slaf elaf

عضو مميز
التسجيل
8/7/14
المشاركات
356
الإعجابات
235
#1




من أعظم النعم التي يُنْعِم بها الله على عباده نعمة حسن الخاتمة! فقد روى أحمد بإسناد صحيح عَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه، أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ: «لَا عَلَيْكُمْ أَنْ لَا تَعْجَبُوا بِأَحَدٍ، حَتَّى تَنْظُرُوا بِمَ يُخْتَمُ لَهُ، فَإِنَّ الْعَامِلَ يَعْمَلُ زَمَانًا مِنْ عُمْرِهِ، أَوْ بُرْهَةً مِنْ دَهْرِهِ، بِعَمَلٍ صَالِحٍ، لَوْ مَاتَ عَلَيْهِ دَخَلَ الْجَنَّةَ، ثُمَّ يَتَحَوَّلُ فَيَعْمَلُ عَمَلًا سَيِّئًا، وَإِنَّ الْعَبْدَ لَيَعْمَلُ الْبُرْهَةَ مِنْ دَهْرِهِ بِعَمَلٍ سَيِّئٍ، لَوْ مَاتَ عَلَيْهِ دَخَلَ النَّارَ، ثُمَّ يَتَحَوَّلُ فَيَعْمَلُ عَمَلًا صَالِحًا، وَإِذَا أَرَادَ اللهُ بِعَبْدٍ خَيْرًا اسْتَعْمَلَهُ قَبْلَ مَوْتِهِ». قَالُوا: يَا رَسُولَ اللهِ وَكَيْفَ يَسْتَعْمِلُهُ؟ قَالَ: «يُوَفِّقُهُ لِعَمَلٍ صَالِحٍ، ثُمَّ يَقْبِضُهُ عَلَيْهِ».

والمؤمن يستشعر عند نومه أنه قد ينام ولا يقوم؛ لأن الله أراد منا هذا الشعور، فقد قال تعالى: {اللَّهُ يَتَوَفَّى الْأَنْفُسَ حِينَ مَوْتِهَا وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا فَيُمْسِكُ الَّتِي قَضَى عَلَيْهَا الْمَوْتَ وَيُرْسِلُ الْأُخْرَى إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى} [الزمر: 42]؛ لذلك ينبغي للمؤمن أن يجعل آخر أعماله قبل نومه وداعًا للدنيا، وخيرُ وداعٍ للدنيا أن يسأل اللهَ الوقاية من عذابه يوم القيامة، فهذه دعوةٌ لو أُجيبت وكان هذا آخر أيامه نجا العبدُ، وسَعِدَ سعادة لا شقاء بعدها؛ لهذا كان من سُنَّة رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يتعوَّذ بالله من عذابه كل ليلة قبل أن ينام؛ فقد روى الترمذي -وقال الألباني: صحيح- عَنْ حُذَيْفَةَ بْنِ اليَمَانِ رضي الله عنه: أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم كَانَ إِذَا أَرَادَ أَنْ يَنَامَ وَضَعَ يَدَهُ تَحْتَ رَأْسِهِ، ثُمَّ قَالَ: «اللَّهُمَّ قِنِي عَذَابَكَ يَوْمَ تَجْمَعُ -أَوْ تَبْعَثُ- عِبَادَكَ».

وما أجمل أن يقول المؤمن هذا الدعاء وذهنه يتخيَّل أنه لو مات بُعِثَ آمنًا! فقد روى مسلم عَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه، قَالَ: سَمِعْتُ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم، يَقُولُ: «يُبْعَثُ كُلُّ عَبْدٍ عَلَى مَا مَاتَ عَلَيْهِ». فاللهم اختم لنا بخاتمة السعادة.

ولا تنسوا شعارنا: {وَإِنْ تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا} [النور: 54].

المصدر : كتاب " إحياء354 " للدكتور راغب السرجاني


 

UaQ - lover

عضو ماسـي
التسجيل
25/10/09
المشاركات
1,167
الإعجابات
783
الإقامة
فـ قلـٍب آللُي يحبنيُ
الجنس
Male
#2
اللهم احسن خاتمتي وتوفني وانت راض عني

و احسن خاتمة كل مومن ي رب

بارك الله فيك ي اخي الكريم

في ميزان حسناتك باذن الله

..
 

أبوالزبير

عضـو
التسجيل
10/5/15
المشاركات
741
الإعجابات
42
#3
الله يبارك فيك أخي الكريم
 
Smsm Star

Smsm Star

الوسـام الذهبي
التسجيل
4/7/08
المشاركات
2,267
الإعجابات
488
الإقامة
دُميّٱطٌ
الجنس
Male
#4
بارك الله فيك أخى الفاضل .
 
أنيس

أنيس

مشرف عام
التسجيل
11/1/14
المشاركات
5,489
الإعجابات
4,207
#6
أجزلت بالبوح و بالنصح , وخير من هذا أن تكون توبة يعلنها المرء عند مآله للفراش ,
وقد كان الرسول الكريم عليه أفضل الصلوات والتسليم يُكثر من قول
"
أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه " ,
وفي هذا قول الله عز وجل في كتابه المنير :
" ثُمَّ إِنَّ رَبَّكَ لِلَّذِينَ عَمِلُوا السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ تَابُوا مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ وَأَصْلَحُوا إِنَّ رَبَّكَ مِنْ بَعْدِهَا لَغَفُورٌ رَحِيمٌ (119) النحل
مني الشكر والتقدير لما تجود به ريشتك من الحكمة والموعظة الحسنة .. .
 

أعلى