كمال بدر

كمال بدر

الوسـام الماسـي
التسجيل
2/11/13
المشاركات
23,337
الإعجابات
7,124
الإقامة
جمهورية مصـر العربية
الجنس
Male
#1

أكل المال الحرام


د. أمين بن عبدالله الشقاوي


الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، وبعد :


قال تعالى : {وَلا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ وَتُدْلُوا بِهَا إِلَى الْحُكَّامِ لِتَأْكُلُوا فَرِيقًا مِّنْ أَمْوَالِ النَّاسِ بِالإِثْمِ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ} [البقرة: 188].



قال ابنُ عباس - رضي الله عنهما -: "هذا في الرَّجُل يكون عليه مالٌ، وليس عليه فيه بيِّنة، فيَجْحَد المالَ، ويخاصمهم إلى الحكَّام، وهو يعرف أنَّ الحقَّ عليه، وأنَّه آثِمٌ آكِلٌ للحرام" [1]. اهـ.



وقال تعالى : {إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْمًا إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَارًا وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيرًا} [النساء: 10].


روى الإمامُ أحمد في "مسنده"، من حديث كعب بن عِياضٍ - رضي الله عنه -: أنَّ النبيَّ - صلى الله عليه وسلم - قال : ((إنَّ لكلِّ أمَّةٍ فتنةً، وإنَّ فتنةَ أُمَّتي المالُ)) [2].


وممَّا يُلاحَظُ : تساهل كثيرٍ من الناس في أكل المال الحرام؛ وذلك مصداقًا لقول النبيِّ - صلى الله عليه وسلم -: ((ليأتينَّ على الناس زمانٌ، لا يبالي المرءُ بما أخذَ المالَ: أمِنَ الحلال أم من الحرام)) [3].


قال ابن المبارك : "لأنْ أرُدَّ دِرْهمًا من شُبْهَةٍ؛ أحبّ إليَّ من أن أتصدَّق بمائة ألفٍ".


قال عمر - رضي الله عنه -: ((كنَّا نَدَعُ تسعةَ أعشار الحلال؛ مخافةَ الوقوع في الحرام))، وإنما فعل ذلك - رضي الله عنه - امتثالاً لقول النبيِّ - صلى الله عليه وسلم - في حديث النعمان بن بشير : ((إنَّ الحلال بَيِّنٌ، وإنَّ الحرام بَيِّنٌ، وبينهما مشتبهاتٌ، لا يعلمهنَّ كثيرٌ من الناس، فمَنِ اتَّقى الشُّبهات، استبرأ لدينه وعِرْضِه، ومَنْ وَقَعَ في الشُّبهات، وقع في الحرام، كالراعي يرعى حول الحِمى، يوشك أن يَرْتَعَ فيه)) [4] الحديث.


ومن صور أكل المال المحرَّم : الرِّبا الذي حرَّمَهُ اللهُ ورسولُه، وَلَعَنَ آكِلَهُ، وكاتِبَهُ، وشاهِدَيْه؛ قال تعالى : {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَذَرُوا مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ} [البقرة: 278]، وقد غلب حبُّ المال على قلوب بعض المسلمين، فصاروا يتسابقون إلى شراء أسهم البنوك الرِّبويَّة، وآخَرون يودِعون أموالهم في البنوك، ويأخذون عليها زيادةُ رِبويَّةً يسمونها (فوائد)!


وإن من الجرائم العظيمة والأمور الخطيرة : ما نشاهده من تسابق أهل هذه البنوك، بوضع شتَّى الطرق والحِيَل؛ لإيقاع الناس في الرِّبا، وترغيبهم بشتَّى الوسائل؛ لتزداد أرصدتهم من هذه الأموال الخبيثة، وعلى سبيل المثال : ما يسمى بطاقة (فيزا سامباوقد صدرت فيها فتوى من اللجنة الدائمة بتحريم التعامل بها، وأنها من الرِّبا الذي حرَّمه الله ورسولُه، وهي بطاقة يصدرها البنك بمبلغٍ معيَّنٍ يسمى (قيمة إصدار)، ويحقُّ لحاملها أن يشتري ما شاء من سلع وحاجيات، على أن يرُدَّ قيمة هذه السلع خلالَ مدة معينة، فإن لم يَفعل؛ فإنه يُحْسَب عليه عن كل يومٍ فائدةً [5].


