Golden.Hawk

عضو جديد
التسجيل
6/10/13
المشاركات
2
الإعجابات
0
#1


موضوعي باختصار , أنا شاب و لي أختين ,

بعد وفاة والدي رحمه الله في 2004 , تزوجت والدتي من شخص اخر في 2005 , هذا الشخص متزوج وله ولدان وبنت , ولكنه طلق زوجته قبل زواجه بأمي

ويوم عقد القران تعهد كل منهما أمام الله وأمام الجميع من الحاضرين للزواج , وأمام الأهل والأقارب والمعارف في أكثر من مناسبة ؛ تعهدا بعدم أحقية أي منهما في ميراثه عند وفاة الطرف الآخر , ويتم ترك كامل ميراث الطرف الذي توفي لأولاده فقط دون مشاركة منه لهم

والآن وقد توفت أمي رحمة الله عليها , وتركت لنا أموال بالبنك هي في الأصل تخص والدي المتوفي وكانت أمي قد وضعتها في البنك (بعد حصولنا عليها كنصيب أبي في ميراثه من والديه) بصفتها الوصية علينا أنا وأخواتي البنات , وثلاث شقق وقطعة أرض يفوق ثمنهم 500 ألف جنيه مصري ,
في بداية الأمر بعد الوفاة بساعات ذهب أرمل أمي في كل إتجاه ولكل شخص يعرفنا يخبره بأنه سوف يتنازل عن أي نصيب له في الميراث وفاء للعهد , وكرر كلامه أكثر من مرة طوال أيام العزاء ثم ذهب لحال سبيله ورجع شقته الخاصة به ليسكن بها ,
ولكن الصدمة كانت عند أول تجربة , فقد تركته يأخذ نصيبه عند تقسيم الأموال الموجودة في البنك لأن البنك يعطي كل وارث نصيبه في يده وذلك تطبيقا لشرع الله قبل كل شئ رضاء للمولي عز وجل حتي لا أكون قد حرمت أحد الورثة من نصيبه الشرعي , وبعد أن خرجنا من البنك ذكرته بعهده مع والدتي , فقال لي سوف نلتقي ونتحاسب , وأنا وقتها كنت قادر علي أخذ الأموال منه ولو بالقوة ولكن حمدا لله تغلبت علي وسواس الشيطان وتركته يذهب
ومرت أيام ولم يحدث شئ , ولكنه أعاد الأموال ينقصها مبلغ صغير قولت في نفسي لا بأس فلا يضر , وذلك بعد تهديد زوج أختي له وتذكيره بأنه يأكل أموال أيتام ورثوها عن أبيهم وسبق أن تعهد بالتنازل عنها , وكان الموقف متأزم بين الاثنين لأن أرمل والدتي ادعي كذبا بأنه كان يصرف عليها في مرضها وهذه الأموال تعتبر حقه وتعويضا لما صرفه ولكن يعلم الله سبحانه أنه لم يمد يده حتي ليمسح دمعة لها وهي تتألم وهو ينام ويأكل ويشرب مجانا في بيتنا منذ ثماني سنوات

المهم قابلني زوج والدتي وأخبرني أنه لن يعطينا شئ وسوف يأخذ كل شئ بالقانون لأنه حقه الشرعي ولن نقدر أن نتعرض له , وأنه سوف يغيظني ويحسرني علي أموال أمي ويأخذها ويحرقها

للمرة الثانية ولله الحمد والمنة تركته يذهب وتغلبت علي وساوس شيطاني بضربه وإرغامه علي إمضاء تنازل عن كل شئ

للعلم , هناك مستحقات مادية ( مصاريف جنازة ’ صندوق زمالة , معاشات , مكافئة نهاية خدمة ) كل هذا هو مشترك معنا فيه إن لم يكن بعضها يصدر باسم الزوج كنوع من الروتين الحكومي , ويرفض حتي أن يتعاون معي ويقدم أي أوراق تجعل الأمور تسير , ويتعمد المماطلة , وأنا وحدي منذ ثلاثة أشهر أقوم بالسعي في تخلصي أوراق لدي جهات حكومية مختلفة وهو حتي لا يقدم كلمة شكر لأني لا أعطله أو أطلب منه أن يأخذ مكاني يوما
بل في أكثر من مرة يحاول أن يوقعني معه في مشكلة وأنا لا أعطيه فرصة لأنه يريد أن يشهد الناس أنني من أقوم بالتعدي عليه وهو برئ وأمين ويعرف الأصول , وهو فعلا بدأ في تنفيذ هذا المخطط القذر مع جيراني وأنا لا أعلم شيئا ولكن جيراني أخبروني بما يفعله من خساسة , وأيضا هو تعدي علي شخصي لفظيا أكثر من مرة وأنا تغاضيت عن ذلك لأن كما يقول المثل ( صباعي تحت درسه ) وأنا مضطر أن أسايسه حتي أتخلص من كل هذا الهم , وأرد لأخواتي البنات حقهم لأنه دين في رقبتي أسعي لقضاءه علي أكمل وجه بعون الله

ماذا أفعل بالله عليكم , هل لي الحق بمطالبته بكتابة تنازل وفاء للعهد (مع العلم أنه أخبرني بأنه لن يمضي علي أي تنازل مهما كان ) , وحتي هذا التنازل هل سيصبح قانوني وشرعي ولا يجوز له الطعن عليه في المستقبل لأنني علمت أن الجهات الحكومية لن تقبل بالتنازل وستستمر في إصدار شيكات المستحقات باسم كل وريث

ماذا أفعل جزاكم الله كل خير
 

gamal gamal

محامى ومستشار قانوني
التسجيل
1/8/04
المشاركات
12,948
الإعجابات
505
#2
عليكم السلام

للأسف يا غالى لا يمكنك الا الدفع بالحسنى معه
واشهاد الشهود عليه لكى ينفذ ما وعد به
أما قانونا فلا تملك له شيئا في الأموال التى لكم
عند الحكومة ........

أما ما ورثتموه عن والدكم كشقق أو غيرها ولو
كانت باسم الأم يمكنكم رفع دعوى قضائية عليه
اذا تعرض لكم فيها لأنها ملك لمورثكم أنتم فقط ..
 

Golden.Hawk

عضو جديد
التسجيل
6/10/13
المشاركات
2
الإعجابات
0
#3
شكرا جزيلا لحضرتك

جزاك الله كل خير
 

أعلى