصر لدين الله مهما فعل الكفرة والمشركين . وان ما يحدث فى بورما لا يقل شيىء عم حدث فى اسبانيا سابقا ويحدث فى سوريا الحبيبة وفلسطين واليمن وليبيا والسودان ومصر والعراق وقريبا نيجيريا ...الخ . كلها دول اسلامية .
حسبنا الله ونعم الوكيل فى كل طاغية مسلم يتخاذل عن نصرة دين الله .
 

محمد سراج

عضو محترف
#10
اللهم ارزقنا بعمر والياً علينا
 

hanaa ahmed

عضو مشارك
#11
بدء الاسلام غريبا وسيعود غريبا فاين المسلمين منهم رحمهم الله رحمة واسعة
 

hassanmax

عضو جديد
#12

جزاك الله خيراً أخي

حسبنا الله ونعم الوكيل

اللهم كن لهم معيناً ونصيرا
 

أعلى