Judy

عضو محترف
التسجيل
19/12/14
المشاركات
463
الإعجابات
144
العمر
22
الإقامة
Malaysia
الجنس
Female
#1

ما هي أسباب حوادث السير



قديماً لم تكن هناك وسائل نقل متطورة، فقد كان الإنسان يعتمد على قدميه أو على الحيوانات كالحصان والحمار والجمل للنقل، ولكن مع تطور الزمن وفي أواخر القرن التاسع عشر، تم اختراع وسيلة النقل السيارة، والتي تعتمد على الوقود لتسير، ومع توالي السنين، انتشرت هذه السيارات نظراً لما وفرته للناس من راحة كبيرة وسرعة في النقل وإمكانية التنقل الجماعي، خصوصاً إذا كانت السيارات من النوع الذي يتسع لعدة أشخاص، وتم إنشاء الشوارع وتنظيم حركة السير ضمن قوانين صارمة ومخالفات مالية أو عقوبات قد تصل إلى الحبس، ولا يستطيع أي إنسان البدء بقيادة السيارة متى أراد، إذ يتوجب عليه أولاً أن يخضع لفحص يظهر لياقته الطبية وقدراته البصرية، ثم يخضع لفحص نظري لقواعد السير والتلعيمات والقوانين الواجب اتباعها أثناء القيادة، كما يتوجب عليه أخيراً أن يخضع لامتحان أو فحصٍ عملي يظهر قدراته ومهاراته قي قيادة السيارات، حيث يركب معه ليمتحنه شخص مؤهل للاختبار من الجهة الحكومية المخولة بمنح رخص القيادة، ولا يخضع للامتحان العملي إلا إذا أخذ عدداً معيناً من الدروس التعليمية في طريقة القيادة والمهارات اللازمة لها.
ومع كل هذه الإجراءات الصارمة في عملية منح رخص القيادة للراغبين بامتلاك وقيادة السيارات، إلا أن الطيش والاستهتار واللامبالاة المستشرية بين الناس هي السبب الرئيسي في حوادث السير، فعلى الرغم من أهمية أخذ الحيطة والحذر عند القيادة وصرامة القوانين المتعلقة بالقيادة وذلك لخطورة المركبات على حياة الناس إلا أن حوادث السير في ازدياد.
من أبرز الأسباب المؤدية لحوادث السير هي السرعة الزائدة والسباقات التي تجري في الشوارع ، وعدم التقيد بالأولويات، وعدم استخدام خطوط المشاة أو الجسور أو الأنفاق المخصصة لقطع الشوارع، وعدم إجراء صيانة دورية للمركبات وخصوصاً المكابح، وعدم الالتزام بالإشارات الضوئية، والفساد المستشري في عدد من البلدان، وعدم الصرامة في تطبيق القوانين، والاستهتار بحياة الناس وعدم استخدام حزام الأمان، أو المنبهات (الغمازات) عند الانتقال من مسرب إلى مسرب أو عند التجاوز أو الدخول في طرق فرعية، والتوقف المفاجئ، واستخدام الهاتف أثناء القيادة والحديث وشرود الذهن، وغيرها العديد من أسباب الحوادث.
فالقيادة هي أول مرآة لأخلاق الشعب، فإذا زرت دولة معينة لا تعرف عنها شيئاً ورأيت قيادة رديئة رسخ في العقل انطباع مبدئي عن طبيعة هذا الشعب وأخلاقه، والعكس صحيح إذا شاهدت قيادة منضبطة ملتزمة بالقواعد والتعليمات فلا تجاوز للسرعات ولا استهتار بالإشارات الضوئية ولا تجاوز للأولويات رسخ انطباع أولي جيد عن هذا الشعب.



..
 

raedms

VIP
التسجيل
19/5/07
المشاركات
24,026
الإعجابات
4,210
#2
جزاك الله كل خير
 

أعلى