شروق الامل

عضوية الشرف
التسجيل
14/2/13
المشاركات
8,566
الإعجابات
3,630
الإقامة
فى القلوب الطيبة
الجنس
Female
#1


قرار النجاح


هل تظن نفسك فاشلا؟ أم هل تظن نفسك ناجحا؟ أم أنت لا تدرى أأنت ناجح أم فاشل؟ متى تشعر بالنجاح؟ ومتى تشعر بالفشل؟
لا أظنك هنا تقرأ هذه السطور لكى تعرف الإجابة على هذه الاسئلة، بالطبع لا، لأن الإجابة ببساطة على هذه الأسئلة بداخلك أنت، فأنت الوحيد القادر على الإجابة على هذه الأسئلة.
ولكنى أستطيع أن أتحدث معك عن كيفية الإجابة عن هذه الأسئلة بل سأحاول أن أدلك على طريق لا أظنه بالطريق السهل ولا أظنه بالطريق المعتدل ولكنه طريق منحن، ملتف، به كثير من المطبات تسمى "الارتباك" وإشارات حمراء تسمى "الأعداء" وإشارات انتظار تسمى "العائلة" وإطارات سميكة تسمى "صدمات الحياة".
ولكن إذا كنت تملك احتياطيا يسمى "العزم والإصرار" ومحركا يسمى "المثابرة" مع تأمين شامل يسمى "الإيمان" فإنك ستصل فى نهاية هذا الطريق الصعب إلى مكان يسمى "النجاح".
والآن هل ترى أنك تملك هذه الأشياء للدخول فى هذا الطريق الصعب، ولأخذ هذا القرار "قرار النجاح"؟ نعم.. فالنجاح هو قرار يستطيع الإنسان أن يأخذه بنفسه ويخوض فيه ويتحمل مسؤليته كاملة وما عليك إلا أن تسلح نفسك بعدة أشياء أسردها باختصار فى الكلمات القليلة القادمة:
أولا: سلح نفسك بالثقة فى الله تعالى ثقة كاملة متكاملة وأن تعلم أن الله يساعد ويساند كل من يبتغى وجهه عزوجل بالتغيير والإصلاح وأنت تريد النجاح والأهم هنا هو أن تكون متيقنا من ثقتك بالله عز وجل كامل اليقين "يعنى متجربش ربنا" ثق تماما به واعمل وأنت واثق فيه وفى قدرته تمام الثقة.
ثانيا: ثق بنفسك أنت.. نعم أنت الذى تستطيع التغيير فى حالك وحال أمتك، أنت وحدك، فالله عز وجل استخلفك فى هذه الأرض، استخلفك أنت ووهبك عقلا ليس له مثيل فى مخلوقاته جميعا، هل تظن أنه وهبك إياه كى تستعمله استعمالا عاديا وتحصل به على لقب الإنسان العادى فى الأرض؟ بالطبع لا، فأنت تملك القدرة والإمكانيات والوسائل بداخلك أنت لكى تصبح ناجحا ويجب أن تعرف ذلك وتثق فيه جدا.
ثالثا: حدد هدفا أسمى، واعمل من أجله وابذل ما فى وسعك لتحقيقه، وكن واثقا تماما أنك ستصل إليه وأن الله سيوفقك من أجله مادمت عملت من أجله وبذلت ما فى وسعك لتحقيقه.
رابعا: حوِّل كل شىء حولك كدافع لك يكفل لك الاستمرار فى متابعة ما بدأت، فكما أمكنك تحديد الهدف فيمكنك بسهولة تحديد الدافع المناسب لما تفعل.
خامسا: كن محبا، شغوفا، تواقا لما تفعل، مستمتعا به، ولا تعتبره واجبا عليك فقط يجب تأديته واعلم جيدا أن النجاح والإبداع يأتى أولا من الاستمتاع والحب لما تفعل.
سادسا: كن صبورا مصرا حليما صامدا على ما تفعل وعلى ما تواجه لكى تصل إلى ما تريد ولا تنس أن الطريق إلى النجاح ليس بالطريق المعتدل السهل ولكن فى نهايته السعادة والرضى وكامل الارتياح.
سابعا: تجنب اليأس فهو أسهل سلاح لقتل طموحاتك وأحلامك وهو بمثابة الحفرة فى طريق النجاح والتى إذا وقعت فيها فلن تخرج منها بسهولة أما إذا تجنبتها وأدركت خطورتها كنت فى مأمن إلى أن تصل إلى نهاية طريقك بسلام.

منقول
 

alparq000

الوسـام الماسـي
التسجيل
21/9/03
المشاركات
4,086
الإعجابات
1,483
#2
مشكوررررر يغالي بارك الله فيك
 

شروق الامل

عضوية الشرف
التسجيل
14/2/13
المشاركات
8,566
الإعجابات
3,630
الإقامة
فى القلوب الطيبة
الجنس
Female
#3
شكراً لك أخى على مرورك العطر
 

أعلى