yazzoun

عضو ذهبي
التسجيل
15/6/10
المشاركات
755
الإعجابات
407
الإقامة
Deutschland
#1
'',

- عنْ أبي هُريْرة رضي الله عنْهُ عن النبي صلى اللهُ عليْه وسلم قال : « منْ كان يُؤْمنُ بالله واليوْم الآخر فليقُلْ خيْرا ، أوْ ليصْمُتْ » متفق عليه .
وهذا الحديثُ صريح في أنهُ ينْبغي أن لا يتكلم إلا إذا كان الكلامُ خيْرا ، وهُو الذي ظهرتْ مصْلحتُهُ ، ومتى شك في ظُهُور المصْلحة ، فلا يتكلمُ .
- وعنْ أبي مُوسى رضي الله عنْهُ قال : قُلْتُ يا رسُول الله أيُ المُسْلمين أفْضلُ؟قال : « منْ سلم المُسْلمُون من لسانه ويده » . متفق عليه .
- وعنْ سهْل بن سعْدٍ قال : قال رسُولُ الله صلى اللهُ عليْه وسلم : « منْ يضْمنْ لي ما بيْن لحْييْه وما بيْن رجْليْه أضْمنْ لهُ الجنة » . متفق عليه .
- وعنْ أبي هُريْرة رضي الله عنْهُ أنهُ سمع النبي صلى اللهُ عليْه وسلم يقُولُ : إن الْعبْد ليتكلمُ بالكلمة ما يتبينُ فيها يزلُ بها إلى النار أبْعد مما بيْن المشْرق والمغْرب » . متفق عليه .
ومعنى : « يتبينُ » يتفكرُ أنها خيْر أمْ لا .
- وعنْهُ عن النبي صلى اللهُ عليْه وسلم قال : « إن الْعبْد ليتكلمُ بالكلمة منْ رضْوان الله تعالى ما يُلقي لها بالا يرْفعُهُ الله بها درجاتٍ ، وإن الْعبْد ليتكلمُ بالْكلمة منْ سخط الله تعالى لا يُلْقي لها بالا يهوي بها في جهنم » رواه البخاري .
- وعنْ أبي عبْد الرحمن بلال بن الحارث المُزني رضي الله عنْهُ أن رسُول الله صلى اللهُ عليْه وسلم قال : « إن الرجُل ليتكلمُ بالْكلمة منْ رضْوان الله تعالى ما كان يظُنُ أنْ تبْلُغ ما بلغتْ يكْتُبُ الله الله بها رضْوانهُ إلى يوْم يلْقاهُ ، وإن الرجُل ليتكلمُ بالكلمة منْ سخط الله ما كان يظُنُ أن تبْلُغ ما بلغتْ يكْتُبُ الله لهُ بها سخطهُ إلى يوْم يلْقاهُ ».رواهُ مالك في « المُوطإ » والترمذي وقال :حديث حسن صحيح .
- وعنْ سُفْيان بن عبْد الله رضي الله عنْهُ قال : قُلْتُ يا رسُول الله حدثني بأمْرٍ أعْتصمُ به قال :« قُلْ ربي الله ، ثُم اسْتقمْ » قُلْتُ : يا رسُول الله ما أخْوفُ ما تخافُ علي ؟ فأخذ بلسان نفْسه ، ثُم قال : « هذا » . رواه الترمذي وقال : حديث حسن صحيح .
- وعن ابن عُمر رضي الله عنْهُما قال : قال رسُولُ الله صلى اللهُ عليْه وسلم : « لا تُكْثرُوا الكلام بغيْر ذكْر الله ، فإن كثْرة الكلام بغيْر ذكْر الله تعالى قسْوة للْقلْب ، وإن أبْعد الناس من الله القلبُ القاسي » . رواه الترمذي .
- وعنْ أبي هُريرة رضي الله عنهُ قال : قال رسُولُ الله صلى اللهُ عليْه وسلم : « منْ وقاهُ الله شر ما بيْن لحْييْه ، وشر ما بيْن رجْليْه دخل الجنة » رواه الترمذي وقال : حديث حسن.
- وعنْ عُقْبة بن عامرٍ رضي الله عنْهُ قال : قُلْتُ يا رسول الله ما النجاةُ ؟ قال : « أمْسكْ عليْك لسانك ، ولْيسعْك بيْتُك ، وابْك على خطيئتك » رواه الترمذي وقال : حديث حسن .
وعن أبي سعيدٍ الخُدْري رضي الله عنْهُ عن النبي صلى اللهُ عليْه وسلم قال : « إذا أصْبح ابْنُ آدم ، فإن الأعْضاء كُلها تُكفرُ اللسان ، تقُولُ : اتق الله فينا ، فإنما نحنُ بك : فإن اسْتقمْت استقمْنا وإن اعْوججت اعْوججْنا » رواه الترمذي .
معنى « تُكفرُ اللسان » : أي تذلُ وتخْضعُ لهُ .
