mootazserry

موقوف
التسجيل
26/2/12
المشاركات
16
الإعجابات
0
#1
هل فكّرت يوماً بهديةٍ غير تقليديةٍ تهديها لوالدتك في 21 مارس؟ بالطبع سيكون الجواب نعم، لكنك للأسف نادراً ما تطبّق ذلك، لأنك غالباً ما تكرّر أفكارك وتشترى هدايا سبق أن قدّمتها لها.
يغرق السوق التجاري في هذه الأيام بألوان وأشكال هدايا عدّة، ويبحث الأبناء عن هدية يُفاجئون بها أمهاتهم، فهل يكتب لهم النجاح بتلك المهمّة؟
في هذا الإطار،تتشرف شركة Royal Surveillance systems المتخصصة في جميع أنظمة الاتصالات و الأنظمة الأمنية ولديها خبراء متخصصون في تلك الأنظمةCommunication & Security & Control Systems بعرض الحل وهو كاميرا مراقبة ذات أعلى درجة وضوح للصورة توفر لك الاتى:
1. مشاهدة متواصلة مع الأم طوال اليوم وهى فى بيتها من بيتك أو مكتبك أو عملك .
2. توفير وقتك للذهاب للزيارة و الاطمئنان عليها.
3. توفير مجهود الأم للقيام بزيارة أولادها لزيارتهم.
4. مشاهدة ومتابعة الأم لأحفادها طوال ساعات النهار.
5. حوارات مفتوحة طوال اليوم بين الأم و ابنائها نظرا لأحتواء بعض الكاميرات على خاصية الصوت .
6. ربط و اتصال الأم بالابناء الموجودين داخل و خارج البلد لأمكانية نقل الصوت و الصورة عبر شبكة الانترنت.
7. أمكانية استرجاع أى مشاهد سبق مشاهدتها نظرا لأمكانية التسجيل المتاحة لكل الكاميرات 24 ساعة.
وضمان لمدة عام كامل مع الاستبدال
للأستعلام أتصل على
035535245 - 01224179788 – 01001072302
الموقع الرسمى للشركة:
صفحتنا على الفيس بوك :
كما يمكن مراسله الشركة على :
العنوان: 325 Khaled Ebn El Waled Miami Alexandria, Egypt.
 

حسن عـلى

الوسـام الذهبي
التسجيل
26/7/10
المشاركات
1,502
الإعجابات
183
#2
شكرا لك اخى الفاضل

ولاكن لى تعليق بسيط على رقم 2 و 3

الهدية كدا ما بقتش هدية دى بقت عقوق وقطع لصلة الرحم

2. توفير وقتك للذهاب للزيارة و الاطمئنان عليها.
3. توفير مجهود الأم للقيام بزيارة أولادها لزيارتهم.
 

mootazserry

موقوف
التسجيل
26/2/12
المشاركات
16
الإعجابات
0
#3
أخى الفاضل حسن على
هناك العديد من الامهات التى لها أولاد غير موجودين فى نفس البلد أو القطر بالكامل سواء للعمل بالخارج أو الهجرة وليس هناك امكانية سهلة لكلا الابناء أو الامهات لمشاهدتهم أو الاتصال بهم بسهولة و ما نقدمه نحن هو وصل الامهات بالابناء و الاحفاد وليس دعوة بعد الذهاب الى الامهات بل يجب الذهاب اليهم كل يوم و كل ساعة و البر بهم
 

أعلى