AvilmA

الوسـام الماسـي
#1
Thoracic aortic aneurysms

هي التمددات الوعائية التي تحدث بالجزء من الشريان الأبهر الذي يمر بالصدر.

و التمدد الوعائي بالشريان الأبهر الصدري من الممكن أن يكون بدون أعراض, أو من الممكن أن يسبب ألم أو كحة أو حدوث أزيز بالصدر, و عند حدوث تمزق بالتمدد الوعائي فإن المريض يشعر بألم مبرح, والذي يبدأ بأعلى الظهر ثم ينتشر نحو أسفل الظهر ونحو البطن.

ويتم غالبا اكتشاف وجود تمدد وعائي بالصدفة, ولكن الأطباء يجرون فحص صور بأشعة إكس, و الأشعة فوق الصوتية, و الأشعة المقطعية, أو أشعة الرنين المغناطيسي لتحديد حجم و مكان التمدد.

و يحاول الأطباء علاج التمدد جراحيا قبل حدوث تمزق.

و تشخيص التمدد الوعائي بالجزء الصدري من الشريان الأبهر أصبح يكتشف أكثر من قبل, و السبب أن عمل الأشعة المقطعية على الصدر للكشف عن اضطرابات أخرى أصبح من الاستخدامات التي تتم على مستوى واسع.

وفي النوع الشائع من التمدد الوعائي بالجزء الصدري من الشريان الأبهر يحدث تغير انحطاطي degenerative change بجدار الشريان (وهي حالة يطلق عليها النخر المتوسط الكيسي cystic medial necrosis) ينشأ عنه تضخم بالجزء القريب من القلب, و هذا التضخم قد ينتج عنه خلل في وظيفة الصمام بين القلب والشريان الأبهر (الصمام الأورطى aortic valve), و هذا الخلل يسمح برجوع الدم إلى القلب عندما يكون الصمام مغلق والذي يطلق عليه تسمية ارتجاع الصمام الأورطي, و حوالي نصف المصابين بهذا الخلل يعانون من متلازمة مارفان Marfan syndrome, وفي النصف الآخر لا يكون هناك سبب ظاهر بالرغم من أن عدد كبير منهم يكون ضغط الدم عنده مرتفع.

نادرا ما يسبب مرض الزهري تمدد وعائي بالجزء من الشريان الأبهر القريب من القلب.

التمددات الوعائية التي تحدث بالجزء الصدري من الشريان الأبهر بعيدا عن القلب من الممكن أن تنشأ نتيجة جرح غير حاد بالصدر.

أعراض التمددات الوعائية بالشريان الأبهر بالصدر

من الممكن أن يتضخم التمدد بالشريان الأبهر الصدري دون حدوث أعراض.

عندما تنشأ أعراض فهي تكون نتيجة ضغط التمدد الوعائي على الأعضاء المجاورة, و لذلك فإن الأعراض تعتمد على الموضع الذي يوجد به التمدد من الشريان.

الأعراض النموذجية أو المثالية هي الألم (والذي يكون عادة بأعلى الصدر) و الكحة/ السعال و حدوث أزيز بالصدر.

نادرا ما يحدث بصاق دموي نتيجة ضغط التمدد الوعائي على القصبة الهوائية أو الممرات التنفسية القريبة.

قد يحدث صعوبة بالبلع عندما يضغط التمدد على المريء (الذي ينقل الطعام إلى المعدة ).

من الممكن أن يصبح الصوت أجش بسبب ضغط التمدد على العصب الذي يغذى الحنجرة.

قد تنشأ أعراض وعلامات متلازمة هورنر Horner's syndrome (اضطراب بالجهاز العصبي اللاإرادي) نتيجة ضغط التمدد على الأعصاب بالصدر و تشمل الأعراض و العلامات تضيق إنسان العين pupil و انخفاض جفون العين و زيادة التعرق في جانب واحد من الوجه.

الشعور بنبض غير عادي بالصدر من الممكن أن يشير إلى وجود تمدد و عائي بالجزء الصدري من الشريان الأبهر.

من الممكن ظهور إزاحة للقصبة الهوائية بصور أشعة إكس على الصدر.

عند حدوث تمزق للتمدد الوعائي بالصدر يحدث عادة ألم مبرح بأعلى الظهر, ومن الممكن أن يشع الألم نحو أسفل الظهر و نحو البطن مع زيادة التمزق, كما قد يشعر المريض بالألم بالصدر و الذراعين, كما يحدث في النوبات بسبب احتشاء الشرايين التاجية للقلب.

عند حدوث تمزق بالتمدد الوعائي بالصدر من الممكن أن يدخل المريض بسرعة في صدمة، و يموت نتيجة النزف الداخلي.

تشخيص التمددات الوعائية بالشريان الأبهر بالصدر

قد يقوم الطبيب بتشخيص تمدد وعائي بالشريان الأبهر بالصدر استنادا إلى الأعراض أو بالصدفة أثناء فحص طبي دوري, وقد يكتشف وجوده أثناء فحص صور أشعة إكس, والتي تكون أجريت لغرض آخر و الأشعة المقطعية CT, و أشعة الرنين المغناطيسي MRI, أو الفحص بالأشعة فوق الصوتية عبر المريء transesophageal ultrasonography وكذلك عمل أشعة إكس بالصبغة aortography تستخدم لتحديد حجم التمدد الوعائي.


تشخيص التمددات الوعائية بالشريان الأبهر بالصدر


الأشعة المقطعية بعد حقن صبغة CT angiography والذي يحدد حواف و حدود التمدد الخارجية يجرى عادة بغرض مساعدة الأطباء في اتخاذ تحديد نوع الجراحة عند ضرورة إجرائها, كما يمكن عمل أشعة رنين مغناطيسي بالصبغة magnetic resonance angiography.

علاج التمددات الوعائية بالشريان الأبهر بالصدر

يكون من الأفضل كثيرا علاج التمدد بالشريان الأبهر بالصدر قبل أن ينفجر, ولذلك عندما يصل عرض التمدد أو طوله 5.5 سم فإن الإصلاح بالجراحة أو وضع دعامة داخل الشريان باستخدام رقعة مصنعة يتم غالبا.

قبل الجراحة تعطى أدوية لعلاج ارتفاع ضغط الدم بهدف التقليل من احتمال حدوث تمزق للتمدد.

تكون فترة البقاء بالمستشفى بعد الجراحة التقليدية والتي يجرى فيها فتح بالصدر من 5-8 أيام , ومن 2–5 أيام بعد وضع دعامة بالتمدد الموجود بالجزء الصدري من الشريان الأورطى عن طريق فتح إربي صغير.

عند المصابين بمتلازمة مارفان يكون من الأرجح حدوث تمزق بالتمدد الشرياني, ولذلك فإن الأطباء يوصون بعمل إصلاح جراحي حتى للتمددات الصغيرة.

يكون خطر حدوث الوفاة من 5-15% خلال عمل إصلاح لتمدد وعائي بالشريان الأبهر بالصدر, ولكن النسبة ترتفع إلى 50% أثناء عمل جراحة لتمدد متمزق بالشريان الأبهر الصدري.

عدم علاج تمدد متمزق بالشريان الأبهر الصدري يكون مميت دائما.
 

أعلى