ومن صور أكل المال المحرَّم : الاعتداء على رواتب العمَّال، وعدم إعطائهم حقوقهم في أوقاتها.


ومن صور أكل المال المحرَّم التي نشاهدها كثيرًا في الأسواق : الحلف على السِّلْعَة باليمين الكاذِب، والغش في المعاملات، وغير ذلك.


وآكل الحرام إنما يعرِّض نفسه للعقوبة في الدنيا، وفي قَبْرِه، ويوم القيامة :


أمَّا في الدنيا، فقد تكون العقوبة خسارةً في ماله، أو مَحْقٌ إلهيٌّ للمال الذي اكتسبه، ونَزْع البركة منه، أو مصيبةً في جسده؛ قال تعالى : {يَمْحَقُ اللَّهُ الرِّبَا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ كُلَّ كَفَّارٍ أَثِيمٍ} [البقرة: 276].


وأما في قبره، فقد ورد في الحديث : أن عبدًا يُقال له مِدْعَمٌ، كان مع النبيِّ - صلى الله عليه وسلم -واستشهِد في غزوة خيبر؛ أصابه سهمٌ طائِشٌ، فقال الصحابة - رضي الله عنهم -: هنيئًا له الشَّهادة، فقال النبيُّ - صلى الله عليه وسلم -: ((كلاَّ، والذي نفسي بيده، إن الشَّمْلة التي أصابها يوم خيبر من المغانِم، لم تُصِبْها المقاسِم - لَتَشْتَعِلُ عليه نارًا))، فلما سمع الناس ذلك، جاء رجلٌ بشِراكٍ أو شِراكَيْن إلى النبيِّ - صلى الله عليه وسلم - فقال : ((شِراكٌ أو شِراكانِ من نارٍ)) [6]؛ وهذه الشَّمْلَة عباءةٌ قيمتها دراهم معدودة، ومع ذلك لم يَسْلَم صاحبها من عقوبة أكل المال الحرام.


وأما في الآخِرة، فعن كعب بن عَجْرَة : أنَّ النبيَّ - صلى الله عليه وسلم - قال له : ((يا كعبُ، لا يَرْبُو لَحْمٌ نَبَتَ من سُحْتٍ؛ إلاَّ كانت النار أوْلى به)) [7].


ومن عقوبة أكل المال الحرام : حِرمان إجابةِ الدُّعاء وقبول العبادة.


عن أبي هريرة - رضي الله عنه -: أنَّ النبيَّ - صلى الله عليه وسلم - قال : ((يا أيها الناس، إنَّ الله طيبٌ، لا يقبل إلا طيِّبًا، وإن الله أمر المؤمنين بما أمر به المرسَلين؛ فقال : {يَا أَيُّهَا الرُّسُلُ كُلُوا مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ} [المؤمنون: 51]، وقال : {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُلُوا مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ}))، ثمَّ ذكر الرَّجُلَ يُطيلُ السَّفرَ، أشعثَ أغبر، يمد يديه إلى السماء: يا رب، يا رب، ومَطْعَمه حرامٌ، ومَشْرَبه حرامٌ، ومَلْبَسه حرامٌ، وغُذِيَ بالحرام، فأنَّى يُسْتَجَابُ لذلك!))[8].


وهذا الحديث فيه تحذيرٌ لطائفةٍ من الناس، خدعهم الشيطان، وزيَّن لهم أعمالهم السيئة، فتراهم يأكلون الحرام، وينفقون منه في بعض الأعمال الصالحة؛ كبناء المساجد أو المدارس، أو حفر الآبار، أو غير ذلك، ويظنُّون أنهم بهذا برئت ذمَّتهم، فهؤلاء يعاقَبون مرتَيْن :


الأولى : أنَّ الله لا يقبل منهم أعمالهم الصالحة التي أنفقوا عليها من الأموال المحرَّمة؛ لقوله - صلى الله عليه وسلم -: ((إن الله طيِّبٌ، لا يقبل إلا طيِّبًا)) [9].


