abo_mahmoud

الوسـام الماسـي
التسجيل
22/12/10
المشاركات
4,120
الإعجابات
1,829
#1


العيد في الإسلام تجسيد لفكرة
العبادة وليس لمجرد السعادة

الاحتفال بالأعياد من الأمور الفطرية التي أجمعت عليها البشرية علي اختلاف أجناسها ودياناتها فلا توجد أمة ولا دين بلا عيد وارتبطت احتفالات الانسان بالعيد بمواسم الزراعة والحصاد واعتدال المناخ‏..


‏ وعندما جاءت الأديان السماوية ـ كما يقول الدكتور ربيع الجهمي مدرس التفسير وعلوم القرآن بجامعة الأزهر بالاسكندرية ـ ارتقت بالعيد من المادية إلي الروحانية وكان لذلك أثره البالغ في اعلاء المقاصد التي تناسب الانسان في الاحتفال بالعيد‏,‏ وفي سورة المائدة إشارة لهذا المغزي في الدين لقوله تعالي قال عيسي ابن مريم اللهم ربنا أنزل علينا مائدة من السماء تكون لنا عيدا لأولنا وآخرنا وآية منك وارزقنا وأنت خير الرازقين وقد جعل الاسلام الاحتفال بالعيد يتعلق بعبادة ترفع من شأن الإنسان ومظهرا للروابط والالتقاء علي معاني الفرحة والسعادة بين عموم المسلمين والتي تنبع من منطقين مختلفين ـ أولهما يري أن فراق رمضان عيد يستحق البهجة للعودة إلي الطعام والشراب وباقي العادات وهؤلاء حصروا معني الصيام في أنه يعلم صاحبه مشاعر الجوعي والمحرومين والانتهاء من هذا الحرمان هو عيد يستحق ان يقابل بالسرور والحلوي والثوب الجديد‏,‏ وهو ما يعتبر عيد الفكرة العابثة وثانيهما ينظر إلي
العيد باعتباره يوم الجائزة‏,‏ وحكمة الصوم عند هؤلاء تتمثل في القدرة علي ضبط النفس والنجاح في تحقيق ذلك هو مقياس الاخلاق والفضائل التي تستحق الاحتفال ببلوغ المراد من شهر رمضان وهذا هو عيد الفكرة العابدة ويضيف الدكتور ربيع الجهمي ان العيد علي مستوي الأمة يحمل رمزية دعوة الأمة بالتعالي فوق الماديات وأن المسلمين جسد واحد تسودهم روح الأسرة كما أنه إشعار بالقدرة علي التحمل والصبر والنجاح وهو يحقق معاني الاخاء والتراحم وكانت سنة الإسلام أداء زكاة الفطر قبل العيد
حتي لا تمتد يد الفقير في ذلك اليوم بالسؤال‏.‏
ولذلك شرعت الأعياد لتستكمل حلقة البر من المجتمع الاسلامي ويصبح قضية اجتماعية لقول النبي صلي الله عليه وسلم اغنوهم عن السؤال في ذلك اليوم وفي هذا رسالة الاسلام إلي الأغنياء بألا يتركوا الفقراء لفقرهم لقوله عز وجل لن تنالوا البر حتي تنفقوا مما تحبون ويؤكد الدكتور الجهمي إن
العيد في الإسلام لم يشرع للفرح المجرد ليكون مناسبة فارغة من الدلالات وموسما لمظاهر الانفاق في غير موضعه والخروج عن سلوكيات الاسلام الحميدة‏..‏ وإنما لتجديد الروابط الانسانية والتصالح بين المتخاصمين واقامة مجالس التراحم والمودة وازالة الاحقاد من النفوس واعلاء قيم التآخي والبذل والعطاء‏.‏
 

نجمة العالم

عضو مميز
التسجيل
24/5/12
المشاركات
225
الإعجابات
189
العمر
28
الإقامة
alhnan
#2
شكرا جزيلا لك اخي العزيز وعيد سعيد عليك وعلي الامة الاسلامية
 

abo_mahmoud

الوسـام الماسـي
التسجيل
22/12/10
المشاركات
4,120
الإعجابات
1,829
#3
جزاكم الله خيرا وشكرا علي مروركم الكريم

 

أعلى