جمال عبد العزيز م

شُعراء البوابة
#1
أنا الارهاب
أنا الارهاب فى وطن .. بلا بشر...
وفى زمن .. بلا قيم ..
وفى بحر .. من الاحقاد ترتطم..
بلا قاع ..
بلا شطآن .. أو ربان .. أو آفاق .. ترتسم..
*****
غدا الارهاب ..إسلام ..
غدا الارهاب .. أحلام ..
شعارات.. وأفكار..
وآمال ... بعين الناس تسكنها ..
فلا قلب .. يعانقها..
ولا وطن .. يحققها ..
*****
غدا الارهاب وا خجلى..
بعين الناس فى وطنى..
هو السيف
وصوت الحق ألمحه.. بعين الناس فى وطنى ..
هو الزيف..
وقرأنى ..هو الشيطان ..
يحكمنى ..
ويدفعنى ..
فأحمل راية العصيان .. للانسان.. تسبقنى..
ودرب الشر .. دون الخير.. أسلكه ..
ويسلكنى ..
*****
أنا الارهاب والفكر ..هو قلمى
وقول الحق .. فى وطنى .. يصارعنى
ورفض الظلم والاذلال والطغيان .. من شيمى
أنا الارهاب والايمان بالله .. هو هدفى
وكل مكارم الاخلاق فى دينى .. تناصرنى ..
ونور الحق .. يرشدنى ..
ووهم العيش والفتن.. تطاردنى ..
فأأباها ...
هى الدنيا .. تطاردنى ..
فارفع رايه الرحمن .. أعصاها ..
*****
أنا الارهاب ..اخوانى..
لانى لست زمارا
وأنى لست طبالا ..
وأنى لست محتالا ..
وأنى لست دجالا..
فقالوا أنت مجنون ..
ومفتون..
ومبغون ...
وقالوا أنى بالدين ... أتاجركم ..
وانى بين أطماعى .. أصارعكم ..
وأنى بين أحزانى.. أشاطركم
*****
أنا الارهاب لا تعجب..
فسيدى قومنا صنم ..
وها هى ذا ضلالتنا...
تمجده...
وتركع تحت نعليه.. تباركه..
وغاية حلمنا ..قدر...
ونقطع عمرنا ..حبوا .. نحققه..
فلا حلم .. ولا أمل..
ولا شئ نلامسه..
وكيف وسيد الاحلام..
والامال ..والفجار .. يحكمنا..
وبات بقهرنا .. قدر .. نقدسه
فلا عجب...
بأن القهر فى دمنا .. نعايشه..
وأن القبح فى وطنى .. نباركه
*****
فسيدنا..
هو قدر..
من الرحمن سلطه..
على دمنا ..
فيشربه ..
ويسكبه..
ويسرح فى جوانحنا .. بخيلته..
وسطوته..
تسيد عرش غابتنا ..
ويمسك سيفه الجبار ... يقتلنا..
ويمنح من يحابيه .. سعادته..
ويقطع دابر التجار .. بالدين..
ويقتلنى ..
ويخرج آخر الليل .. يعزينى..
ويعلن أننى أمل ..
وأن مصابه ..جلل..
ويزرع بين عتمته .. قناديلى..
ويغرس بين أحشائى ... قرابينى
وفى الليل .. يسب الله والدين..
ويلعن ليله كانت ...
ويلعن قسمة صارت..
وكنت هناك فى دمه.. اغافله..
أحاربه..
أقلب سطوة الدين..
*****
هو الارهاب يصنعنى
لأحيا عمرى الباقى .. بلا ذلل
وأن احيا ... وكل مروءة الانسان تلزمنى .. بلا ملل
هو الارهاب يشبهنى
ويقبع فى تفاصيلى .. يشيدنى..
لان الدين عنوانى
وأن الصدق إيمانى
وأن أخوة الانسان والاخلاق والاحسان .. تيجانى
*****
أنا الارهاب يا قومى ..
لان الله فى قلبى
وفى عملى ..
وفى جسدى وفى روحى..
هى الدنيا .. بعين القلب كالدرب
بلا زاد.. سوى عمل
سوى حب
لوجه الله والوطن
وان الدرب محفوف .. بكل منابع الشر
وأن رضاك ياربى .. هو أملى
*****
جمال نصير
ابريل 2014
 

w1gih

عضو فعال
#2
الأخ الشاعر جمال عبد العزيز

أنت من الذين أحرص دائما على قراءة نبضهم لأنه يضخ دماء العزة في عروقي وجمال الشعر في ذوقي

فهنيئا لي بك

وأدام الله قلبك نابضا وقلمك سيالا
 
سناء

سناء

عضوية الشرف
#3

ما شاء اللهُ!
بورك مِدادُكم، ونفع الله بكُم.
كلماتٌ ثائِرةٌ، وحرفٌ ذو عزّةٍ!
إنّه زمنُ العجائِبِ!
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
((سيأتي على الناس سنوات خدّعات، يُصَدق فيها الكاذب ويُكذَّب فيها الصادق، ويُؤتمن فيها الخائن ويُخوَّن فيها الأمين، وينطق فيها الرويبضة)) [الحديث ].

فالله تعالى نسألُ أن يحفظَ علينا ديننا، ويُثبّتنا؛
في زمنِ فتنٍ ( كقِطع اللّيل المُطلِم ).
والله يوفّقكُم لكلّ خير.
 

زى السكر

عضو مشارك
#4
بارك الله بك
 

جمال عبد العزيز م

شُعراء البوابة
#5
الأخ الشاعر جمال عبد العزيز

أنت من الذين أحرص دائما على قراءة نبضهم لأنه يضخ دماء العزة في عروقي وجمال الشعر في ذوقي

فهنيئا لي بك

وأدام الله قلبك نابضا وقلمك سيالا
شكرا يليق بك اخى (او اختى) وهذا تشريف وتكريم منكم ...
 

جمال عبد العزيز م

شُعراء البوابة
#6

ما شاء اللهُ!
بورك مِدادُكم، ونفع الله بكُم.
كلماتٌ ثائِرةٌ، وحرفٌ ذو عزّةٍ!
إنّه زمنُ العجائِبِ!
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
((سيأتي على الناس سنوات خدّعات، يُصَدق فيها الكاذب ويُكذَّب فيها الصادق، ويُؤتمن فيها الخائن ويُخوَّن فيها الأمين، وينطق فيها الرويبضة)) [الحديث ].

فالله تعالى نسألُ أن يحفظَ علينا ديننا، ويُثبّتنا؛
في زمنِ فتنٍ ( كقِطع اللّيل المُطلِم ).
والله يوفّقكُم لكلّ خير.
اختنا الكريمة .. سناء... ومن يسمع ومن يشعر ومن يحس... اضعنا الدين والدنيا ... واصبحت قلوبنا خاوية .. فكلنا رأى ان كل كلام سيدنا محمد تحقق ولكن.. مازلنا على عهد الجاهلية محافظين ... الا من رحم ربى .. شكرا لك
 

أعلى