شروق الامل

عضوية الشرف
التسجيل
14/2/13
المشاركات
8,566
الإعجابات
3,630
الإقامة
فى القلوب الطيبة
الجنس
Female
#1


مرض الثعلبة .. الداء والدواء

تعريف
أحد الأمراض التي تصيب الشعر ، وهو سقوط الشعر في منطقة أو أكثر (مثل الرأس أو الذقن أو الشارب أو الحواجب والرموش أو الجسم والأطراف) ، وتكون على شكل دائرة أو بيضاوية ، وتحدث في الجنسين من سن 10 – 40سنة غالباً.
يعرف داء الثعلبة بأنه داء عضوي أو مرض مناعة ذاتية أو انه من الفطريات ، وقد تنتقل العدوى من إنسان إلى أخر بواسطة أشياء لوثتها الفطريات مثل القبعات والأمشاط أو كرسي الجلوس أو عند ملامسة القطط والكلاب المصابة، وثمة نظرية تقول أن الثعلبة داء غير معد ، وهو يصيب كل الأعمار لا سيما الرجال.
إنه داء يظهر على شكل بقع مستديرة في جلدة الرأس يتساقط منها الشعر وتتقشر ، وأحياناً يحمّر لون الجلد في أماكن الإصابة ويفرز بعض السوائل.

أنواع الثعلبة:
1- النوع الأول: يبدأ في سن مبكرة 10 سنوات ويستمر لفترة طويلة ، ويحدث الصلع الكلي في المستقبل بنسبة 75%
2- النوع الثاني: يبدأ في أواخر مرحلة الطفولة وبداية مرحلة البلوغ ويمتد لفترة أقل من 3 سنوات ، ويحدث الصلع الكلي بنسبة 6%
3- النوع الثالث: يبدأ في مرحلة البلوغ المبكر ، ويكون أحد الأبوين أو كلاهما مصاباً بارتفاع في ضغط الدم ، وهو سريع ويحدث الصلع الكلي بنسبة 39%
4- النوع الرابع: يبدأ بعد سن الأربعين ويمتد لفترة طويلة ويحدث الصلع الكلي بنسبة 10%

أسباب الثعلبة :
الأسباب الفعلية للثعلبة غير معروفة ، ولكن هناك الكثير من العوامل التي تساعد في ظهورها.

العوامل النفسية:
فلقد أثبتت بعض الدراسات أن العامل النفسي له دور في ظهور الثعلبة في بعض الحالات وليس له دور في بعض الحالات الأخرى.

العامل المناعي:
حيث ترتبط الثعلبة بدرجة كبيرة في الحالات التي تتميز بزيادة الحساسية الجلدية وحساسية الصدر والأنف.

اضطرابات الغدد ذات السبب المناعي:
ترتبط الثعلبة باضطراب الغدد ذات السبب المناعي كاضطراب الغدة الدرقية ومرض إديسون ومرض السكر والأنيميا الخبيثة.

العوامل الوراثية:
حيث سجلت بعض الحالات التي تحدث في العائلات بنسبة 10 – 20 %

عوامل أخرى:
مثل أمراض العينين والأسنان والبؤر الصديدية في مناطق الجسم المختلفة.

أعراض الثعلبة:
وتظهر الثعلبة إما في شعر الرأس ، وهذا ما يحدث غالباً ، وإما في أي منطقة شعرية في الجسم ، وتكون على هيئة دائرة محددة ويكون الجلد في هذه المنطقة ناعماً أملس وأبيض مثل العاج ولا يحتوي على أي شعر، وعلى أطراف هذه المنطقة يكون الشعر على هيئة علامة التعجب ، وتستمر هذه العملية لعدة أسابيع ، وبعدها ينمو الشعر في مدة تتراوح من 4 – 10 شهور ، وفي بعض الاحيان يستمر الشعر في السقوط من مناطق أخرى ، وهكذا...
وفي حوالي 5 – 10 % من الحالات يسقط شعر الرأس كله، وفي 10% يسقط الشعر من أماكن أخرى غير الرأس مثل الرموش والحواجب والذقن وشعر العانة.
وفي حالات الثعلبة نجد الأظافر وقد أصابها بعض التغيرات مثل التنقيط في صفيحة الظفر مع تشققات طويلة.

تشخيص الثعلبة:
إن الاختبارات والفحوصات الروتينية ليست مفيدة في تأكيد الإصابة بالثعلبة، إن التشخيص غالباً مستند على ظهورها المفاجئ (خلال أيام أو أسابيع).
عموماً إن أغلب الحالات يتم تشخيصها بالفحص السريري ولكن الطبيب المعالج قد يطلب بعض التحاليل المخبرية لاستبعاد الأسباب المرضية وعند ظهور التحاليل ضمن حدودها الطبيعية فإن ذلك دلالة على أن العوامل والضغوط - اجتماعية- إدارية- دراسية...الخ) قد يكون لها دور في ظهور الثعلبة..النفسية و المادية
م.ن
 

محـــمد ظافـــر

محـــمد ظافـــر

مجموعة الإدارة
التسجيل
8/9/08
المشاركات
28,716
الإعجابات
8,375
الإقامة
Malaysia
#2
جزاك الله خيرا اختنا الكريمة
 
كمال بدر

كمال بدر

الوسـام الماسـي
التسجيل
2/11/13
المشاركات
23,261
الإعجابات
7,082
الإقامة
جمهورية مصـر العربية
الجنس
Male
#3
سلم يارب سلم

جزاكِ الله خيراً أختنا الفاضلة ...
جعله الله فى ميزان حسناتك إن شاء الله ...
تقبلي تحياتي..

 

أعلى