abo_mahmoud

الوسـام الماسـي
التسجيل
22/12/10
المشاركات
4,113
الإعجابات
1,828
#1
'',



  • كـــلمــآت نحــسبهــآ دعــاء لكــنهـا بلآء


إحـــذروآ إخــوتي أن تقولوآ هذه الكلمات

1)"اللهم إني لا أسألك رد القضاء ولكني أسألك اللطف فيه"
سبب النهي:فيه سوء أدب مع الله تعالى لأن فيه نوعاً من التحدي فكأنه يقول: يارب افعل ما شئت ولكن الطف فيه، بدلاً من أن يدعوه متذللاً أن يرفع عنه البلاء تماماً
ويعرف أنه بضعفه ليس حملاً للحظة ابتلاء واحدة من رب العالمين
" وأيضاً فيه منافاة للحديث الشريف عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا يردُّ القضاء إلا الدعاء


2) " الله يكفينا شر هذا الضحك"
سبب النهي: لا يجوز لأنه من الطِّيرة (التشاؤم)، وتوقع شيء مكروه سيحدث والعياذ بالله

3) " قول: "لا حول الله"
سبب النهي:النفي عياذ بالله من ذلك
والأصل من هذه الجملة: لا حول ولا قوة إلا بالله
أو يـا حول الله (الاستعانة بحول الله و قوته سبحانه وليس نفيها)

4) " قول: "فلان شكله غلط"
سبب النهي: لأن فيه سخرية على خلق الله تعالى واعتراضاً عليه وسخرية على الشخص نفسه مما فيه غيبة وإهانة له

5) تسمية نوع من الزهور: "عبَّاد الشمس"
سبب النهي: لأن جميع المخلوقات بما فيها الأشجار والزهور لا تعبد سوى الله سبحانه وتعالى ويجب تصحيح
هذا المصطلح مثلا بتسمية هذه الزهرة ب: زهرة الشمس أو تبَّاع الشمس أو دوار الشمس وهي الأصح.

6) القول عن الميت: "دُفن في مثواه الأخير"
سبب النهي: لأن هذه الجملة تتضمن إنكار البعث لأن القبر ليس المثوى الأخير

7) القول إذا ابتُلِيَ أحدهم بمصيبة: "فلان ما يستاهل"
سبب النهي: لأن فيه اعتراض على حكم الله واتهام لله سبحانه وتعالى بالظلم اذا افتُرِضَ أنه لا يستحق هذا الابتلاء
– تعالى الله عن ذلك.. وفيه جهل عن حكمة الابتلاء في بعض الأحيان برفع درجات المبتلى

8) القول عن الذي مات: "ربنا افتكره.. تذكره" <<
سبب النهي: لأن فيه نسبة صفة النسيان إلى ذات الله عز وجل، تعالى الله عن ذلك..
والله سبحانه وتعالى لا ينسى أحداً من خلقه ولا يتذكره إلا عند مجيء أجله فقط!! تعالى عن ذلك سبحانه

9) قول: "نسيتني يا فلان نساك الموت"
سبب النهي: لأنهم حكموا على ملك الموت بأنه ينسى ويقول الله سبحانه وتعالى في كتابه الحكيم : "لِكُلِّ أَجَلٍ كِتَابٍ"

10) قول البعض: "الله يظلمك كما ظلمتنني"
سبب النهي:لأن فيها اتهاما لله بالظلم، تعالى الله عن ذلك

11) قول: "الحمد لله الذي لا يحمد على مكروه سواه"
سبب النهي: سوء أدب مع الله يتضمن إعلاناً أنك تكره ما قضى الله، وكان
." الرسول صلى الله عليه وسلم إذا أصابه مكروه يقول: "الحمدلله رب العالمين على كل حال

اللَّهم اجعلنا ممن يستمعون القول فيتَّبعون أحسنه.. اللهم آآآمين
"لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين"

... اللهم إني أستغفرك وأتوب إليك من كل ذنب أذنبته ولكل معصية ارتكبتها فأغفر لي ... ولوالدي والمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات

-----------------
 

s_hagrasy

s_hagrasy

عضو ماسـي
التسجيل
24/6/08
المشاركات
1,383
الإعجابات
159
الإقامة
مصر
#2
شكرا لك اخي
 
abohasham

abohasham

مشرف سابق
التسجيل
20/5/11
المشاركات
3,486
الإعجابات
981
العمر
45
#3
بارك الله فيك اخى الكريم

معلومات هامة
 

khaled99

عضوية الشرف
التسجيل
6/8/10
المشاركات
16,470
الإعجابات
1,768
العمر
34
الإقامة
مصر- المنيا - منشأة بدينى
#4
جزاك الله خيرا ابو محمد على المعلومات القيمة التى دائما تتحفنا بها
ولكن لم أفهم هذه الجملة
) " قول: "فلان شكله غلط"
سبب النهي: لأن فيه سخرية على خلق الله تعالى واعتراضا عليه وسخرية على الشخص نفسه مما فيه غيبة وإهانة له
 

الليث الراهص

عضو فعال
التسجيل
16/7/09
المشاركات
172
الإعجابات
6
#5
بارك الله فيك
 

abo_mahmoud

الوسـام الماسـي
التسجيل
22/12/10
المشاركات
4,113
الإعجابات
1,828
#6
جزاك الله خيرا ابو محمد على المعلومات القيمة التى دائما تتحفنا بها
ولكن لم أفهم هذه الجملة
) " قول: "فلان شكله غلط"
سبب النهي: لأن فيه سخرية على خلق الله تعالى واعتراضا عليه وسخرية على الشخص نفسه مما فيه غيبة وإهانة له
.
ما حكم استخدام اللفظ التالي (هذا شكله غلط)؟



الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد:
فلا يجوز استعمال لفظ (هذا شكله غلط) بل هي لفظة منكرة يجب نبذها والتنفير منها لأنها مصـادمة لنص القـرآن والسنة قال تعالى:( لقد خلقنا الإنسان في أحسن تقويم) [التين: 4]. وقال تعالى: (ولقد كرمنا بني آدم)[الإسراء: 70] ولذلك نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن لطم الوجه لأن الله خلق آدم على صورته أي صورة المضروب، ولذا كان من إكرام بني آدم عدم التقبيح أو الضرب على الوجه. فقول (هذا شكله غلط) فيه إساءة أدب مع الله، فكأنه ينسب الغلط إلى الخالق لأن المخلوق لا دخل له بوجه ولا هو خلق وجهه. فهو بهذا يعيب الصانع والعياذ بالله تعالى.



المصدر
 

أعلى