Mgreetings Italiano

عضو جديد
التسجيل
14/3/12
المشاركات
3
الإعجابات
1
#1
هل سمعت يوماً عن قصة نجاح تبدأ فى سن الخامسة والستين؟ هل سمعت يوماً عن انشاء امبراطورية ب 105 دولارات فقط؟

انها قصة نجاح الكولونيل هارلاند ساندرز مؤسس مطاعم “ كنتاكى فرايد تشيكن “ والتى بدأت عندما كان يبلغ من العمر65 عاما وهو السن الذى يترك فيه كبار السن العمل بحثا عن الراحه والاستمتاع بماتبقى من رصيدهم فى الحياة.حينما شرع الخواجة كنتاكى فى بناء امبراطوريته المنتشرة فى أكثر من 92 دولة حول العالم لم يكن فى جيبه الا 105 دولارات فقط حصل عليها من الضمان الاجتماعى .

ولد الكولونيل هارلاند ساندرز عام 1890، وتوفى والده وهو فى سن السادسة فاضطرت والدته الا العمل، وترك ساندرز المدرسة وتفرغ للاعتناء بأخواته الصغار، واضطر الى تعلم الطهى حتى أصبح طباخاً ماهراً وهو فى سن السابعة. فى العاشرة من عمره عمل فى مزرعه مقابل دولارين، وتزوجت أمه وهو فى الثانية عشر من عمره فاضطر الى ترك المنزل والعمل فى مزرعة فى ولاية انديانا.

درس القانون من خلال المراسلة وانتقل من عمل الى اخر مابين العمل فى التأمين وبيع الإطارات وكسائق مركب فى نهر أوهايو ومسئول عن محطة لخدمة السيارات. وكان يعمل جاهداً على تطوير نفسه فحصل على دكتوراه فى القانون بالمراسلة من جامعة ساذرن وهذه الشهادة ساعدته على العمل بالمحاماه ولكنه لم يجنى منها المال الذى يساعده على أن يحيا حياة كريمة.

كان ساندرز يعمل أيضاً على تطوير نفسه فى مجال الطهى وفن المطبخ على الرغم من انه لم يفكر يوماً فى تحويل هذه الهواية الى مهنة يكسب منها المال الوفير. فلقد راودته هذه الفكرة عندما افتتح محطة لخدمة السيارات فى مدينة كوربن فى ولاية كنتاكى حيث جاءه أحد الباعة الجائلين ليشكو له من عدم توافر مطعم مناسب فى المدينه .أخذ ساندرز يفكر فى تعليق البائع المتجول ثم قرر تحويل مخزن خلف محطة الخدمة إلى مطعم صغير يبيع فيه الدجاج المقلى والخضار الطازج وبعض البسكويت. وحينما اكتسب هذا المطعم الشهرة قرر ساندرز غلق محطة الوقود وتحويلها الى مطعم “ كافى ساندرز“. وفى أواخر عام 1930 أصبحت سعة المطعم 142 شخصاً وانخرط ساندرز فى دراسة “ فن إدارة المطاعم والفندق“ فى جامعة كورنيل.
لقراءة المزيد اضغط هنا
 

أعلى