abo_mahmoud

الوسـام الماسـي
التسجيل
22/12/10
المشاركات
4,121
الإعجابات
1,830
#1
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

يخطئ بعض الناس في اللفظ وقد يؤثرذلك على عقيدته وهو لايعلم
سئل فضيلة الشيخ:


ما رأيكم في هذه العبارة (لا سمح الله ) ؟ .

فأجاب قائلا :

أكره أن يقول القائل ( لا سمح الله ) لأن قوله ( لا سمح الله ) ربما توهم أن أحدا يجبر الله على شئ فيقول ( لا سمح الله ) والله – عز وجل – كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( لا مكره له ) .

قال الرسول صلى الله عليه وسلم : (لا يقول أحدكم اللهم أغفر إن شئت ، اللهم ارحمني إن شئت ، ولكن ليعزم المسألة ، وليعظم الرغبة فإن الله لا مكره له ، ولا يتعاظمه شئ أعطاه )

والأولى أن يقول : ( لا قدر الله ) بدلا من قوله : ( لا سمح الله ) لأنه ابعد عن توهم ما لا يجوز في حق الله – تعالى
-
سئل فضيلة الشيخ غفر الله له :
ما حكم قول ( لا قدر الله ) ؟ .
فأجاب بقوله :

( لا قدر الله ) معناه الدعاء بأن الله لا يقدر ذلك ، والدعاء بأن الله لا يقدر هذا جائز ، وقول (لا قدر الله ) ليس معناه نفي أن يقدر الله ذلك ، إذ أن الحكم لله يقدر ما يشاء ، لكنه نفى بمعنى الطلب فهو خبر بمعنى الطلب بلا شك ، فكأنه حين يقول ( لا قدر الله ) أي أسأل الله أن لا يقدره ، واستعمال النفي بمعنى الطلب شائع كثير في اللغة العربية وعلى هذا فلا بأس بهذه العبارة

اللهم نقي سرائرنا ونور بصائرنا بطاعتك وبعلمك وفضلك.....


من كتاب المناهي اللفظية
 

أعلى