- وعنْ مُعاذ رضي الله عنهُ قال : قُلْتُ يا رسُول الله أخبرني بعملٍ يُدْخلُني الجنة ، ويُباعدُني عن النار ؟ قال :« لقدْ سألْت عنْ عظيمٍ ، وإنهُ ليسير على منْ يسرهُ الله تعالى عليه : تعْبُد الله لا تُشْركُ به شيْئا ، وتُقيمُ الصلاة ، وتُؤتي الزكاة ، وتصُومُ رمضان وتحُجُ البيْت إن استطعت إليْه سبيْلا،ثُم قال :« ألا أدُلُك على أبْواب الخيْر ؟ الصوْمُ جُنة . ،الصدقة تطْفيءُ الخطيئة كما يُطْفيءُ الماءُ النار ، وصلاةُ الرجُل منْ جوْف الليْل » ثُم تلا : {تتجافى جُنُوبهُمْ عن المضاجع }حتى بلغ { يعْملُون } [ السجدة : 16 ] . ثُم قال: « ألا أُخْبرُك برأس الأمْر ، وعموده ، وذرْوة سنامه »قُلتُ : بلى يا رسول الله : قال : « رأْسُ الأمْر الإسْلامُ ، وعمُودُهُ الصلاةُ . وذروةُ سنامه الجهادُ »ثُم قال :« ألا أُخْبرُك بـملاك ذلك كله ؟» قُلْتُ : بلى يا رسُول الله . فأخذ بلسانه قال : « كُف عليْك هذا »قُلْتُ: يا رسُول الله وإنا لمُؤاخذون بما نتكلمُ به ؟ فقال :ثكلتْك أُمُك ، وهلْ يكُبُ الناس في النار على وجُوههم إلا حصائدُ ألْسنتهمْ ؟ » .رواه الترمذي وقال : حديث حسن صحيح ، وقد سبق شرحه .
- وعنْ أبي هُريرة رضي الله عنهُ أن رسُول الله صلى اللهُ عليْه وسلم قال : « أتدْرُون ما الغيبةُ؟» قالُوا : الله ورسُولُهُ أعْلمُ . قال :« ذكرُك أخاك بما يكْرهُ » قيل : أفرأيْت إن كان في أخي ما أقُولُ ؟ قال : « إنْ كان فيه ما تقُولُ فقد اغْتبْته ، وإنْ لمْ يكُن فيه ما تقُولُ فقدْ بهتهُ » رواه مسلم .
- وعنْ أبي بكْرة رضي الله عنْهُ أن رسُول الله صلى اللهُ عليْه وسلم قال في خُطْبته يوْم النحر بمنى في حجة الوداع : « إن دماءكُم ، وأمْوالكم وأعْراضكُم حرام عليْكُم كحُرْمة يومكُم هذا ، في شهركُمْ هذا ، في بلدكُم هذا ، ألا هلْ بلغْت » متفق عليه .
- وعنْ عائشة رضي الله عنْها قالتْ : قُلْتُ للنبي صلى اللهُ عليْه وسلم حسْبُك منْ صفية كذا وكذا قال بعْضُ الرُواة : تعْني قصيرة ، فقال : « لقدْ قُلْت كلمة لو مُزجت بماء البحْر لمزجتْه ، » قالتْ : وحكيْتُ له إنسانا فقال : « ما أحبُ أني حكيْتُ إنْسانا وإن لي كذا وكذا » رواه أبو داود ، والترمذي وقال : حديث حسن صحيح .
ومعنى : « مزجتْهُ » خالطته مُخالطة يتغيرُ بها طعْمُهُ ، أوْ ريحُهُ لشدة نتنها وقبحها ، وهذا منْ أبلغ الزواجر عن الغيبة ، قال اللهُ تعالى : { وما ينْطقُ عن الهوى ، إن هُو إلا وحْي يوحى } [ النجم : 4 ] .
- وعنْ أنسٍ رضي الله عنهُ قال : قال رسُولُ الله صلى اللهُ عليْه وسلم : « لما عُرج بي مررْتُ بقوْمٍ لهُمْ أظْفار من نُحاسٍ يخمشُون بها وجُوههُمُ وصُدُورهُم ، فقُلْتُ : منْ هؤلاء يا جبْريل ؟ قال : هؤلاء الذين يأْكُلُون لُحُوم الناس ، ويقعُون في أعْراضهمْ ، » رواهُ أبو داود.
 

محب الصحابه

عضـو
التسجيل
6/11/10
المشاركات
2,287
الإعجابات
873
#2
بارك الله فيك
 

الكرويتى

عضوية الشرف
التسجيل
11/2/12
المشاركات
2,976
الإعجابات
1,529
#3
موضوع قيم ومفيد

يحتوى على الكثير من المعانى والعبر والعظات

بارك الله فيك وجعله فى ميزان حسناتك
 

yazzoun

عضو ذهبي
التسجيل
15/6/10
المشاركات
755
الإعجابات
407
الإقامة
Deutschland
#4
ربنا تقبل منا انك انت السميع العليم
 

hamdy salman6

VIP
التسجيل
26/8/14
المشاركات
2,509
الإعجابات
595
الإقامة
Egypt
الجنس
Male
#6
بارك الله فيك وجعله فى ميزان حسناتك اخى الكريم
 

أعلى