joseif

عضو جديد
التسجيل
3/4/15
المشاركات
5
الإعجابات
3
#1
لاتخرج من الدنيا هكذا
===
نودع كل يوم صديقا أو جارا أو زميلا أو عزيزا لدينا ,,, نحمله الى مثواه الأخير ,,, ثم نعود بشىء من الحزن والعبرة التى سريعا ماتنتهى ونمارس حياتنا بكل مافيها من أخطاء أو خطايا حتى نفاجأ ويفاجأ أحبائنا بأننا رحلنا عنهم فيفعلون معنا مافعلنا بغيرنا ,,, حزن وبكان ونسيان ,,, ثم حياة نستمر وكأننا نسير إلى نهايتنا المحتومه مغمضى العينين .
عندما توقفت مع نفسى وفكرت قليلا فى هذه النهاية التى لامفر منها قررت أن أصنع لنفسى شيئا لعلى أنجو به ورغم أن هذا الأمر بسيط جدا إلا أنه أراحنى كثيرا , وهو أنى كلما شيعت جنازة أو علمت بموت أحد الجيران أو المعارف أو حتى شخص لاأعرفه وعلمت بموته أن أدعوا بصدق قائلا (( اللهم إن كان هذا الميت قد ظلمنى يوما فقد سامحته إرضاءا لك يارب لعلك تسامحنى)) وقد أراحنى هذا الأمر فأرجوا من الجميع أن يفعل شىء كهذا أو أن يبحث له عن عمل خاص به يكون بينه وبين ربه لعل نجاته تكون فى هذا العمل ,, ولا تستصغر شيئا فقط إبدأ .
 

أنيس

أنيس

مشرف عام
التسجيل
11/1/14
المشاركات
5,481
الإعجابات
4,198
#2
موعظة بليغة جزاك الله فيها الخير ,
والتوافق بين العنوان وما ظلله من الموعظة كان الضرورة التي أدَّت إلى الاجتهاد

ومني التقدير وأجمل الترحيب بك وبريشتك الواعظة .. .
 

أعلى