Adel Mohamed

عضو فعال
التسجيل
26/12/08
المشاركات
105
الإعجابات
145
#1
لماذا يكرهونه كتاب تقلب صفحاته بنفسك
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لـمــاذا يـكـرهــونــــه؟
الأصول الفكرية لموقف الغرب من نبي الإسلام صلى الله عليه وسلم
تأليف الدكتور بــاســــم خـفــــاجــي
تكمن قيمة الكتاب في اهتمامه بتحديد الأصول الفكرية لعلاقة الغرب بالنبي عليه الصلاة والسلام، وتأثير ذلك على المواقف السياسية والفكرية والدينية للغرب في تعامله مع العالم الإسلامي. يؤكد الكتاب - من خلال الأدلة التاريخية والفكرية - أن الموقف الغربي لم يتغير إجمالاً، وأنه كان دائمًا موقفًا يغلب عليه صبغة العداء والاستهزاء، وإن اختلفت صور التعبير عن هذا الموقف بين فئات المجتمع الغربي المختلفة. فقد شهدت الفترة الماضية ارتفاع نبرة المواجهة مرة أخرى بين العالم الإسلامي من ناحية، وبين أوروبا وأمريكا من ناحية أخرى فيما يتعلق بالهجوم على شخص النبي محمد صلى الله عليه وسلم. ورغم أن هذا الهجوم تكرر كثيراً خلال الأعوام الماضية، وبصور متعددة، إلا أنَّ العالم العربي والإسلامي لا يزال مصراً على التعامل مع كل حالة من تلك الحالات التي يهاجم فيها خير البشر، وكأنها حالة منعزلة وفردية، ويجب أن تعامل في هذا السياق . يغيب عن الكثير من أبناء الأمة أن الموقف الفكري الغربي من النبي - صلوات ربي وسلامه عليه - كان دائماً موقفاً عدائياً، وإن اختلفت صور التعبير عن هذا العداء . يرى البعض أن ما يسمى بـ (الإرهاب الإسلامي) هو سبب هجوم الغرب على الإسلام وعلى نبي الإسلام. نسأل هؤلاء: وهل كان الغرب يمدح النبي صلى الله عليه وسلم، أو حتى يسكت عن إيذاء شخصه الكريم وإهانته، عندما كانت الأمة الإسلامية في حالة وفاق وسلام تام مع دول الغرب؟ إن الغرب لم يتـوقف عـن الهـجوم على رسول الإسلام طوال القرون الماضية، وهو موقف عام لم يشذ عنه إلا القليل من المفكرين والمتدينين

الحجم 3.27 ميجابايت







رابط تنزيل الكتاب

http://adel-ebooks.sheekh-3arb.info/library/Maw/1065.rar


أو

http://www.gulfup.com/?asfmYS


او من سرفر البوابة
http://mediafire.com/download/009/1065.rar





من يجد صعوبة في تشغيل الكتاب على جهازه يقوم بتنزيل برنامج Flipviewer من الرابط التالي ويقوم بتسطيبه على الجهاز

Flip Viewer
http://www.flipviewer.com/exe/fv463.exe

أو
http://adel-ebooks.sheekh-3arb.info/library/Other/FV.rar



ثم يقوم بتنزيل الكتاب من هذا الرابط ويفك الضغط عنه ويستمتع بتصفحه

رابط تنزيل الكتاب بصيغة opf


http://adel-ebooks.sheekh-3arb.info/library/Maw/1064.rar


لتكبير الخط أثناء تصفح الكتاب اضغط مسطرة المسافات على لوحة المفاتيح وللعودة للخط الطبيعي اضغط Esc

فلنتعاون لنشره على مواقع أخرى . الدال على الخير كفاعله

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 

سناء

سناء

عضوية الشرف
التسجيل
24/2/08
المشاركات
1,431
الإعجابات
1,090
الإقامة
إنّما الدُّنيا ظِلٌّ زائِلٌ
#2
بسم الله الرّحمن الرّحيم
السّلامُ عليكمُ ورحمة الله وبركاتهُ
ما شاء الله!
جزاكمُ الله خيرًا؛ أخي المُبارك أ. عادِل، ونفَع بكُم.
زادكمُ الرّحمنُ من فضلهِ؛ كُنت قد سألتُ؛
- إذا تيسّر أن تُخِصّوا إخوانكمُ هُنا،
بشَرحٍ لكيفيّةِ إعداد مِثل هَذِهِ الكُتب.
ذلكَ إن تيسّر مِن وقتكمُ.

وصلٌى اللهُ وبارَك وسلّم على نبيّ الهُدى،
ومِشكاةِ الخَير في الوَرى مُحَمَّد بن عبدالله.
بحَولِ الله تعالى؛ يتمّ إيداعُ الكِتابِ رُكن المكتبةِ الإسلاميّة؛
ولكِن بعدَ حينٍ؛ بتَيسيره سُبحانه.

وَاللَّهُ يُوفّقكمُ لكُلّ خير.
 

Adel Mohamed

عضو فعال
التسجيل
26/12/08
المشاركات
105
الإعجابات
145
#3
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . الأخت الفاضلة . جزاكم الله خيرا . أعانكم ووفقكم وتقبل منكم صالح أعمالكم
أما عن طريقة عمل الكتاب فقد لخصتها في هذا الرابط
http://adel-ebooks.sheekh-3arb.info/showthread.php?t=6796
 

asdxxxxx

عضـو
التسجيل
14/1/15
المشاركات
25
الإعجابات
0
#4
شكرا جزيلا
 
سناء

سناء

عضوية الشرف
التسجيل
24/2/08
المشاركات
1,431
الإعجابات
1,090
الإقامة
إنّما الدُّنيا ظِلٌّ زائِلٌ
#5
بسم الله الرّحمن الرّحيم
السّلام عليكمُ ورحمة الله وبركاتهُ
آمينَ؛ ولإخوتي - بحَولهِ تعالى - بمِثلٍ.
ما شاء الله!
جزاكمُ الرّحمنُ خيرًا؛ أخي المُبارك أ. عادِل، ونفعَ بكمُ.،
وغفرَ لَكُمُ ولِوالِديكمُ؛ آمينَ.
أشكُر طيّب إفادتكمُ؛
جَعلها اللهُ في ميزان حسَناتكمُ،
وبحَولهِ تعالى يتيسّر إفرادُ الشّرحِ في موضوعٍ مُستقلّ؛
جعلُه ربُّنا سُبحانَهُ من الباقياتِ الصّالِحاتِ.

وَاللَّهُ يُوفَقكمُ لكُلّ خير.


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . الأخت الفاضلة . جزاكم الله خيرا . أعانكم ووفقكم وتقبل منكم صالح أعمالكم
أما عن طريقة عمل الكتاب فقد لخصتها في هذا الرابط
http://adel-ebooks.sheekh-3arb.info/showthread.php?t=6796
 

أعلى