الحالة
موضوع مغلق

aymn.almasry

عضـو
التسجيل
7/5/13
المشاركات
241
الإعجابات
32
#1

ويقطع النفع الذي يمكن أن يُرجى تبادلاً فيما بيننا وبينهم.

ويكون أيضاً في الرفق معنى من معاني الاستعانة والإعانة، يقولون: ارتفق فلان بكذا، أي: استعان به، لأن الاستعانة فيها معنى السهولة والليونة، فإذا كان الشيء صعباً فارتفقت به فإنه نفعك من جهة ويسر لك ما كان صعباً، ومن هنا نجد أن معنى الرفق على هذا واضح في أنه نفع لذاته أو سببٌ يُتوصل به إلى تيسير الأمور ليحصل الغرض المنشود والغاية المقصودة، وهي أن يكون الأمر كما ذكرنا عن ابن فارس رحمه الله موافقة ومقاربة بلا عنف.

ولذا يقولون في معاني الكلمات أن المرفق هو الذي يستعان به كما في قوله جل وعلا: {ويُهَيِّئْ لَكُم مِّنْ أَمْرِكُم مِّرْفَقاً} (الكهف: 16)، أي: شيئا ترتفقون به وتستعينون به ليسهل عليكم ذلك الأمر الذي أخذتم به.

الرفق اصطلاحا:

يكاد يكون التعريف الاصطلاحي مطابقاً أو مشابهاً للتعريف اللغوي، ومن ذلك ما هو مذكور عند كثير من أهل العلم أن "الرفق هو اللين في الجانب بالقول والفعل والأخذ بالأسهل


 

الحالة
موضوع مغلق

أعلى