slaf elaf

عضو مميز
#1




الحرب بين الإنسان والشيطان لا تقف أبدًا، وقد أقسم الشيطان أن يُهلك الإنسان قدر استطاعته؛ قال تعالى واصفًا قول الشيطان: {لأَحْتَنِكَنَّ ذُرِّيَّتَهُ إِلاَّ قَلِيلاً} [الإسراء: 62]؛ ولذلك فعند نوم الإنسان يقترب الشيطان جدًّا منه؛ لكي يستمرَّ في حربه معه حتى في لحظات نومه، ولو بالأحلام المزعجة! ولذلك علَّمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم عدَّة أمور تعصمنا من الشيطان حال نومنا، ومنها هذه السُّنَّة التي نُذَكِّر بها الآن، وهي سُنَّة الاستنثار عند الاستيقاظ من النوم، فقد روى مسلم عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه، أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: "إِذَا اسْتَيْقَظَ أَحَدُكُمْ مِنْ مَنَامِهِ فَلْيَسْتَنْثِرْ ثَلاَثَ مَرَّاتٍ، فَإِنَّ الشَّيْطَانَ يَبِيتُ عَلَى خَيَاشِيمِهِ".

والاستنثار هو دفع الماء الحاصل فى الأنف بالاستنشاق، والخياشيم هي الأنف؛ أي على المسلم إذا استيقظ في وسط الليل أن يستنشق الماء ثم ينثره ثلاث مرات قبل أن يُعاود النوم، تمامًا كما يفعل في الوضوء؛ فإن ذلك يعصمه من الشيطان بقية نومه، ويكون الاستنشاق باليد اليمنى، والاستنثار باليسرى كما في الوضوء.

ولا تنسوا شعارنا: {وَإِنْ تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا} [النور: 54].

بقلم الدكتور راغب السرجاني

 

elkatep

elkatep

الوسـام الذهبي
#2
جزاك الله كل خير
 
محـــمد ظافـــر

محـــمد ظافـــر

مجموعة الإدارة
#3
بارك الله فيك وجزاك خيرا اخي العزيز
 

ربيع

عضـو
#4
بارك الله فيك وجزاك خيراً أخي العزيز
 

raedms

الوسـام الماسـي
#5
بارك الله فيك اخى العزيز
 

ambeck

عضو ماسـي
#6
جزاك الله خيراً على هذا الموضوع
 
Mahmoud Abdo

Mahmoud Abdo

الوسـام الماسـي
#7
بارك الله فيك اخي
 

أعلى