ابن ليبيا

ابن ليبيا

الوسـام الماسـي
#1

تأهل بايرن ميونخ الألماني ومانشستر سيتي الإنكليزي إلى المباراة النهائية من الدورة الودية الرباعية التي ينظمها النادي البافاري "كأس أودي"، إثر فوز الأول على ساو باولو البرازيلي 2-0 والثاني على ميلان الإيطالي 5-3 اليوم الأربعاء.
وفي مباراة كان بطلها حارس ساوباولو وقائده روجيريو سيني رغم إهداره ركلة جزاء قدّم بايرن ميونيخ، شوطاً أولاً قمة في الأداء وسنحت له أكثر من 20 فرصة مباشرة بعد سيطرة شبه مطلقة على المجريات وصلت نسبتها إلى أكثر من 80%، لكن سيني نجح في إبطال مفعول أكثرها.
وفي الشوط الثاني ومع التبديلات الكثيرة التي أجراها المدربان الإسباني جوسيب غوارديولا (بايرن) وباولو اوتوري (ساو باولو)، انخفض المستوى خصوصاً من جانب الفريق البافاري الذي نجح رغم ذلك في تسجيل هدفين.
وافتتح الكرواتي ماريو ماندزوكيتش بديل البيروفي كلاوديو بيتزارو التسجيل بعد عرضية عالية من الجهة اليمنى تابعها بعد سقوط الكرة على الأرض في الزاوية اليمنى لسيني (55).
وأضاف البديل الآخر ميتشل فايتزر الهدف الثاني بعدما تابع في الشباك كرة سددها البديل الثالث شريدان شاكيري فارتدت من القائم الأيمن (85).

وحصل ساو باولو على ركلة جزاء انبرى لها الحارس سيني الاختصاصي في تنفيذ مثل هذه الركلات ووضعها على يسار نظيره مانويل نتوير فأصاب أسفل القائم وشتتها الدفاع إلى خارج الملعب (87).
ثمانية أهداف في شوط واحد
وفي مباراة مانشستر سيتي وميلان، قدّم الفريقان أداءً عالياَ في الشوط الأول الذي شهد تسجيل الأهداف الثمانية فتقدم مانشستر بخماسية نظيفة سجلها على التوالي الإسباني دافيد سيلفا (2) وميكا ريتشاردز (19) والصربي الكسندر كولاروف (22) والبوسني ادين دزيكو (32 و36).
وقلّص ميلان الفارق عن طريق ستيفان الشعراوي (37 و39) واندريا بيتانيا (43).
وفي الشوط الثاني، لم يثبت المستوى على حاله وإنما بقيت النتيجة كما هي.
يذكر أن المباراة النهائية ومباراة تحديد المركز الثالث لهذه الدورة ستجريان يوم غد الخميس.
 

أعلى