الثانية : أن الله يعاقبهم على هذا المال الحرام، ويحاسَبون عليه يوم القيامة؛ فعن خَوْلَة الأنصارية - رضي الله عنه -: أنَّ النبيَّ - صلى الله عليه وسلم - قال : ((إن رجالاً يتخوَّضون في مال الله بغير حقٍّ؛ فلهم النار يوم القيامة)) [10].


قال سفيان الثوري : "مَنْ أنفق الحرام في الطاعة، فهو كمَنْ طهَّر الثوبَ بالبَوْل، والثوب لا يَطْهُر إلا بالماء، والذنب لا يكفِّره إلا الحلال".


اللهم اكفنا بحلالك عن حرامك، وأغنِنا بفضلك عمَّنْ سواك.

والحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم على نبيِّنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين.


****************************


[1] تفسير ابن كثير (1/224-225).

[2] سنن الترمذي (4/569) برقم (2336)، وقال : حديث حسن صحيح، وصحَّحه الشيخ الألباني، في صحيح الجامع الصغير (1/430) برقم (2148).

[3] صحيح البخاري (2/84) برقم (2083).

[4] صحيح البخاري (2/74) برقم (2051)، وصحيح مسلم (3/1219-1220) برقم (1599)

[5] فتوى رقم (17611).

[6] صحيح البخاري (4/230) برقم (6707).

[7] قطعة من حديث، في سنن الترمذي (2/513) برقم (614).

[8] صحيح مسلم (2/73) برقم (1015).

[9] قطعة من حديث في صحيح مسلم (2/73) برقم (1015).

[10] صحيح البخاري (2/393) برقم (3118).








 

احمد العربي

مجموعة الإدارة
التسجيل
18/1/09
المشاركات
8,796
الإعجابات
4,094
#2
اللهم اكفنا بحلالك عن حرامك، وأغنِنا بفضلك عمَّنْ سواك
جزاك الله عنا خيرا اخانا الحبيب كمال
وجعل ما تقدم في موازين حسناتك ...

 

عمر ابو الليل

الوسـام الذهبي
التسجيل
16/11/10
المشاركات
2,329
الإعجابات
514
الإقامة
بلاد المسلمين
#3
بارك الله فيك يا اخي الكريم
اللهم اكفني بحلالك عن حرامك واغنينا بفضلك عن من سواك
 

شروق الامل

عضوية الشرف
التسجيل
14/2/13
المشاركات
8,566
الإعجابات
3,630
الإقامة
فى القلوب الطيبة
الجنس
Female
#4
 

جهاد ع

عضوية الشرف
التسجيل
11/2/10
المشاركات
13,400
الإعجابات
794
الإقامة
الاردن
الجنس
Male
#5
بارك الله بك اخي كمال

للأسف لا يبالي الناس بهذه الامور .صدقني اخي الكريم احاول ان ابني بيتا من مال حلال وارفض الربا اشتريت الارض قبل اكثر من عشرين سنه ولا استطيع البناء كل زملائي اخذوا الربا وعمروا بيوتا وقصورا ولم اقترب منه والحمدلله
 

ربيع

عضـو
التسجيل
1/9/03
المشاركات
0
الإعجابات
6,501
#6
بارك الله فيك أخي العزيز
 
MEX!CO

MEX!CO

الوسـام الذهبي
التسجيل
5/5/11
المشاركات
1,662
الإعجابات
2,129
الجنس
Male
#7
بارك الله فيك يا كمال
.....
...
..
.
 
سعد الدين

سعد الدين

المسؤول الفني
التسجيل
18/3/03
المشاركات
44,870
الإعجابات
15,871
الإقامة
Türkiye
#8
والعياذ بالله لو يعرف بني أدم كم هو صعب أكل المال الحرام لما أكله لو مات جوعاً لكن الجشع والطمع يعمي القلوب والأبصار عند ضعيف الايمان فقط.

