صالح الحربي اليافعي

عضو مشارك
#1
اعتب على العقول العربية الحديثة فيما يخص خدمة اللغة العربية في تعريب كل وسائل النفع الالكترونية..
 

الموج الصامت

عضو محترف
#2
يا اخي
ان اي تطور ونمو ورقي لحضارة معينة يبدأ اولا بالنقل من حضارات اكثر تطورا منها
وهنا نرى "التراجم" تكثر وذلك لتغدو هذه العلوم الجديدة معربة ومفهومة للجميع
وفي مرحلة لاحقة يبدأ النقد وهنا يبدأ الجيل التالي بنقد العلوم المنتقاة من تلك الحضارات
ثم يكون الإبداع والإختراع الذاتي
هكذا ترتقي الأمم والحضارات
هي اشبه بسنة كونية متكررة
ان نرميها انا لا انكر ضعف لغتنا العربية لهجرنا اياها ولكن هذا لا يعني ان نرميها للخلف ونعتنق ثقافة الغير فنغدو عبيدا لها
 
أنيس

أنيس

مشرف عام
#3
الأخ صالح .. أجمل الترحيب بك لدخولك في دوحة بوابتنا الفيحاء
ونتمنى أن يعطرنا أريج قلمك الغزير .
هناك وجهة نظر ملحَّة تبرر الحاجة إلى تعريب البرامج المتداولة في عمل الحاسوب وأجهزة الهواتف الذكية والأجهزة الأخرى التي تعتمد البرمجة الإلكتورنية .
ولكن أخي العزيز وقد أصبح العالم أمام هذه النهضة العلمية قرية صغيرة , سواء من منطلق البرامج الكترونية التي نتعايش معها أو من خلال العلوم الأخرى
فقد أصبح لزاماً على المثقف العربي محاولة إقتحام هجائية اللغات الأخرى خصوصاً أن الثقافة العربية لم تعد هي الرائدة في الإكتشافات والبرمجة والإختراع بواسطة مثقفيها وعلمائها .
فقد بتنا نرى أن غالبية علوم العصر إن لم نقل مطلقها هي من نتاج شعوب غير عربية والأسباب كثيرة في هذا قد لا يسعنا إلى التعرض لها .
من هنا يأتي التأكيد على التفاعل مع أبجدية اللغات الأخرى صاحبة الإكتشاف والبرمجة والإبتكار .
أكرر الترحيب بك وأتمنى أن تجد مكانك السعيد بين إخوتك في بوابتنا الرحيبة .. .
 

أعلى