محمدسالم يوسف

الوسـام الذهبي
#1

يقولون : إن اليمن على حافة حرب أهلية و إن التسوية السياسية في اليمن راحت في مهب الريح !

وبان كي مون قال :
اليمن تنهار أمام أعيننا !


ولكن الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم أجاب أحد السائلين عندما قال :
( إذا هاجت عليكم الفتن فعليكم باليمن ، الإيمان يمان والحكمة يمانية )
فقال أحد الصحابة :
وإذا هاجت في اليمن فقال الحبيب :
(( سيطفئها الله ))
- تفاءلوا بالخير تجدوه وعليكم بالدعاء

- لا تهمكم ايران وفارس عامة
إسمع قول الرسول ﷺ :
( إذا هَلَكَ كِسْرَى فلا كِسْرَى بعدَه وإذا هَلَكَ قَيْصَرُ فلا قَيْصَرَ بعدَه والذى نفسي بيدِهِ لَتُنْفَقَنَّ كُنُوزُهُمَا في سبيل الله )
حديث جابر بن سمرة : أخرجه أحمد (5/92 ، رقم 20901) ، و البخارى (3/1135 ، رقم 2953) ، ومسلم

- لا يظن أحد بقيام دولة لفارس من جديد بإذن الله ، فأحسنوا العمل
- أحسنوا الظن بربكم
- احذروا الهزيمة النفسية التي تربعت الآن على قلوب كثير من الناس بعد سقوط بعض مدن اليمن بأيدي الحوثيين ، وبعد إعلان إيران المجوسية الفارسية أن صنعاء هي رابع عاصمة عربيه في أيدينا
- لا تخافوا وصدقوا الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم إذا هلك كسرى فلا كسرى بعده ولا يخفى على شريف علمكم أن إمبراطورية كسرى هلكت على يد الفاروق العادل عمر بن الخطاب رضي الله عنه وعن جميع إخوانه من الصحابة
- لن تقوم لإيران المجوسية الفارسية قائمة وما يفعلونه هي وأمريكا واليهود إنما هي مصداق قوله جل وعلا :
(( إن الذين كفروا ينفقون أموالهم ليصدوا عن سبيل الله فسينفقونها ثم تكون عليهم حسرة ثم يغلبون والذين كفروا إلى جهنم يحشرون ))

- إيران وأمريكا واليهود وجوه لعمله واحدة هذه الآية تبين نهايتهم :
(( فلا تهنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون أن كنتم مؤمنين ))
- انشروا احاديث الرسول ﷺ
فهو لاينطق عن الهوى
- إبعثوا الأمل في نفوس من تحبوا
فأمتنا بأمس الحاجة لقوة الايمان
و اليقين بالله سبحانه ...
 

أنيس

أنيس

مشرف عام
#2
"
هل‬ تصدقون نبيكم "

طبعاً فالجميع مصدق , وشهادة الخالق بصدق نبينا الكريم عليه صلواة الله ورضوانه لهي خير ما يُذكر هنا :
" وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى (1) مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَى (2) وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى (3) إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى (4) عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوَى (5) النجم

اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ لَيَجْمَعَنَّكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَا رَيْبَ فِيهِ وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللَّهِ حَدِيثًا (87) النساء .
فكل الشكر لك على هذه الوديعة الطيِّبة .
أما عن ما يحدث في اليمن أخي العزيز , فهو مشابه لما يحدث في بقية المواضع من فتن بين مذاهب الإسلام
وقد اجتهد عظماء العالم في خلقه وأحكموا صنعه , مستغلين في هذا جهل الجهلاء ببعض القيادات الإقليمية من سنة وشيعة وطمع من امتلأت قلوبهم بالجهل والغباء بقيام إمبراطورية قائمة على أسس مذهبية .
ولسوف نجد أن دعم العظماء سيستمر لمن تفتر عزيمته من طرفي الصراع بغية الإستمرار بالتنازع حتى نصل إلى قول رسولنا الكريم :
" لا تقوم الساعة وعلى وجه الأرض من يقول الله الله "

وفي هذا نسأل الله العافية من هذا البلاء ,
ومن دواعي القول أن لا ننسى "
في الصحيحين عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله ويؤمنوا بي وبما جئت به، فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحقها وحسابهم على الله. "
ومني التقدير لما تحدينا ريشتك من عبير .. .

 

محمدسالم يوسف

الوسـام الذهبي
#3
جزاك الله خيرا استاذنا
 

Ahmed Nbeh

الوسـام الماسـي
#4
بارك الله فيك.​
 

اسلام حكيم

عضو مشارك
#5
شكر اخي محمد ابو سالم على المعلومات المفيدة
 

أعلى