المفترس المحترف

عضو مشارك
#1
عنوان القصيدة: عن ماذا اعبر عن ماذا اقول
تأليف: طه فهد مرشحة


____


عن ماذا أعبّر عن ماذا أقول

ولا أدري ما خَفِيَ لي من المستقبل المجهول

أرى نفسي تائهاً في عالم لم يعرف الرحمة

من الجاني من المسؤول

قد جَرَفَتْنِي أمواجُ السيولْ

إلى الهاوية إلى النهاية ماذا عسايَ أن أقول

قصَّتي مأساةٌ بذاتِها

قد قاربَ منْ عينايَ الذُّبول

يراني الناس سعيداً ويَرَوا منِّي القبول




ولكن لا يعملون ما بداخلي من قهرٍ وحزنٍ يطول

أنا تعيسٌ في الدنيا وفي الآخرة وأينما أذهب وأينما أجول

أنا ضحية الصِّعابِ والظُّروفِ التي تَحُوْلْ

قد حالت بيني وبين السرور ومن ثم أصبحت على الحَسْرَةِ أعول

صار الخوفُ هو صاحبي والحزن من خِلْقَتِي وحتى أزول

من يعلم ما يدور في قلبي وماذا يمرُّ وماذا يصيرُ وماذا يجول

أنا في الزمان لا لي مكانٌ ولا وطنٌ ولا حضورٌ ولا فاعلٌ وفَعْلٌ وفَعُوْل

ضِعْتُ بين أحرفِ الردى والألم أمرُّ في حفلٍ فتتوقف طَرَقاتُ الطُّبول

قلبي حارَ واحتارَ وسئمتُ من الناس والشعوب والعقول

أصبحَت أُذُنِي صمّاء ولساني أبكم وأنا لم أستطع التمييز هل أنا سليمٌ أم أنا مشلول

لا تعجب من كلامي فالغربة البعد عن الوطن الفشل التعاسة لها على كلامي مفعول

أنا لا أستحق الحياة ولا أستحق الموت أيضاً بل أستحق الصهرَ بالسائل المصهور بل هذا حتى لا أستحقهُ فقل لي الآن ما عسايَ أن أقول

ماذا أقول وفرحي وقلبي مقتول

ماذا عساي عن أقول

ماذا أقول ماذا أقول ماذا أقول


____


عنوان القصيدة: عن ماذا اعبر عن ماذا اقول
تأليف: طه فهد مرشحة


انتظر ردودكم المشجعة

 

ابوخطار

ابوخطار

مشرف سابق
#2
رد: طه فهد مرشحة - عن ماذا اعبر عن ماذا اقول

كبداية نستطيع القول // جيد //
ولكن لماذا كل هذا اليأس 000
أما قولك : ( أنا لاأستحق الحياة ولا أستحق الموت ) ففيه خطأ كبير جداً جداً قال تعالى / '', / (( تبارك الذي بيده الملك وهو على كل شيء قدير * الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملاً وهو العزيز الغفور * )) صدق الله العظيم
لذلك يا صاحبي ليس عليك إلا أن تحسن عملك لتخرج من امتحان الحياة فائزاً بالجنة إن شاء الله
أتمنى لك التوفيق
 

المفترس المحترف

عضو مشارك
#3
رد: طه فهد مرشحة - عن ماذا اعبر عن ماذا اقول

كبداية نستطيع القول // جيد //
ولكن لماذا كل هذا اليأس 000
أما قولك : ( أنا لاأستحق الحياة ولا أستحق الموت ) ففيه خطأ كبير جدا جدا قال تعالى / '', / (( تبارك الذي بيده الملك وهو على كل شيء قدير * الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملا وهو العزيز الغفور * )) صدق الله العظيم
لذلك يا صاحبي ليس عليك إلا أن تحسن عملك لتخرج من امتحان الحياة فائزا بالجنة إن شاء الله
أتمنى لك التوفيق
هذه مبالغة الغرض منها التأثير في نفس القارىء...
شكرا على ردك الجميل
تحياتي
 

أعلى