سلسبيلة

عضو جديد
التسجيل
17/7/13
المشاركات
1
الإعجابات
0
#1


تزوجت منذ 34 سنة وكان زوجي فظ الطباع ويتعدى علي أحياناً بالسب أو الضرب. كما أنه خانني مع امرأة متزوجة عندما كان الأولاد صغاراً. وكنت أسامحه على كل ذلك من أجل الأولاد.

ومنذ حوالي عامين ونصف خانني مرة ثانية مع امرأة غير مسلمة ولكني لم أكن أعلم مدى العلاقة في وقتها. وأصبت بحالة انهيار كامل واكتئاب حاد وقد استمر بعدها لمدة شهور على تلك العلاقة ولكنه رفض الطلاق عندما طلبته. ولكنه وافق على منحي نصف الشقة الذي باسمه والتي كنا نمتلكها مناصفة وذلك شفهياً

ثم قرر ترك البلد الذي نعيش فيه للعمل في بلد آخر وتركت عملي وذهبت معه. بعدها أراد الرجوع في وعد منحي نصف الشقة وأيضاً اكتشفت أن علاقته بتلك المرأة كانت قد وصلت إلى حد الزنا. مع العلم بأني كنت أعمل وأحصل على مبالغ كبيرة جداً من عملي تزيد بكثير على ثمن الشقة كلها وهذه الشقة على المحارة ولا تصلح للسكنى. وقد أنفقت كل ما أملك على البيت والأولاد وذلك اضطرارا وليس بكامل رغبتي.

رغم مرور وقت على انتهاء علاقته بالمرأة ما زلت أحس بمرارة شديدة وأخشى أن يكرر نفس الشيء حيث أني لم أعد أثق به، ولم يقدر وقوفي بجانبه كل هذه السنوات

ما هو مصير دعوى الطلاق في هذه الحالة؟ وهل يعتبر نصف الشقة جزء من نفقة المتعة إذا حكم بالطلاق حيث أني بدأت إجراءات نقلها باسمي وهو يعلم ذلك؟ وما هو مقدار نفقة المتعة كنسبة من مرتبه إذا كان يعمل خارج مصر ومرتبه كبير جداً

جزاكم الله خيراً
 

احمد الياسرجي

عضو جديد
التسجيل
25/3/13
المشاركات
134
الإعجابات
0
#2
نفقه المتعه تقدر بسنتين كحد ادنى وتقدر على حسب يسار او عسر الزوج وطول او قصر مدة الزوجية
وعلى حسب دخل الزوج سيقرر كم فى الشهر
 

أعلى