شروق الامل

عضوية الشرف
التسجيل
14/2/13
المشاركات
8,566
الإعجابات
3,630
الإقامة
فى القلوب الطيبة
الجنس
Female
#1




الْقَوْل فِي تَأْوِيل قَوْله تَعَالَى : { وَتَرَى الْجِبَال تَحْسَبهَا جَامِدَة وَهِيَ تَمُرّ مَرّ السَّحَاب } يَقُول

تَعَالَى ذِكْره : { وَتَرَى الْجِبَال } يَا مُحَمَّد { تَحْسَبهَا } قَائِمَة { وَهِيَ تَمُرّ } . كَاَلَّذِي . 20644


- حَدَّثني عَلِيّ , قَالَ : ثَنَا أَبُو صَالِح , قَالَ : ثني مُعَاوِيَة , عَنْ عَلِيّ , عَنْ اِبْن عَبَّاس , قَوْله

: { وَتَرَى الْجِبَال تَحْسَبهَا جَامِدَة } يَقُول : قَائِمَة . وَإِنَّمَا قِيلَ : { وَهِيَ تَمُرّ مَرّ السَّحَاب }

لِأَنَّهَا تُجْمَع ثُمَّ تَسِير , فَيَحْسِب رَائِيهَا لِكَثْرَتِهَا أَنَّهَا وَاقِفَة , وَهِيَ تَسِير سَيْرًا حَثِيثًا , كَمَا قَالَ

الْجَعْدِيّ : بِأَرْعَن مِثْل الطَّوْد تَحْسِب أَنَّهُمْ وُقُوف لِحَاجٍ وَالرِّكَاب تُهَمْلِج الْقَوْل فِي تَأْوِيل قَوْله

تَعَالَى : { وَتَرَى الْجِبَال تَحْسَبهَا جَامِدَة وَهِيَ تَمُرّ مَرّ السَّحَاب } يَقُول تَعَالَى ذِكْره : { وَتَرَى

الْجِبَال }
يَا مُحَمَّد { تَحْسَبهَا } قَائِمَة { وَهِيَ تَمُرّ } . كَاَلَّذِي . 20644 - حَدَّثني عَلِيّ , قَالَ :

ثَنَا أَبُو صَالِح , قَالَ : ثني مُعَاوِيَة , عَنْ عَلِيّ , عَنْ اِبْن عَبَّاس , قَوْله : { وَتَرَى الْجِبَال

تَحْسَبهَا جَامِدَة
}
يَقُول : قَائِمَة . وَإِنَّمَا قِيلَ : { وَهِيَ تَمُرّ مَرّ السَّحَاب } لِأَنَّهَا تُجْمَع ثُمَّ تَسِير

, فَيَحْسِب رَائِيهَا لِكَثْرَتِهَا أَنَّهَا وَاقِفَة , وَهِيَ تَسِير سَيْرًا حَثِيثًا , كَمَا قَالَ الْجَعْدِيّ : بِأَرْعَن مِثْل

الطَّوْد تَحْسِب أَنَّهُمْ وُقُوف لِحَاجٍ وَالرِّكَاب تُهَمْلِج ' قَوْله : { صُنْع اللَّه الَّذِي أَتْقَنَ كُلّ شَيْء }

وَأَوْثَق خَلْقه. وَبِنَحْوِ الَّذِي قُلْنَا فِي ذَلِكَ , قَالَ أَهْل التَّأْوِيل . ذِكْر مَنْ قَالَ ذَلِكَ : 20645 -

حَدَّثني عَلِيّ , قَالَ : ثَنَا أَبُو صَالِح , قَالَ : ثني مُعَاوِيَة , عَنْ عَلِيّ , عَنْ اِبْن عَبَّاس , قَوْله :

{ صُنْع اللَّه الَّذِي أَتْقَنَ كُلّ شَيْء } يَقُول : أَحْكَمَ كُلّ شَيْء . * - حَدَّثني مُحَمَّد بْن سَعْد , قَالَ :

ثني أَبِي , قَالَ : ثني عَمِّي , قَالَ : ثني أَبِي , عَنْ أَبِيهِ , عَنْ اِبْن عَبَّاس , قَوْله : { صُنْع اللَّه

الَّذِي أَتْقَنَ كُلّ شَيْء
}
يَقُول : أَحْسَنَ كُلّ شَيْء خَلَقه وَأَوْثَقه. 20646 - حَدَّثني مُحَمَّد بْن

عَمْرو , قَالَ : ثَنَا أَبُو عَاصِم , قَالَ : ثَنَا عِيسَى ; وَحَدَّثني الْحَارِث , قَالَ : ثَنَا الْحَسَن , قَالَ :

