ابن ليبيا

ابن ليبيا

الوسـام الماسـي
التسجيل
23/10/12
المشاركات
3,571
الإعجابات
532
#1
أهدى نادي تشلسي النقاط الثلاث الأولى لجماهيره بعدما تغلب على ضيفه هال سيتي 2-صفر اليوم الأحد في المرحلة الأولى من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.
وظهر تشلسي بصورة مغايرة لتلك التي تابعها مشجعوه في المباريات الاستعدادية ونهاية الموسم الماضي، فقدم زملاء البلجيكي كيفين دي بروين أداءا رائعا، وخاصة في الشوط الأول من اللقاء الذي شهد ركلة جزاء ضائعة لأبناء مورينيو وهدفين، علما أن دي بروين كان اللاعب الوحيد الجديد الذي زج به (السبيشل وان) في النصف الأول.
وبدا أن تشلسي في طريقه لتحقيق فوزٍ عريض بعد أن أُتيحت له ركلة جزاء مبكرة، إثر عرقلة آلان مغريغور للإسباني فيرناندو توريس، ولكن الحارس الاسكتلندي تصدى ببراعة للركلة التي نفذها فرانك لامبارد في الدقيقة السادسة.
ووضحت لمسات مدرب ريال مدريد الإسباني السابق في الدقيقة الثالثة عشرة عندما تناقل لاعبو البلوز الكرة فيما بينهم على حافة منطقة جزاء الضيوف قبل أن يحولها دي بروين إلى زميله البرازيلي أوسكار الذي لم يجد أي صعوبة في وضعها بالشباك.


وأثبت لامبارد أنه من طينة الكبار بعدما نفذ ركلة حرة مباشرة من مسافة بعيدة في شباك الحارس الاسكتلندي، ليعوض إهداره للهدف الأول ويضيف أحد أجمل أهداف المرحلة في الدقيقة الخامسة والعشرين، ليهدأ أداء أصحاب المركز الثالث في الموسم المنصرم بعد أن حسموا الشوط لمصلحتهم بهدفين نظيفين.
وشهد أداء تشلسي في النصف الثاني تراجعا ملحوظا مقارنة بما قدموه في الأول، فلم يتمكنوا من خلق الكثير من الفرص، علما أن حكم اللقاء كان حرم الصربي برانيسلاف إيفانوفيتش من ركلة جزاء واضحة التي كانت أبرز أحداث الشوط.
ولم يتمكن زملاء المصري أحمد المحمدي من الاستفادة من أفضليتهم ببعض فترات الشوط فتاهت كراتهم بين أقدام جون تيري وغاري كاهيل اللذين قادا عمق الدفاع لتشلسي.
ومع نزول الألماني آندري شورله والبلجيكي روميلو لوكاكو والهولندي ماركو فان جينكل جر أصحاب القمصان الزرق اللقاء إلى مصلحتهم دون أن يحدث أي تعديل على نتيجته.
وقاد الإسباني روبرتو سولدادو المنضم حديثا من فالنسيا الإسباني فريقه توتنهام للانتصار الأول، وذلك على حساب مضيفه كريستال بالاس 1-صفر.
ونجح صاحب الـ28 عاما في إهداء الفوز لتوتنهام الذي احتل المركز الخامس في دوري الموسم الماضي، بفضل الهدف الوحيد الذي سجله من ركلة جزاء (50) بعد لمسة يد لدين موكسي إثر عرضية آرون لينون داخل المنطقة.


وعوض النجم الإسباني غياب زميله الويلزي غاريث بايل الذي ما زال ملاحقا من ريال مدريد بحسب بعض الصحف الرياضية المختصة الصادرة اليوم، في حين شهد اللقاء اشتراك النجم البرازيلي باولينيو القادم من كورينثيانز والبلجيكي ناصر الشاذلي والفرنسي إيتان كابوي أيضا.
ومن جهته فشل بالاس الذي يضم المهاجم المغربي مروان الشماخ لاعب آرسنال السابق، في تحقيق أي نقطة من مواجهته الأولى بالدوري الممتاز هذا الموسم.
وتختتم المرحلة غدا الإثنين بلقاء مانشستر سيتي ونيوكاسل.
 

أعلى