الشاعرحيدرلفتةاللامي

شُعراء البوابة
#1
قصيدة غيوم ماطرة الشاعر حيدر لفتة اللامي



غيوم ماطرة

غربت شمس الحبيب وأندثرت في فناء
فما تبقى منها في القلب شيئآ أو في السماء

تزاحمت الغيوم بعدها وصرخت من الثراء
سألتها هل هو دمعآ هذا أم أنة دماء

الى أين ذهبتي بشمسنا العنقاء
خلف الأفق أم خلف دموع البكاء

عصفت رياحها بعدها بأزهارنا الخضراء
فما أبقتها على الأغصان وقد طلبت الجلاء

أاثر القمر بعدها المكوث في العراء
لم يحتمل فراق قرة عينة حبيبتة الحسناء

أخذ في البحث طويلآ ولم يعرف العناء
بين حنين لقياء وجنانة الغناء

لم يجد ما كان في خاطره من بريقآ أو ضياء
فرضخ لواقع الحال في عتمة المساء

لم توقف ما أسقطتة غيومنا البلهاء
فأغرقت أرضنا وزهورنا الحمراء

أخذت بأسقاط ماءها ولم تبالي بالشقاء
فلاقتها الأنين بسيولها البغضاء

عتمة اليل ووحشتة هي حالها كل مساء
فتحول سمر الحبيب الى سراب ليل شتاء


الشاعر
حيدر لفتة سيد عليوي اللامي
8 - 7 - 2013
 

شروق الامل

الوسـام الماسـي
#2
 
سامى ابوسريع

سامى ابوسريع

الوسـام الماسـي
#3
 

أعلى