زكى بدوى

شُعراء البوابة
#1
ضاقَ الفؤادُ بمايحويهِ وانْهارَ...
ماعادَ يكتمُ ممافيهِ أسرارا

جاهدْتُ صدّاً لِكي يخفي مشاعرهُ..
فثارَ يضربُ بالاضلاعِ إذْ ثارَ ..

وَوَهَّجَ الشوقَ حتّى احْمَرَّ في صدري..
وَصِرْتُ أُخْرِجُ في انفاسيَ النارَ ..

هديلُ دونكِ هذا القلبُ فاغْتَرفي..
فإنَّ حُبّكِ يجري فيه أنْهارا..

قد فقْتِ حُسْناً نِساءَ الأرضِ قاطبةً...
من ثيِّباتٍ بها أو كُنَّ أبكارا...

مِنْ شعْرِكِ الليلُ يَسْتَجْدي مَلامِحَهُ..
والصُّبْحُ يسرِقُ مِنْ عينيكِ أنوارا..

وحَبَّةُ الخال فوقَ الخدِّ بارزةٌ..
سُلَّتْ كما فارسٍ قد سَلَّ بَتَّارا

وَرِمْشُ عَيْنكِ مثل الجيشِ إن وقفوا..
وإِنْ رَمَشْتِ فإنَّ الجيْشَ قد سارَ...

صفُّ اللآلي اذا ماكنتِ باسمةً..
يغري فألحظُ في خدَّيْكِ جلنارا....

عليكِ جُنَّ جنونُ القلبِ إذْ بَلَغَتْ..
فيهِ الأمورُ بِأَنْ مِنْ نَظْرتي غارَ....

بُخٍّ لَهُ إنْ تَكوني أنتِ راضِيَةٌ..
فَإِنَّهُ غَيْرُكِ ماكانَ مُخْتارا

شعر:زكي بدوي....................
 

زكى بدوى

شُعراء البوابة
#2
الله اكبر ولله الحمد
 
أنيس

أنيس

مشرف عام
#3
هلَّت هـديـل ونـطقك بـات تكـرارا
هل تُنعش القلب أم تتركه محتارا
ثـار العبير بـلطفٍ عندمـا حضرت
والأفق ضخَّت على الأكوان أنوارا
وهـاج بـالـزهـر مـن آثـار لـهفتها
طيفٌ من الحسن عاد الكُهْلَ أبكارا

جميل هو حضورك , وجميل هو نظمك
ونشكرك ونتمنى المزيد من رسوم ريشتك المبدعة .. .
 

زكى بدوى

شُعراء البوابة
#5
لكن كيف اضيف موضوع جديد لقد اختفت ايقونة اضافة موضوع جديد
 
osamaelkholy

osamaelkholy

عضو ذهبي
#6
جزاك الله خيرا
 

أعلى