Forex Trader AE

عضو مميز
#1
انخفض الدولار الكندي من ارتفاع لمدة أسبوعين تقريبا ضد نظيره الأمريكي بعدما تم تنصيب مارك كارني، المحافظ لبنك كندا، رئيس لبنك انجلترا المركزي، مما أثار تكهنات حول من سيحل محله في أوتاوا.

تراجع العملة مع ضعف الرغبة في المخاطرة ووسط مخاوف من أن معاناة أوروبا من أزمة الديون وجمود الميزانية، الأمر الذي قد يدفع الولايات المتحدة الى الركود. انخفض سعر النفط الخام و هو أكبر مادة تصدير في كندا. و ارتفعت السندات بعدما قال وزير المالية جيم فلاهرتي أن الحكومة ستشكل قريبا لجنة خاصة لتجنيد استبدال كارني.

العملة الكندية، الملقب باللوني بسبب صورة الطيور المائية على عملة الدولار الكندي، انخفضت بقدر 0.3 في المئة الى 99،60 سنتا لكل دولار أمريكي قبل التداول دون تغير يذكر عند 99.31 سنتا في الساعة 5 مساء في تورونتو. وارتفعت في وقت سابق إلى 99.18 بعد أن بلغت 99.16 سنتا يوم 23 نوفمبر، وهو أقوى مستوى لها منذ 7 نوفمبر. الدولار الكندي الواحد يشتري 1،0065 $.

شركات الفوركس، فوركس، الفوركس، تاجر الفوركس، تداول العملات، توصيات الفوركس، اسعار العملات، تداول فوركس، اسعار الذهب، تجارة فوركس، توصيات الذهب
 

أعلى