ثَنَا وَرْقَاء جَمِيعًا , عَنْ اِبْن أَبِي نَجِيح , عَنْ مُجَاهِد , قَوْله : { الَّذِي أَتْقَنَ كُلّ شَيْء } قَالَ :

أَوْثَقَ كُلّ شَيْء وَسَوَّى . * - حَدَّثَنَا الْقَاسِم , قَالَ : ثَنَا الْحُسَيْن , قَالَ : ثني حَجَّاج , عَنْ اِبْن

جُرَيْج , عَنْ مُجَاهِد : { أَتْقَنَ } أَوْثَقَ . قَوْله : { صُنْع اللَّه الَّذِي أَتْقَنَ كُلّ شَيْء } وَأَوْثَق خَلْقه.

وَبِنَحْوِ الَّذِي قُلْنَا فِي ذَلِكَ , قَالَ أَهْل التَّأْوِيل . ذِكْر مَنْ قَالَ ذَلِكَ : 20645 - حَدَّثني عَلِيّ , قَالَ

: ثَنَا أَبُو صَالِح , قَالَ : ثني مُعَاوِيَة , عَنْ عَلِيّ , عَنْ اِبْن عَبَّاس , قَوْله : { صُنْع اللَّه الَّذِي

أَتْقَنَ كُلّ شَيْء }
يَقُول : أَحْكَمَ كُلّ شَيْء . * - حَدَّثني مُحَمَّد بْن سَعْد , قَالَ : ثني أَبِي , قَالَ :

ثني عَمِّي , قَالَ : ثني أَبِي , عَنْ أَبِيهِ , عَنْ اِبْن عَبَّاس , قَوْله : { صُنْع اللَّه الَّذِي أَتْقَنَ كُلّ

شَيْء
}
يَقُول : أَحْسَنَ كُلّ شَيْء خَلَقه وَأَوْثَقه. 20646 - حَدَّثني مُحَمَّد بْن عَمْرو , قَالَ : ثَنَا

أَبُو عَاصِم , قَالَ : ثَنَا عِيسَى ; وَحَدَّثني الْحَارِث , قَالَ : ثَنَا الْحَسَن , قَالَ : ثَنَا وَرْقَاء جَمِيعًا

, عَنْ اِبْن أَبِي نَجِيح , عَنْ مُجَاهِد , قَوْله : { الَّذِي أَتْقَنَ كُلّ شَيْء } قَالَ : أَوْثَقَ كُلّ شَيْء

وَسَوَّى . * - حَدَّثَنَا الْقَاسِم , قَالَ : ثَنَا الْحُسَيْن , قَالَ : ثني حَجَّاج , عَنْ اِبْن جُرَيْج , عَنْ

مُجَاهِد : { أَتْقَنَ } أَوْثَقَ . ' 20647 - حَدَّثَنَا بِشْر , قَالَ : ثَنَا يَزِيد , قَالَ : ثَنَا سَعِيد , عَنْ

قَتَادَة : { إِنَّهُ خَبِير بِمَا يَفْعَلُونَ } يَقُول تَعَالَى ذِكْره : إِنَّ اللَّه ذُو عِلْم وَخِبْرَة بِمَا يَفْعَل عِبَاده

مِنْ خَيْر وَشَرّ وَطَاعَة لَهُ وَمَعْصِيَة , وَهُوَ مُجَازِي جَمِيعهمْ عَلَى جَمِيع ذَلِكَ عَلَى الْخَيْر الْخَيْر ,

وَعَلَى الشَّرّ الشَّرّ نَظِيره . 20647 - حَدَّثَنَا بِشْر , قَالَ : ثَنَا يَزِيد , قَالَ : ثَنَا سَعِيد , عَنْ

قَتَادَة : { إِنَّهُ خَبِير بِمَا يَفْعَلُونَ } يَقُول تَعَالَى ذِكْره : إِنَّ اللَّه ذُو عِلْم وَخِبْرَة بِمَا يَفْعَل عِبَاده

مِنْ خَيْر وَشَرّ وَطَاعَة لَهُ وَمَعْصِيَة , وَهُوَ مُجَازِي جَمِيعهمْ عَلَى جَمِيع ذَلِكَ عَلَى الْخَيْر الْخَيْر , وَعَلَى الشَّرّ الشَّرّ نَظِيره . '
 

محـــمد ظافـــر

محـــمد ظافـــر

مجموعة الإدارة
التسجيل
8/9/08
المشاركات
28,715
الإعجابات
8,376
الإقامة
Malaysia
#3
جزاك الله خيرا اختنا الكريمة
 

raedms

VIP
التسجيل
19/5/07
المشاركات
24,026
الإعجابات
4,210
#4
جزاك الله خيرا اختنا الكريمة

 

أعلى