شروق الامل

عضوية الشرف
التسجيل
14/2/13
المشاركات
8,566
الإعجابات
3,630
الإقامة
فى القلوب الطيبة
الجنس
Female
#1



قال الله تعالى: {مَّا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ} ( ق - الآية 18 )

ومعنى رقيب أي: ملك يرقبه، وعتيد: أي حاضر.

وعن سهل بن سعد قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

{ من يضمن لي ما بين لحييه وما بين رجليه أضمن له الجنة}أخرجه البخاري

(ما بين اللحيين هو اللسان).

وعن معاذ بن جبل "رضى الله عنه" قال: { قلت يا رسول الله أخبرني عن عمل يدخلني الجنة

ويباعدني عن النار، قال: لقد سألت عـن عظيم وإنه ليسير علـى من يسره الله عليه،

تعبد الله ولا تشرك به شيئا وتقيـم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضـان

وتحج البيت إن استطعت إليه سبيلا، ثم قال:ألا أدلك على أبواب الخير؟

الصـوم جنة، والصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النـار، وصلاة الرجـل في جوف الليـل،

ثم تلا: {تَتَجَافَىٰ جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفًا وَطَمَعًا وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ(16)

فَلَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَّا أُخْفِيَ لَهُم مِّن قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُون (17)
}

ثم قال: ألا أخبرك برأس الأمر وعموده وذروة سنامه؟ قلت: بلى يا رسول الله،

قال: رأس الأمر الإسلام وعموده الصلاة وذروة سنامه الجهاد،

ثم قال: ألا أخبرك بملاك ذلك كله؟ قلت: بلى يا رسول الله، فأخذ بلسانه وقال: كف عليك هذا،

قلت: يا رسول الله، وإنا لمؤاخذون بما نتكلم به؟ قال: ثكلتك أمك يا معاذ،

وهل يكب الناس في النار على وجوههم إلا حصائد ألسنتهم؟
} أخرجه الترمذي


اللسان خطر عظيم، وردت في التحذير منه نصوص كثيرة

لما فيه من الأوقات التي يصعب التحرز منها ويسهل الوقوع فيها،

لمن لم يمسكه إلا في الخير، ولذلك أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم أنه من أكثر ما يدخل النار.

 

fadi70

الوسـام الذهبي
التسجيل
23/6/13
المشاركات
1,564
الإعجابات
28
#2
يعطيك العافية وبارك الله فيك
 
محـــمد ظافـــر

محـــمد ظافـــر

مجموعة الإدارة
التسجيل
8/9/08
المشاركات
28,715
الإعجابات
8,377
الإقامة
Malaysia
#3
موضوع رائع وطرح مميز
جزاك الله خير الجزاء
 

raedms

VIP
التسجيل
19/5/07
المشاركات
24,026
الإعجابات
4,210
#4
جزاك الله خيرا اختي الكريمة​
 

أعلى