وردة البستان

عضو محترف
#1
إحدى الصفات أو الهبات التي منحنا إياها الله تعالى هي هبة التخيل و الحلم، فمن خلال تخيلنا للاحلام و الأهداف التي نضعها في حياتنا يمكن أن نثبت الكثير من الامور لأنفسنا و لمجتمعنا .. و ما أجمل أن تأتي أحلامنا بالنفع علينا و على مجتمعنا بالخير ..
رجلنا اليوم هو سيرافين فيلاران Serafin Villarán من مقاطعة بروغوس، اسبانيا و الذي حلم في إحدى الايام بحلم كبير ألا و هو بناء قلعة خرافية خاصة به.

في ذلك الوقت كان سيرافين يبلغ من العمر 42 عاماً و يعمل بوظيفة لحام في مصنع حدادة محلي أي انه لم يكن لديه أي خبرة في عمل البناء و لكن مع ذلك أستمر في تحقيق حلمه بصبر و جهد، كان يقوم بتجميع الحجارة و الحصى الملساء من الأنهار المجاورة في بلدته و يبني منها قلعته الخاصة. اعتمد سيرافين في بناء قلعته على خياله و على بعض الكتب التي تتحدث عن القلاع الاسبانية الملهمة، و التي استفاد منها في بناء قلعته كما تشاهدونها.
تتكون القلعة من خمسة طوابق و عدة أبراج دائرية مع الأسوار .. و لكن للأسف مع هذا كله لم يكمل سيرافين بناء قلعته بسبب وفاته بعد عشرين عاماً من العمل و الجهد لكن عائلته قامت بحمل ارثه و إكمال قلعته المميزة و التي ينفقون عليها في كل عام 2000 يورو بدل إنفاقها على الرحلات ..​
لكن حلم سيرافين ببناء قلعته الخاصة لم ينتهي هكذا فقط بل أن القلعة قد لفت إنتباه الكثيرين من الزوار و السياح مما جعل البلدة تزدهر بشكل كبير و تعود بالنفع على جميع أهالي البلدة أو المقاطعة و على الرغم من ذلك فإن اسرة سيرافين لا ترغب بتحويل القلعة إلى عمل تجاري أي انه زيارته مجانية .​
أترككم مع ياقي الصور :​
 

أعلى