شروق الامل

الوسـام الماسـي
#1




{ وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلا بِاللَّهِ }

{وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلا بِاللَّهِ وَلا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلا تَكُ فِي ضَيْقٍ مِمَّا يَمْكُرُونَ *
إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَوْا وَالَّذِينَ هُمْ مُحْسِنُونَ}


أسباب النـزول سورة النحل
قوله تعالى :
{ ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ (125) وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ وَلَئِنْ صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِلصَّابِرِينَ (126) وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلَّا بِاللَّهِ وَلَا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلَا تَكُ فِي ضَيْقٍ مِمَّا يَمْكُرُونَ (127) إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَوْا وَالَّذِينَ هُمْ مُحْسِنُونَ (128) }
[سورة النحل : 125: 128]


أخبرنا أبو منصور محمد بن محمد المنصوري قال:
أخبرنا علي بن عمر الحافظ قال:
حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز قال:
حدثنا الحكم بن موسى قال:
حدثنا إسماعيل بن عياش، عن عبد الملكبن أبي غنية،
عن الحكم بن عتيبة، عن مجاهد، عن ابن عباس قال:
لما انصرف المشركون عن قتلى أحد انصرف رسول الله صلى الله
عليه وسلم ، فرأى منظرًا ساءه ، ورأى حمزة قد شُقّ بطنه واصطلِم
أنفه وجدِعت أذناه .
( أتى رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ علَى حمزةَ يومَ أُحدٍ فوقفَ عليهِ
قد مُثِّلَ بِه فقالَ لَولا أن تجدَ صفيَّةُ في نفسِها لترَكتُه حتَّى تأكلَه العافيةُ
حتَّى يحشرَ يومَ القيامةِ من بطونِها .
قالَ ثمَّ دعا بنَمرةٍ فَكفَّنَه فيها فَكانت إذا مُدَّت علَى رأسِه بَدت رجلاهُ
وإذا مُدَّت علَى رجليهِ بدا رأسُه قالَ فَكثرَ القتلى وقلَّتِ الثِّيابُ
قالَ فَكفِّنَ الرَّجلُ والرَّجلانِ والثَّلاثةُ في الثَّوبِ الواحدِ ثمَّ يدفنونَ في قبرٍ واحدٍ
قال فجعلَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يسألُ عنهم أيُّهم أكثرُ قرآنًا فيقدِّمُه إلى القبلةِ .
قالَ : فدفنَهم رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ولم يُصلِّ عليهم )
الراوي : أنس بن مالك – المحدث : الألباني –
المصدر : صحيح الترمذي - الصفحة أو الرقم : 1016
خلاصة حكم المحدث : صحيح


ثم نزلت الآيات الكريمة :
{ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ }


إلى قوله :
{ وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلا بِاللَّهِ}
{وَلا تَكُ فِي ضَيْقٍ}

تخفيف ضَيِّق . مثل : هَيْنٍ ولَيْنٍ .
وهو إذا كان على هذا التأويل صِفَةٌ .
كأنه قال :
لا تك في أمر ضَيِّق من مكرهم .
ويقال :
إن " ضَيْق " و " ضِيق " بمعنى واحد .
كما يقال :
رَطْلٌ ورِطْلٌ .
ويقال :
أنا في ضِيقٍ وضِيقَة . وهو أعجب إليَّ .
جملة :{وَمَا صَبْرُكَ إِلا بِاللَّهِ }
حالية من فاعل {اصْبِرْ}
والجار{ بِاللَّهِ }
متعلق بخبر المبتدأ {صَبْرُكَ } ،
{ إلا} للحصر .
{تَكُ}فعل مضارع مجزوم بالسكون المقدر على النون المحذوفة للتخفيف ،
قوله
{ مِمَّا }مؤلف مِنْ " مِن " الجارة و" ما " المصدرية ،
والمصدر المؤول مجرور متعلق بـ {ضَيْقٍ}
{ مَعَ }ظرف مكان للمعية متعلق بالخبر .






وقوله :

{وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلا بِاللَّهِ }

تأكيد للأمر بالصبر، وإخبار بأن ذلك إنما ينال بمشيئةالله وإعانته ،

وحوله وقوته .

ثم قال تعالى :

{ وَلا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ }

أي : على من خالفك ، لا تحزن عليهم ؛ فإن الله قدر ذلك ،

{ وَلا تَكُ فِي ضَيْقٍ }أي : غم

{مِمَّا يَمْكُرُونَ }أي : مما يجهدون [ أنفسهم ] في عداوتك

وإيصال الشر إليك ، فإن الله كافيك وناصرك ، ومؤيدك ،

ومظهرك ومظفرك بهم .

 

كمال بدر

كمال بدر

الوسـام الماسـي
#2
جزاكِ الله خيراً أختنا الفاضلة عن هذا الطرح الطيب المبارك ... تقبلي تحياتي..


 
محـــمد ظافـــر

محـــمد ظافـــر

مجموعة الإدارة
#3
جزاكِ الله خيراً أختنا الكريمة موضوع رائع واعلى تقييم
.....
.
 

raedms

الوسـام الماسـي
#4
جزاكِ الله خيراً أختنا الفاضلة
 

شروق الامل

الوسـام الماسـي
#5
وجزاكم الله بالمثل على مروركم الكريم.
وبارك الله فيك اخى محمد على التقيم
 

ابوعمرو

الوسـام الماسـي
#6
بارك الله فيك
 

أعلى