ابن ليبيا

ابن ليبيا

الوسـام الماسـي
#1

أعلن الاسكتلندي ديفيد مويز في مؤتمره الصحفي الأول كمدرب لمانشستر يونايتد بطل الدوري الإنكليزي لكرة القدم أن المهاجم الدولي واين روني "ليس للبيع".
وكان الشك قد أحاط بمستقبل روني، وذلك منذ إبعاده من قبل المدرب السابق السير أليكس فيرغوسون في أيار/مايو الماضي، معتبراً أن اللاعب طلب الرحيل من النادي.
لكن مويز، الذي أطلق مسيرة روني في إيفرتون، قال إن اللاعب البالغ 27 عاماً لا يزال يملك دوراً مهما ليلعبه في أولد ترافورد.
وقال مويز: "واين روني ليس للبيع. هو لاعب في مانشستر يونايتد وسيبقى لاعباً في مانشستر يونايتد، أتطلع إلى العمل معه".
وكشف مويز أنه تحدث مع روني "عدة مرات"، لكن عند سؤاله عما إذا كان اللاعب قد طلب صراحة الرحيل عن النادي اجاب الاسكتلندي ان روني "يتدرب بشكل رائع".

كما كشف مويز (50 عاماً) انه عرف بأمر اختياره من قبل فيرغوسون كخليفة له قبل أسبوع فقط من إعلان المدرب الأسطوري اعتزاله كرة القدم.

وقال مويز: "لم يكن لدي أي فكرة. كثيرون اعتقدوا أنه لدي فكرة عن الوظيفة، لكن لم أدرك ذلك إلا عندما اتصل بي السير اليكس وطلب مني القدوم إلى منزله".

وتابع: "اعتقدت أنه كان يود طلب التعاقد مع أحد لاعبي فريقي (إيفرتون). لم أكن واثقاً مما كان يريده، لكن أول ما قاله لي (سأعتزل)".

وأضاف: "قلت له متى؟ أجاب: الأسبوع المقبل. وكلماته التالية كانت: أنت المدرب القادم لمانشستر يونايتد".
 

ALAA

عضوية الشرف
#2
جزاك الله خيرا اخي الكريم
تقرير رائع...استمر
تحياتي
 

أعلى