malek111000

عضو ماسـي
التسجيل
17/4/10
المشاركات
1,058
الإعجابات
109
الإقامة
فلسطين المحتلة
الجنس
Male
#1


تزوجت امرأة رجلا يدعى ..اسماعيل..


وكان عالما جليلا درس على يد الأمام مالك..


وكان ثمرة هذا الزواج المبارك انجاب طفل أسموه


((محمداً)).


ومالبث ان مات زوجها ..اسماعيل..تاركا لها ولابنها الصغير مالاً


كثيراً ,فأخذت الأم تربي ابنها تربية اسلامية مباركة ,,ولعلها أرادت


ان يكون عالما من علماء المسلمين ,.ولكن مع الأسف الشديد


فأن ابنها أكمه اي اعمى منذ صغره وعندما يكون أعمى فمن الصعوبة


ان ينتقل من شيخ الى شيخ ومن بلد الى بلد لطلب العلم


وفتح الله عليها باب الدعاء فبدأت تدعو الله بإخلاص وبنية صادقة


وفي احدى الليالي وعندما كانت نائمة واذا بها ترى في منامها


الخليل ابراهيم عليه السلام يقول لها :


يا هذه قد رد الله على ابنك بصره بكثرة دعائك وأستيقظت المراة


واذا بها ترى ابنها مبصراً,, سبحانك ربنا يا من يجيب المضطر اذا دعاه


ويكشف السوء ,,


وبعد ان رد الله البصر لولدها بدأت الأم توجهه لطلب العلم وفتح الله


عليه ,,فألف بعد ذلك كتابا من اصح الكتب في هذه الدنيا بعد


كتاب الله واسم الكتاب_ صحيح البخاري_ نعم انه ((محمد بن اسماعيل


البخاري )) رزقه الله العلم وسعة الصدر..


الى كل من طرق ابواب الحكماء والأطباء ولم يجدوا الدواء



اطرقوا باب السماء ..لا تيأسوا من رحمة الله لا تقنطوا من


الدعاء لا تكفوا أيديكم عن الدعاء ان الله لا يمل حتى تملوا
 

عبدالالاه نور

موقوف
التسجيل
14/11/08
المشاركات
546
الإعجابات
81
#2
مجرب و الله ما خاب عبد دعى مولاه و بارك الله فيك
 
أبوأحمدهشام

أبوأحمدهشام

عضوية الشرف
التسجيل
6/4/09
المشاركات
6,388
الإعجابات
4,881
الإقامة
NETHERLAND
الجنس
Male
#3
جزاك الله خيرا ..
 

أعلى