الطريق إلى السعادة

عضو مشارك
التسجيل
18/5/13
المشاركات
69
الإعجابات
12
#1
يا تارك الصلاة .. قل لي لماذا لا تصلي..

قل لي لماذا لا تصلي و الصلاة هي الركن الثاني من أركان الإسلام ..

والصــــــــــلاة أفضــــل الأعمـــال. قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: «أَفْضَلُ الأَعْمَالِ الصَّلاةُ في أَوَّلِ وَقْتِها» .

والصــــلاة فاصل بين الإسلام والكفر. قال النبي - صلى الله عليه وسلم -: «إِنَّ بَيْنَ الرّجُلِ وبَينَ الشّرْكِ والكُفْرِ تَرْكُ الصّلاةِ» .

والصلاة عمود الإسلام، فعليها -بعد التوحيد- يبنى الإسلام. قال النبي - صلى الله عليه وسلم -: «رَأْسُ هذا الأَمْرِ الإسلام، وعَمُودُهُ الصَّلاة» .

و الصلاة نور لصاحبها، قال - صلى الله عليه وسلم -: «والصَّلَاةُ نُورٌ» .

و الصلاة كفارة للخطايا، قال - عز وجل -: {وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ} [هود:114]،
وقال - صلى الله عليه وسلم -: «أَرَأَيْتُمْ لَوْ أَنَّ نَهْرًا بِبَابِ أَحَدِكُمْ يَغْتَسِلُ مِنْهُ كُلَّ يَوْمٍ خَمْسَ مَرَّاتٍ، هَلْ يَبْقَى مِنْ دَرَنِهِ شَيء. قَالُوا: لَا يَبْقَى مِنْ دَرَنِهِ شَىْءٌ. قَالَ - صلى الله عليه وسلم -: فَذَلِكَ مَثَلُ الصَّلَوَاتِ الْخَمْسِ، يَمْحُو الله بِهِنَّ الْخَطَايَا» .

والصلاة سبب لدخول الجنة، فقد قال النبي - صلى الله عليه وسلم - لربيعة بن كعب -لما سأله المرافقة في الجنة- : «فَأَعِنِّي عَلَى نَفْسِكَ بِكَثْرَةِ السُّجُودِ»

وتارك الصلاة يضع نفسه على حافة الكفر لقوله - صلى الله عليه وسلم -: «الْعَهْدُ الَّذِي بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمُ الصَّلَاةُ، فَمَنْ تَرَكَهَا فَقَدْ كَفَرَ» ، وقوله - صلى الله عليه وسلم -: «إِنَّ بَيْنَ الرَّجُلِ وَبَيْنَ الشِّرْكِ وَالْكُفْرِ تَرْكَ الصَّلَاةِ»

أبعد كل هذا وأنت لا تريد الصلاة؟!!

ألا تريد لقاء الله الذي أسبغ عليك نعمه وفضلة؟!!

ألا تحب أن تبث شكواك ونجواك إلى سامع النجوى وكاشف البلوى؟!!

فهيا حبيبي في الله انفض عن نفسك غبار الكسل ..

هيا لا تستجب لوسوسة الشيطان ولا لهوى نفسك..

هيا خذ القرار بقوة وعاهد ربك على الالتزام بالصلاة وعدم تركها أبدا ما دمت حيا..

ففي الصلاة مستراح القلب من الهموم..

وفي الصلاة سعادة النفس بعد الغموم..

وإليك أخي الحبيب هذا الفيديو الرائع الذي يتحدث عن الصلاة:
www.al-feqh.com/18288.aspx
 

محب الصحابه

عضـو
التسجيل
6/11/10
المشاركات
2,287
الإعجابات
873
#2
بارك الله فيكم
 

الطريق إلى السعادة

عضو مشارك
التسجيل
18/5/13
المشاركات
69
الإعجابات
12
#3
وفيكم بارك وجزاكم الله خيرا
 
ابن ليبيا

ابن ليبيا

الوسـام الماسـي
التسجيل
23/10/12
المشاركات
3,571
الإعجابات
532
#4
جزاك الله خيرآ وبارك فيك
 

أعلى