ابن ليبيا

ابن ليبيا

الوسـام الماسـي
#1
استعاد فريقا ريفر بلايت واستوديانتيس شيئاً من توازنيهما بعد سلسلة خيبات فحققا فوزاً أولاً منذ أكثر من شهر حين تغلب الأوّل على "أونيون سانتا في" صاحب القاع 2-0 والثاني على اتلتيكو رافاييلا 3-1، فجر الأحد بتوقيت مكّة المكرّمة ضمن الجولة الرابعة عشرة من الدوري الأرجنتيني لكرة القدم.
فوز ريفر تحقق بفضل ثنائيّة الأوروغواياني رودريغو مورا نونيز في الدقيقتين 45 و70، ليمنح فريقه أوّل ثلاث نقاط كاملة منذ فاز على غودوي كروز 5-0 في 7 تشرين الأوّل/أكتوبر الفائت.
وشهد اللقاء طرد لاعب كريستيان راوول ليديسيما لنيله إنذارين صفراوين.
ولم يحقق الفريق بعد مباراة غودوي سوى نقطتين من ثلاث مباريات جناهما من تعادلين أمام ضيفه بوكا جونيورز (2-2) وأول بويز خارج أرضه (0-0) فيما خسر أمام مضيفه كويلمس 0-1.
عزز ريفر رصيده إلى 20 نقطة في المركز الثامن، فيما واصل أونيون تخبطّه برصيد 4 نقاط في المركز العشرين الأخير.
من جهته حقق استوديانتيس فوزاً صريحاً على ضيفه اتلتيكو رافاييلا بنتيجة 3-1، سجّل أهداف الفائز الكولومبي دوفان زاباتا بانغيرا في الدقيقتين 40 (من ركلة جزاء) و83 ورومان مارتينيز في الدقيقة 71.
رفع استوديانتيس رصيده إلى 21 نقطة في المركز السابع فيما تموضع اتلتيكو رافاييلا في المركز الثالث عشر برصيد 16 نقطة.
هذا الفوز الأوّل لاستوديانتيس منذ السادس من تشرين الاوّل/أكتوبر الفائت حين هزم كويلمس 2-1، وشأن ريفر حصد نقطتين فقط من مبارياته الثلاثة التالية قبل مواجهة اتلتيكو.
 

ALAA

عضوية الشرف
#2
جزاك الله خير
طرح رائع
تحياتي​
 

أعلى