ما الجديد

نافل

عضو فعال
التسجيل
13/5/12
المشاركات
106
الإعجابات
119
#1
من أغرب ۈ أصعب الأبيات:


أَلَمٌ أَلَمَّ أَلَمْ أُلِمَّ بِدَائِهِ .. إِنْ آنَ آنٌ آنَ آنُ أَوَانِهِ



التفسير هو :

- (أَلَمٌ ) ( أَلَمَّ ) ( أَلَمْ ) ( أُلِمْ ) ( بِدَائِه )

بمعنى :

(وجعُ) (أحاط بي) (لم) (أعلم) (بمرضه)




- ( إنْ ) ( آَنَّ ) ( آنٌ ) ( آنَ ) ( آنُ ) (شِفَائِه)

بمعنى :

(اذا) (توجع) (صاحب الألم) (حان) (وقت) (شفائه)!
 

محـــمد ظافـــر

محـــمد ظافـــر

مجموعة الإدارة
التسجيل
8/9/08
المشاركات
28,718
الإعجابات
8,380
الإقامة
Malaysia
#2
بارك الله فيك
 

fadi70

الوسـام الذهبي
التسجيل
23/6/13
المشاركات
1,564
الإعجابات
28
#3
يعطيك العافية وبارك الله فيك
 

أبوعائشة

عضو ماسـي
التسجيل
23/5/07
المشاركات
1,186
الإعجابات
106
العمر
31
الإقامة
الإمارات العربية المتحدة
الجنس
Male
#4
أخي الكريم أقرأ معي هذا وأنظر لصعوبته :

من شعر امــــرؤ القيــــس ) بعض من أبياته:

