الكيان الغامض

عضو مشارك
#1
'',



وبركاتة

في ضل انتشار دينا الإسلامي الحنيف بهذه السرعة والقوى، فهو الدين الحق، خاصتا انه حقق انتشارا واسعا في اهل الكتاب وفي (واوروبا وامريكا) عموما،
وبحسب دراسة كندية: ارتفاع التعداد السكاني المسلم في اوروبا من مهاجرين ومعتنقين الإسلام وفي وامريكا كذلك،حيث إرتفع عدد المسلمين في بريطانيا العضمى من82الف الى 2مليون ونصف،ويوجد في فرنسا اكثر من الف مسجد كانت أغلبيتها كنائس سابقا،
و25% من سكان بلجيكا مسلمون حاليا، وصرحت بلجيكا: ان طفل من كل ثلاثة اطفال اوروبيون سينتمي الى عائلة مسلمة سنة 2025م، والحكومة الألمانية كانت اول من يتحدث عن الموضوع علانية وصرحت: إن تناقص التعداد السكاني لا يمكن ايقافه الآن وان الأمر قد خرج عن السيطرة وإن دولتهم ستكون إسلامية بحلول عام 2050م،
وهناك حاليا في اوروبا 52مليون مسلم بمعنى انهم اكثر من جميع اليهود في العالم،ولاتختلف القصة كثيرا هناك في قارتين امريكا حيث انه في عام 1970 كان عدد المسلمين 100الف فقط ،والى عام 2008 اصبح المسلمون اكثر من 9مليون نسمة.
وصرحت الكنيسة الكاثوليكية مؤخرا ان عدد المسلمين تجاوز الحدود.

تتبادر الأسئلة الى ذهننا: هل يستسلمون لهذا الإنتشار الديني؟!! طبعا لا لن تستسلم اسرائيل ولا الكنيسة ولا البابا ولا الكهنة، إذا ماهي خطتهم؟!! دعونا لا نستهين بهم وبدراساتهم اللتي اجريت عن جميع دول وفئات المسلمين، فهم يعملون على ايقاف انتشار الدين او حتى الحد من سرعة انتشاره، بل ومحاولة نكس الأفراد المسلمة،
ويبين حال الأمة الإسلامية والعربية اليوم نجاحهم في تشوية صورة الدين وانه دين انتفاضات ومجازر وإرهاب للبشرية،ليصدوا الناس عن دين الله فالله قادر على ان يرد كيدهم في نحورهم.

توقعاتي: (رب ضارة نافعة) وستنهض الأمة الإسلامية بعد الربيع العربي بقوة، إلا إذا دخلنا في المرحلة التالية من الخطة الصهيونية.
 

micron

الوسـام الماسـي
#2
حياك الله اخي علي الموضوع الرائع فعلا الاسلام سيكون له شأن ... ولكن بدأ الاسلام غريبا وسيعود غريبا
 

abo_mahmoud

الوسـام الماسـي
#3
جزاكم الله خيرا وشكرا
 

أعلى