الله يجزاك الخير ياخي على كل ما تفيدنا به من مواضيع قيمة
 
أبوأحمدهشام

أبوأحمدهشام

عضوية الشرف
التسجيل
6/4/09
المشاركات
6,388
الإعجابات
4,881
الإقامة
NETHERLAND
الجنس
Male
#9
بارك الله فيك آخي كمال مواضيعك ماشاء الله تنم عن شخصيه رائعه وتدل الجميع للخير والعمل الصالح
اللهم اكفني بحلالك عن حرامك واغنينا بفضلك عن من سواك
 
كمال بدر

كمال بدر

الوسـام الماسـي
التسجيل
2/11/13
المشاركات
23,337
الإعجابات
7,124
الإقامة
جمهورية مصـر العربية
الجنس
Male
#10
اللهم اكفنا بحلالك عن حرامك، وأغنِنا بفضلك عمَّنْ سواك
جزاك الله عنا خيرا اخانا الحبيب كمال
وجعل ما تقدم في موازين حسناتك ...



اللَّهُمَّ آمين

جزاكَ الله خيراً أخى الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك جعلة الله فى ميزان حسناتك إن شاء الله ... تقبل تحياتى..
 

alrassas

الوسـام الذهبي
التسجيل
3/7/13
المشاركات
2,013
الإعجابات
107
#12
 
محـــمد ظافـــر

محـــمد ظافـــر

مجموعة الإدارة
التسجيل
8/9/08
المشاركات
28,718
الإعجابات
8,379
الإقامة
Malaysia
#13
بارك الله فيك اخي الغالي كمال
جعله الله في ميزان حسناتك
تقبل تحياتي
 

الجبالى جمال الدين

عضو ذهبي
التسجيل
30/11/13
المشاركات
867
الإعجابات
178
#14
جزاك الله خيرا
 

madeleine

عضو جديد
التسجيل
28/12/13
المشاركات
10
الإعجابات
0
العمر
24
#15
جزاك الله خير.
 

raedms

VIP
التسجيل
19/5/07
المشاركات
24,026
الإعجابات
4,210
#16
بارك الله فيك اخي الكريم
 
كمال بدر

كمال بدر

الوسـام الماسـي
التسجيل
2/11/13
المشاركات
23,337
الإعجابات
7,124
الإقامة
جمهورية مصـر العربية
الجنس
Male
#17
بارك الله فيك يا اخي الكريم
اللهم اكفني بحلالك عن حرامك واغنينا بفضلك عن من سواك




اللَّهُمَّ آمين

جزاكَ الله خيراً أخى الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك جعلة الله فى ميزان حسناتك إن شاء الله ... تقبل تحياتى..
 
كمال بدر

كمال بدر

الوسـام الماسـي
التسجيل
2/11/13
المشاركات
23,337
الإعجابات
7,124
الإقامة
جمهورية مصـر العربية
الجنس
Male
#18
كمال بدر

كمال بدر

الوسـام الماسـي
التسجيل
2/11/13
المشاركات
23,337
الإعجابات
7,124
الإقامة
جمهورية مصـر العربية
الجنس
Male
#19
بارك الله بك اخي كمال

للأسف لا يبالي الناس بهذه الامور .صدقني اخي الكريم احاول ان ابني بيتا من مال حلال وارفض الربا اشتريت الارض قبل اكثر من عشرين سنه ولا استطيع البناء كل زملائي اخذوا الربا وعمروا بيوتا وقصورا ولم اقترب منه والحمدلله


اللَّهُمَّ آمين

جزاكَ الله خيراً أخى الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك جعلة الله فى ميزان حسناتك إن شاء الله ... تقبل تحياتى..
 
كمال بدر

كمال بدر

الوسـام الماسـي
التسجيل
2/11/13
المشاركات
23,337
الإعجابات
7,124
الإقامة
جمهورية مصـر العربية
الجنس
Male
#20
بارك الله فيك أخي العزيز


اللَّهُمَّ آمين

جزاكَ الله خيراً أخى الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك جعلة الله فى ميزان حسناتك إن شاء الله ... تقبل تحياتى..
 

أعلى