مروان الغالي

مروان الغالي

شُعراء البوابة
#1
يافا
طفلة في الثانية عشر ربيعا
تنام في خيمة لعينة
قامت من نومها
من حلمها
همست بصوتها الرقيق
امي امي
وطني يناديني
يسألني
اين الدول العربية ؟؟
يا امي
متى اكبر
واحمل على كتفي
هم القضية
تنهدت يافا وهمست
يا امي حلمت
بوحدة عربية
لا حدود تمنعني
وجواز سفر لعين
وكرت مرور وهوية
احتضنت الام طفلتها
وقالت ...
نامي حبيبتي
لا تزيدي الهم علية
سبع وستون عام
احلم واحلم
الشيب غطى رأسي
وما زال اسمي
لاجئة عربية ...
 

mohammadayn_hilal

mohammadayn_hilal

عضو مشارك
#2
الله الله الله دى اجمل كلمه اعبر بيها عن روعه الموضوع بارك الله

:like:فيك اخى العزيز :like:
 

mopikadjamal

عضو مشارك
#3
قمه في الاداء والكلمات المؤثرة تنزل علينا كالصاعقه لا ينجوا منها الا ذو الظمير الميت
 
مروان الغالي

مروان الغالي

شُعراء البوابة
#4
مصطفي الشاعر بيك, mohammadayn_hilal, سناء
شكرا لكم جميعا
 
مروان الغالي

مروان الغالي

شُعراء البوابة
#5
الف شكر لك صديقي محمد هلال
 

Ahmed Nbeh

الوسـام الماسـي
#6
كلمات ملئها الحماسة وتعبير عن ذروة المأساة​
 

أبو صاالح

عضو مشارك
#7
أحسنت أخي الكريم
كلمات ما أروعها
ملؤها الحث والاستنهاض بالعروبة
بارك الله فيك
ودي وتقديري

 

أعلى