ALAA

عضوية الشرف
التسجيل
13/5/09
المشاركات
6,284
الإعجابات
963
الإقامة
Egypt
#1
خسارة قاسية لليكرز على يد سان أنطونيو











ألحق سان أنطونيو سبيرز بمضيفه لوس أنجليس ليكرز أقسى خسارة على أرضه في تاريخ مشاركاته بالأدوار الإقصائية 120-89 أمس الجمعة ضمن الدور الأول من البلاي أوف في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

وعزز سبيرز تقدمه على الفريق الأصفر 3-صفر وبات بحاجة إلى فوز وحيد كي يتأهل إلى الدور الثاني (نصف نهائي المنطقة الغربية).

وتعود أقسى خسارة سابقة لليكرز على أرضه إلى العام 2000 عندما خسر بفارق 29 نقطة أمام بورتلاند.

على ملعب "ستيبلز سنتر" وأمام 18997 متفرجاً تألق الثنائي تيم دنكان البالغ 37 عاماً (26 نقطة و9 متابعات) والموزع الفرنسي طوني باركر (20 نقطة و7 تمريرات حاسمة) دون أن يلعب الربع الأخير إذ أراحه المدرب، في حين سجل للخاسر الذي يغيب عنه نجمه الأول كوبي براينت وأفضل لاعب في الدوري سابقاً الكندي ستيف ناش وستيف بلايك وجودي ميكس المصابون، كل من لاعب الارتكاز دوايت هاورد 25 نقطة و11 متابعة، وداريوس موريس 24 نقطة والموزع أندرو غودلوك 20 نقطة والعملاق الإسباني باو غاسول ثلاثية مزدوجة "تريبل دابل" لأول مرة في البلاي أوف مع 11 نقطة و10 تمريرات حاسمة و13 متابعة.

وسدد لاعبو سبيرز بنسبة 61.2%، وحسموا المباراة في الربع الثالث الذي أنهاه البرازيلي تياغو سبليتر مصاباً بعد هبوطه بشكل غريب على الأرض، وقال مدرب سبيرز غريغ بوبوفيتش: إن سبليتر أصيب بالتواء في كاحله، ويتوقع أن يغيب مدة غير محددة عن الملاعب.
وعلق بوبوفيتش على الفوز: "لا يهم إذا كنت تلعب مواجه فريق كامل أو مشتت على غرار ليكرز اليوم، فالفريق الذي يواجهك يريد أن يربح، يجب أن تستخرج طاقتك وتكون لديك الاحترافية كي تلعب، لا يمكن أن تتوقع الفوز إذا كان كوبي غائباً أو هذا اللاعب مصاب".

أما دنكان الباحث عن لقب خامس في الدوري، فقال: "مانو (الأرجنتيني جينوبيلي) كان جيداً، طوني استعاد إيقاعه وأنا أشعر بحال جيدة، الأمور تسير على نحو جيد، آمل أن تكون مشكلة تياغو سبليتر (في كاحله) بسيطة".

وسيسعى سبيرز إلى حسم السلسلة غداً الأحد على ملعب ستيبلز سنتر أيضاً، علماً بأن أي فريق في تاريخ الدوري لم ينجح في قلب تأخره صفر-3 إلى تأهل 4-3.

وفي المنطقة الغربية أيضاً، قلب غولدن ستايت ووريرز تأخره بفارق 13 نقطة في الربع الثالث إلى فوز عزيز على دنفر ناغتس في اللحظات الأخيرة 110-108 وتقدم عليه 2-1 في السلسلة.

وعلى رغم إصابة في كاحله، سجل ستيفن كوري 29 نقطة و11 تمريرة و6 متابعات حاسمة للفائز.

فعلى ملعب "أوراكل أرينا" في أوكلاند وأمام 19596 متفرجاً، سجل ويلسون تشاندلر ثلاثية لدنفر قبل 16.5 ثانية على النهاية، مقلصاً الفارق إلى 109-108، ثم فقد غولدن ستايت الكرة قبل 5.3 ثوان من النهاية، إلا أن تاي لوسون الذي سجل 35 نقطة و10 تمريرات حاسمة لدنفر خسر الكرة في الوقت القاتل.

ومنح هاريسون بارنز (19 نقطة و7 متابعات) غولدن ستايت التقدم 110-108 من رمية حرة قبل 3.7 ثوان، لكن أندري إيغوودالا سدد كرة يائسة من حدود منتصف الملعب ارتدت من السلة لينتهي الوقت بخسارة فريقه.

وأضاف للفائز جاريت جاك 23 نقطة و7 تمريرات حاسمة.

وتقام المباراة الرابعة الأحد في أوكلاند.

وفي المنطقة الشرقية حذا نيويورك نيكس حذو سان أنطونيو وميامي هيت حامل اللقب، وتقدم على مضيفه بوسطن سلتيكس 3-صفر بعدما هزمه 90-76 على ملعب "تي دي غاردن" أمام 18624 متفرجاً.

وهذه المباراة الأولى التي يخوضها بوسطن بطل 2008 على أرضه منذ الاعتداءات التي طالت ماراثون المدينة في 15 الجاري.

وتألق كارميلو أنطوني مع الفائز مسجلاً 26 نقطة ووضع فريقه على سكة التأهل إلى الدور الثاني لأول مرة منذ عام 2000، والثأر من بوسطن الذي هزمه برباعية نظيفة في الدور الأول من بلاي أوف موسم 2010-2011.

وقال أنطوني: "كل مرة تخسر فيها بفارق كبير يكون طعم الهزيمة مراً، لا زلنا نتذكر ذلك، سنحاول حسم السلسلة الأحد".

وطرد لاعب نيكس جي آر سميث في الربع الأخير بعد ضربه بمرفقه جايسون تيري على وجهه وقد يوقف في المباراة التالية.

وأضاف لنيكس كل من ريموند فلتون وسميث 15 نقطة، فيما كان جيف غرين الأفضل لدى الخاسر مع 21 نقطة و9 متابعات، وأضاف بول بيرس 17 نقطة وكيفن غارنيت 12 نقطة و17 متابعة.


 

أعلى