لــمــن طــلـلٌ بــيـن الـجُــديـةِ والـجَــبلْ
مـحَـلّ قـديـمُ الـعـهـد طـالــتْ بـه الــطٌّــولْ
عــفا غــيَــر مــرتـادٍ ومــرّ كــسُـرْ حــوبٍ
ومَـنُـخَـفِــض طـــامٍ تــنَــكَّـر واضْــمـحَــلّْ
أحًـــمُّ إذا احـمـومَـتْ سـحـائـبـه انْـسـجـلْ
فـأنـبـت فـيـه مـن غَـشَـنْـضٍ وَغـشْـنــضٍ
ورونَـــقِ رَنْـــدٍ والَّـصــلَــنْـدَدِ والأَســـلْ
وفــيــه الـقَـطــاَ والــبـــومُ وابـن حـبَــوْكَــل
وطــيرُ الـقـطـاطــى والـيَـلـندَدُ والـحَجَــلْ
وَعُــنــثَـلـةُ والـــخَـــيْوان وبَـرْسَــلُ
وَفَــرخُ فـــريـقُ والــرَّفـلَّـةُ والرَّفـلْ
وهــامُ وهَــمْــهَــامُ وطــالِــعُ أنـــجـــدٍ
وَمُـنْـحـبِـكُ الـرّوقْـينِ فـي ســيــره مَــيَــلْ
فـلــمــاّ عــرفْـــتُ الــداَّر بَــعْـــدَ تـوهّــمــىِ
تَكفـكَـف دمـعي فـوقَ خَـدَّىَّ وانْـهَـمــلْ
فـقـلـت لـهـا يـا دار سـلـمـى ومــا الــذي
تـمـتّـعـتِ لا بُــدَّلــتِ يــا دارُ بــالْــبَــدَلْ
لــقــد طـالــمــا أَضـحــيْــتِ قَــفْـراً ومـأْلــفـاً
ومـنـتـظـراً لـلـحَـىّ مَــنْ حَــلّ أَو رَحَــلْ
ومَــأْوًى لأبـــكــارٍ حـــسـانٍ أوانٍـــــس
ورُبّ فــتّـى كالـلــيـثِ مـشـتــهـرِ بَــطَــلْ
لـقــد كـنــت أَسـبـى الـغِـيـد أَمــرد نـاشـئـاً
ويسـبـيـنـنى مــنــهـنَّ بـــالــدَّلَّ والــمُـقَــلْ
لــيــالِـىَ أسْــبِــى الـغـانــيـاتِ بــجُــمَّــةِ
مُـعَـثْـكــلــةٍ ســـوداء زيَّــنــهــا رَجَـــلْ
كــأَنَّ قـطــيــرَ الــبـانِ فـى عُـكُـنـاتِـهــا
عـلى مُنْـثَـنًى والمنـكـبـيْـن عــلى رَطَــــلْ
تــعــلّـق قــلــبـى طــفــلــةً عـربــيَّـةً
تـنـعَّــمُ فـى الـديـباجِ والـحَـلْى والـحُـلَــلْ
لــهــا مـقــلـةُ لـــو أَنــهَّـا نــظـرتْ بــهــا
إلــى راهــبٍ قــــد صـامَ لِــلــهِ وابـتَـهَــلْ
لأصــبـح مـفــتــونـاً مــعــنّـى بــحــبَّــهــا
كـأن لــــم يــصـم لله يــومـاً ولــم يُــصَـلّْ
ألاربَّ يـــومٍ قــــد لــهـــوتُ بــدَلَّــهــا
إذا مــا أبــوهـا لـيــلـةً غـاب أو غَــفَـلْ
فـقــالــت لأتــــــرابٍ لـهــا قـــد رمــيــتــهُ
فـكـيـف بــه إن مـات أو كـيف يُـحـتْـبــلْ
أيـخـفـى لـنا إن كان فـي الـلـيـل دَفــنْــه
فَـقُـلْــن وَهَـلْ يَـخْـفَـى الـهـلالُ إذا أَفَــلْ
قـتـلـتِ الـفـتـى الـكـنـدِىَّ والـشـاعــرَ الــذَّى
أقـرّت لــــه الـشُّـعَّـارُ طـرًّا فــيـا لَـعَـلّْ
لِـمَــهْ تقـتـلـى المـشـهـور والـشـاعـر الــذى
يـفــلّق هــامَات الــرجـال بــلا وَجَــلْ
كـحلــتِ لـــه بـســحـر عـيـنـيـك مُـقــلَــةً
وأسـبـلـتِ فـرعاً فـــاق مـسـكـاً إذا انْـسَـبَـلْ
ألا يــابــن غَــيــلان اقـتـلــوا بــابــن خـالِــكُــمْ
وإلاَّ فــمـا أنْـــتُــمْ قــبــيــلُ ولا خَـــوَلْ
قـتـيـلُ بـوادى الـحــبَّ مـن غــير قـاتــلٍ
ولا مــيَّــت يـــعَــزِى نُـــهــاكِ ولا زُمـــلْ
فـتــلــك الــتـي هــام الـــفـــؤاد بـحـبّـهــا
