zeg67

عضو مشارك
التسجيل
2/12/14
المشاركات
43
الإعجابات
21
الإقامة
Oujda, Morocco
الجنس
Male
#1
أين أبي
يا أمي؟
غاصت عيناها في شرود
تبحث في الذكريات
عن جواب شاف يأويه
يضمد جُرحا زاده الزمان عمقا وأنين
أين أبي
يا أمي؟
نظرت إليه
غرقت عيناها في بحر من الدموع
تبكيه
قالت: أي بني
سلبت يد فرعون لعين
روحه البريئة
فرعون؟
لقد انقضى زمن الفراعنة يا أمي
لا يا ولدي
مازالت روحهم تسري في الوجود
تخنق الأنفاس
لا تبقي لأحد وجود
لا تبقي نسمة ولا بسمة
ما اسمه يا أمي؟
اسمه يبدأ بحرف السين
تجرها ياء الملاعين
مضروبة في اثنين
هل عرفته يا أمين؟
وهل يخفى القمر يا أمي؟

Mimoun Zeggai ذ.ميمون زكاي
وجدة 02/05/2014 المملكة المغربية
 

zeg67

عضو مشارك
التسجيل
2/12/14
المشاركات
43
الإعجابات
21
الإقامة
Oujda, Morocco
الجنس
Male
#2
أحن

أحن إلى القدس
ويافا والخليل
وعيون شاحبات بالدمع تسيل
وبحارمن الشوك
تحول بيني وبين وطني العليل
عششت في أحشائه كل أنواع الأفاعي
وقذارات الغسيل
المسافرة من بطون بني آوى

دموع باكيات على مقلتي تسير
منذ سنين على جوازات السفر تطير
معذب بين آهات الماضي
ومتاهات الحاضر أسير
تدنو مني ريم بأناملها الصغيرة
تمسح دمعا بابتسامتها البريئة
تناديني في حنو الأم
لا تبك يا أبت فالنصر بين عظامي
يسري كالغدير
إني أرى رايات خضر
على مشارف القدس تطير
تنتظر فرسان أحمد
تحملها طير أبابيل
وأغصان ملثمة بالرماد وبالجرجير
اجتثتها بنات آوى بالمعاول
ولازالت دباباتها تدك فراشات
ثم تُلقى بأجسادها في المجارير
لكنها عجزت عن اجتثاث
إرادات على خطى الناصر تسير
لا تبك يا أبت
إني أشم نسيم الغردق
يُنْبِئُ برحيل بني قريظة والنضير
سلامي يا أبت
للأقصى الأسير

Mimoun Zeggai ذ.ميمون زكاي

وجدة: 01/05/2014 المملكة المغربية
 
سناء

سناء

عضوية الشرف
التسجيل
24/2/08
المشاركات
1,431
الإعجابات
1,090
الإقامة
إنّما الدُّنيا ظِلٌّ زائِلٌ
#3
بسم الله الرّحمن الرٌحيم
السّلام عليكُم ورحمة الله وبركاتهُ
جزاكُم الله خيرًا أخي المُبارك أ. زَكي،
وسخّر حرفكَم لنُصرة الأمّة.
ما يميزُ نظمكُم حُسن توجيهه؛ لقضايا الأمّة؛
في حين سادَ في السّاحة الأدبيّة غرضٌ أوحَدُ؛ وكأنّ الشّعر لا يستوعِبُ إلاّ هو!

جعله الله في ميزانِ حسناتكُم، ووفّقكُم اكُلّ خَير.
 

khaled99

عضوية الشرف
التسجيل
6/8/10
المشاركات
16,469
الإعجابات
1,769
العمر
34
الإقامة
مصر- المنيا - منشأة بدينى
#4
السّلام عليكُم ورحمة الله وبركاتهُ جزاكُم الله خيرًا أخي المُبارك أ. زَكي، وسخّر حرفكَم لنُصرة الأمّة
 

أعلى