ALAA

عضوية الشرف
التسجيل
13/5/09
المشاركات
6,284
الإعجابات
963
الإقامة
Egypt
#1
تعادل مخيب بين إنجلترا وكوريا الشمالية

AFP​

تعادل المنتخب الإنجليزي مع نظيره الكوري الشمالي سلباً في افتتاح مباريات الفريقين يوم الجمعة ضمن منافسات المجموعة السادسة لكأس العالم تحت 20 سنة كولومبيا 2011 FIFA.
ولم ينجح كلا المنتخبين في تسجيل أي هدف طوال الدقائق التسعين من اللقاء على الرغم من أن المنتخب الإنجليزي حصل على عدد من الفرص المهمة للتسجيل ولكن الحارس الكوري الشمالي أوم جين سونج حافظ على شباكه نظيفة ليتشارك الفريقان بنقطة من اللقاء.
توقفت الأمطار التي هطلت طوال اليوم على ميدلين مباشرة قبل انطلاق المباراة التي تابعها عدد قليل من الجمهور المكسيكي إلى جانب فرقة موسيقية أطربت الأجواء بعزفها المتواصل للموسيقى المحلية ضمن جنبات ملعب أتاناسيو جيراردوت.
بدأت المباراة بشكل بطيء من كلا الفريقين فيما كان المنتخب الإنجليزي هو الطرف الأفضل خصوصاً قبل نهاية الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي.
وكانت الفرصة الأولى في اللقاء للمنتخب الكوري الشمالي الذي كاد أن يفتتح التسجيل بعد مرور خمس دقائق فقط عندما سدّد جونج إيل جوان ركلة حرة من 18 متراً ذهبت بعيداً.
بعد البداية السريعة من المنتخب الكوري، تراجع الأداء حيث انتظر الجميع حتى الدقيقة 33 لمشاهدة فرصة أخرى ولكنها كانت للمنتخب الإنجليزي هذه المرة حيث أطلق سايدو بيراهينو تسديدة قوية من على حافة المنطقة ولكن الحارس الكوري أوم جين سونج أبعد الكرة التي تابعها كالوم ماكمانامان ولكن المدافع جانج سونج هيوك أبعد الكرة من أمام المرمى.
وفي الدقيقة 33 اخترق جيسون لوي الجهة اليمنى ومرر كرة عرضية أبعدها الدفاع الكوري قبل ثلاث دقائق من كرة عرضية أخرى من ماثيو فيليبس ولكن بيلي نوت سدد الكرة برأسه بعيداً.
وواصل المنتخب الإنجليزي ضغطه في الدقائق التالية حيث حصل على فرصة في الدقيقة 42 بعد تمريرة من بيلي نوت إلى ماثيو فيليبس ولكن تسديدة لاعب بلاكبول ذهبت بعيداً قبل دقيقتين من تسديدة لبيلي نوت من 25 متراً ذهبت بعيداً أيضاً.
وقبل نهاية الشوط الأول بثواني قليلة، أرسل كالوم ماكمانامان كرة عرضية تابعها بيلي نوت برأسه إلى جانب القائم قبل أن ينقذ الحارس الكوري مرماه من تسديدة سايدو بيراهينو لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.
ولم يرتق الشوط الثاني للمستوى المطلوب حيث كان هناك القليل من الفرص من كلا الفريقين حيث كانت الفرصة الأولى في الشوط الثاني للمنتخب الإنجليزي عن طريق بلير آدامز الذي سدد كرة قوية من الجهة اليمنى ولكن الحارس الكوري الشمالي أبعد الكرة فوق العارضة.
وفي الدقيقة 68 وبعد سيطرة كورية بدون أي خطورة، حصل المنتخب الإنجليزي على نصف فرصة بعد تمريرات متبادلة قبل أن يسدد بيلي نوت تسديدة ذهبت بعيداً.
وبعد خمس دقائق، كاد المنتخب الكوري الشمالي أن يسجل بعد أن اخترق باك سونج تشال الجهة اليسرى ومررة كرة عرضية ذهبت بعيداً.
وقبل دقيقتين على نهاية اللقاء، سدد دين باريت كرة قوية من 20 متراً ولكنها ذهبت بعيداً بدون أي خطورة لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي.





 

أعلى