مـهـفـهـفــةُ بــيــضـاءُ دٌرّيــــة الـقٌـــبَــلْ
ولـــى ولـهـا فـي الـنـاس قــولُ وُسـمـعـةُ
ولــى ولــهـا فــي كــلّ نـاحـيـةِ مَــثَـلْ
رداحُ صَــمُــوت الـحِــجــل تـمــشــى تـحَــيّــراً
وصـرّاخـة الحِجـلـيْـن يـصـرُخْـنَ فـي زَجَــلْ
غـمـوضُ غـضوض الحِـجل لـو أنـها مـشت
بـــه عــنــد باب الَّسبْـسَـبـيَـن لَـلاَنـفـصـلْ
ألا لا ألا إلاَّ لآِلاء لابِـــــــــــــــــــــثٍ
ولا لا ألا إلاَّ لآِلاء مــــــــن رَحَـــــــــــلْ
فكـم كـم وكـم كــم ثــم كم كم وكـم كـمْ
قـطـعـتُ الـفـيـافـىِ والـمَـهـامـهِ لــم أمــلّْ
وكــاف وكــفــكـافُ وكـفّـى بـكــفّـهــا
وكافُ كَـفـوف الــوْدقِ مـــن كـفّـهـا انْـهَـمـلْ
فـلـو لــو ولَــوْ لْـو ثــم لَــوْ لَــوْ ولَــوْ لَــوْ
دنـا دار سـلـمـى كــنـتُ أوّلَ مــن وصــلْ
وفى فى وفى فـى ثم فى فى وفـى فـى
وفـــى وجْـنـتَـىْ سـلـمـى أٌقّـبــل لـم أمَــلْ
وسَلْ سل وسَلْ سل ثم سل سل وسل سل
وســـلْ دارَ سـلـمـى والـربـوعَ فـكـم أسـلّْ
وشَصْـنـلْ وشصْـنـلْ ثــم شصـنـلْ عَشصـنَـلٍ
عـلـى حاجَـبـىْ سلـمـى يـزيـنُ مــع الـمٌـقَـلْ
حـجــازيـة الـعـيـنْـيـن مــكّــيـة الــحــشـى
عـراقــيّـة الأطـــراف رومــيّــة الــكَــفــلْ
تِـهـامــيّـة الأبــدانِ عـبـســيّـة الــلَّــمــى
خــزاعــيـةُ الأســنــانِ دٌرَّيــــة الــقُــبَـلْ
فــقــلــتُ لـهـا أيّ الـقــبــائل تُـنــسَــبِـى
لعَّلَى بين الـنـاِس فـي الشَّـعـر كَـيْ أسَـلْ
فــقـالـت أنـا كـــنــديّــة عـــربـــيّــة
فـقـلـت لـها حــاشا وكــلاّ وهــل وبــلْ
فــقـــالـــت أنـــا رومــــيّـــة عــجــمــيـةُ
فـقـلـت لـهـا وَرْخِـيـزْ بـيـاخُـوش مَــنْ قٌــزَل
ولا عـبـتُـهـا الـشّـطْـرَنْـج خـيــلــى تَــرادفـــتْ
وَرُخّــى عـلـيـهـا دارَ بـالــشـاهِ بـالـعَـجَـل
فـقــالــت ومــا هـــذا شَــطـارةُ لاعـــبٍ
ولـكنَّ قـتـل الـنـفـس بالـفـيـل هُــو الأَجَــلْ
فنـاصـبـتُـهـا مـنـصـوبَ بالـفــيــل عـاجــلاً
من اثنـيـن فـي تِـسْـعٍ بِـسِـرعٍ فـلــم أمَــلّْ
كأن فـصـوصَ الـطـوق لـما تـنـاثرتْ
ضــيـاءُ مـصـابـيـحٍ تـطـايـرنَ عــن شُــعَــلْ
وآخــر قــولـى مــثــلُ مــا قـلـت أوّلاً
لــمـن طَــلـلُ بــيـن الـجُــدَيّــة والـجَــبَــلْ

شكرا لك وبارك الله فيك والله يعطيك العافيه .
بأنتظار جديدك المتجدد معنا دائما ولا تحرمنا من ذلك .

يامرحبابك . .
 

ميرزا شام

عضو مشارك
التسجيل
14/4/14
المشاركات
30
الإعجابات
3
الإقامة
سوريه
#5
شكرا بقايا اطلال على هذه القصيدة
والحقيقة لفهمها تحتاج الى مجمع للغة العربية
قصيدة قوية فعلا
 

أبوعائشة

عضو ماسـي
التسجيل
23/5/07
المشاركات
1,186
الإعجابات
106
العمر
31
الإقامة
الإمارات العربية المتحدة
الجنس
Male
#6
بارك الله فيك أخي الكريم ميرزا شام​

حقيقة يدرسونها أياها وكل يوم يظهر لها معنى جديد​

الله المستعان وبارك الله فيك .​
 

أعلى