w1gih

عضو فعال
التسجيل
25/5/13
المشاركات
152
الإعجابات
12
#1
محدش يدعِي ع الظالم
ولَوْ مَزْنوقْ أوِي وْ وَارِمْ ؟
يِرُوحْ (للزند) يتخاصم
يلاقي هْناكْ ميزان قايم
بيوزِنْ بِيهْ حقوقْ الناس
ميزان حساس
تقِي وصايم
عن الإنصاف
بيحكم بـ(القانون) ... حاسم
ولا بيمشي ...
بخِلفِ خْلاف
هناك القاضي مَيْنامْشي
ولا(معزوم)...
ولا (عازم)...
ولا بْياخدْ من الصفقة نصيبُهْ حاف
و مش (بيخاف)
ولا بْيُحْكُم على المظلوم
ولا بيِسْتنَّه مِ الحُكّام
إشارة بْمين
براءة وْمين
ياخد إعدام
محدش يدعي ع الظالم
بتِفْتَحْ ليهْ باب الفُرقَةْ ما بين الخَلقْ ؟!!!
ما تِنْسَى يابْني أحزانك وإنْسَى الحق
ومينْ قالّك حقوق شهدا فقلّه لأ
وكلّ اللي فَقَدْ عُمْرُه
دا قَصّ ولزْق
وكل اللي فَقَدْ بَصَرُه
يركّبْ (لصْق)
وحتى اللي يموت بالنار
فَدَا مش حرْق
دَا بنْكفّرْ بِها ذْنوبه
عشان فُوقِ الصّراطْ يمشي
كمِثْلِ البرق
محدش يدعي ع الظالم
ومين يدعي... دُعاهْ مردود
مَصيرُه قْيود
رسولْهم شاف منام موعود
بإنّ اللي هيظْلِمْ من جهازْ شُرْطهْ وجيش وجنود ...
دا مش ءاثم
ومش هَنْحاسْبُهْ ونقوله سؤال وردود
محدش يدعي ع الظالم
ولَوْ فِ السِّر
نَصَبْنا كمين
لأيّ دُعَاءْ على الظالمين ؛
هتيجي تْقِرّ
ولا عُمْرك فِ يوم هَتْفِرّ
محدش يدعي ع الظالم
لأنه يوم ما هَيْفَكّرْ
يقول الكلمة ويعبّر
يلاقي فْ بُقُّهْ كام مُخْبر
بينَ اسْنانه
وفِ لْسانه
كدَه بْيُنْخُر
قايم نايم
محدش يدعي ع الظالم
عشان مَيْرُوحْشِ فِ الرّجْلِين
وخَلّيكو كده عايشين
لا دنيا وْدين
وأمن الدولة هيحدد
مَصِيرْكُو فين
 

أنيس

أنيس

مشرف عام
التسجيل
11/1/14
المشاركات
5,472
الإعجابات
4,192
#2
الحقيقة أجدت وأفدت يا أخي وجيه ,
قصيدة في منتهى الروعة بالفعل وتلامس فيها شؤون الظالم لجهة الدنيا والدين
هناك , من يعمل مثقال ذرة خيراً يره ومن يعمل مثقال ذرة شراً يره
عند من لا تخفى عليه خافية ماذا سيقول هؤلاء الظالمين
هل يدَّعون عدم العلم حتى تشهد عليهم أعضاء أجسادهم
أمَّا ولكن القرآن له إشارة في هذا الموضوع في سورة إبراهيم وهو ما نصه :
من بعد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم '', .
وَبَرَزُوا لِلَّهِ جَمِيعًا فَقَالَ الضُّعَفَاءُ لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا إِنَّا كُنَّا لَكُمْ تَبَعًا فَهَلْ أَنْتُمْ مُغْنُونَ عَنَّا مِنْ عَذَابِ اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ قَالُوا لَوْ هَدَانَا اللَّهُ لَهَدَيْنَاكُمْ سَوَاءٌ عَلَيْنَا أَجَزِعْنَا أَمْ صَبَرْنَا مَا لَنَا مِنْ مَحِيصٍ (21) وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلَّا أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلَا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ مَا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِنْ قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (22) - إبراهيم
فاليتعظ أولئك التابعون الخانعون من قول الله وليعلموا
موقف الذين يصفقون لهم في الدنيا ما سيقولون لهم بالآخرة ( لو هدانا الله لهديناكم )
وليتعظ الجميع أيضاً من موقف الشيطان وانتفائه من بني البشر الذين أطاعوه .
على كل حال أبلغت بما قلت ولك على ما قلت الشكر والإحترام . .
 

mokhacademy

عضو جديد
التسجيل
8/7/14
المشاركات
3
الإعجابات
0
#3
رائع جدا ياجماعة

رائع جدا ياجماعة
 

w1gih

عضو فعال
التسجيل
25/5/13
المشاركات
152
الإعجابات
12
#4
شكرا جزيلا لك أخي أنيس ونسأل الله سبحانه وتعالى أن يزيل الغمة


كل التحية والتقدير لشخصك العظيم
 

أعلى