khaled helal

khaled helal

عضوية الشرف
#1
ورحمته الله وبركاته


الحمد لله حمد الشاكرين على نعمة الإسلام وكفى بها نعمة , من منطلق وضع السم فى العسل

وأستغلال دور الصحافة فى نشر الأفكار الخبيثة والهدامة , والتى تثير الفتنة الطائفة وتدمر مبدأ المواطنة لكل المصريين أكتب إليكم:-

نشرت أحدى الصحف المصرية. مقال بعنوان (حينما يتحول المسلمون إلى أقلية)

صفحة 13 للكاتبة (ماريان جورج)

تحدثت الكاتبة بإفتراضات خبيثة وشبهت المسلمين بالمسيحيين وهذا التشبيه لايصح شرعاً .

ذكرت الكاتبة أحداثهم من هدم كنائسهم وتظاهرهم الذى لايثمن ولايغنى من جوع, تحدثت الكاتبة وهى تحمل بداخلها الغل والكراهية للمسلمين . تحدثت عن أحداث أطفيح وبعض الأحداث الأخرى التى تعرضم لها فى الفترة الماضية , ألم تعلمى أن دولتنا هذه دولة إسلامية وأن الأغلبية العددية للمسلمين .ألم تعلمى أن الحجم الحقيقى لكم 4.5 مليون وهذايتوافق مع ما كشف عنه الفاتيكان في مطلع هذا العام من أن عدد المسيحيين في مصر لا يتعدى رقم الـ 4.5 مليون مسيحي.

وأنتم فى حالة غثيان لاتتدرون ماذا تقولون والدليل مقالكم هذا


كيف تتجرائى على الشيخ محمد حسان والأستاذ عمرو خالد وتقولين (يا أرض أنشقى وابلعينا) إنهم أكبر وأعلى من ذلك .. لماذا تقوم الدنيا وتقعد حينما يتعرض أحد للقساوسة والرهبان .. أليس هذا تفرقة وتلاعب , هؤلاء يخافون على مصلحة البلد وليسوا كمن يستغلوا مناصبهم وشركاتهم فى الموافقة على المطالب المطموحة والجميع يدرى ماذا أقصد.

مقال كله كذب وتدليس وغير مرتب وغير منطقى .. لذا أنصحك أخت ماريان بالأبتعاد عن الكتابات الدينية الساخرة والأتجاه إلى ركن المطبخ أو التدبير المنزلى .




أكتفى بهذا ..

بقلم خالد هلال
 

منى

الوسـام الماسـي
#2
رد: الرد على (ماريان جورج) الكاتبة بجريدة المصرى اليوم (حين يتحول المسلمون إلى أقلية)

(ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتتى تتبع ملتهم)

وهاهم يشنون حرب ضد مشايخنا

سبحان الله يتحججون فى حربهم هذه بأن المشايخ حرضوا الناس على التصويت بنعم بأسم الدين

والحقيقة هم من فعل ذلك ، بمقالات تحريضية وكلمات يلقيها باباهم فى الكنيسة وغيره


هم من يريدونها حرب طائفية ، ولن يحدث بأذن الله فعقولهم من زجاج نستطيع التغلب على أفكارهم هذه

أسأل الله أن يحفظ بلدنا مصر وسائر البلاد الأسلامية ،

وأن يمكن للأسلام فى كل مكان رغم كيد وحقد الحاقدين


جزاك الله خيرا مشرفنا الكريم وبارك فيك
 
التعديل الأخير:

mido1986

عضو محترف
#3
رد: الرد على (ماريان جورج) الكاتبة بجريدة المصرى اليوم (حين يتحول المسلمون إلى أقلية)

سبحان الله العظيم ...ه>ه اساليب اليهود وهده احد اخر اوراقهم عنما يجدون بلدا مسلما بدات تنتشر فيه نوع من العدالة الاجتماعية ولايجدوا له نقطة ضعف يبدؤوا في اثارة الفتن بين الطوائف واللعب على وتر الاقليات

اللهم اجلع كيد اليهود في نحرهم
 

جهاد ع

عضوية الشرف
#4
رد: الرد على (ماريان جورج) الكاتبة بجريدة المصرى اليوم (حين يتحول المسلمون إلى أقلية)

ملة الكفر واحدة

وسيبقى هؤلاء يدسون الدسائس والافتراءات على الامة " فالعيار الذي لا يصيب يدوش" اي ستكون له اثار ولو بعد حين وما يزالون يكذبون حتى يصدقوا هم انفسهم افتراءاتهم وتدليسهم والعداء للاسلام والمسلمين متأصل فيهم فحذرنا رب العزة وهو اخبر بهم قائلا

"ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتتى تتبع ملتهم"

"ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين"

وقضاء الله هو الفصل

وكان امر الله قدرا مقدورا

ولكنهم يا اخي لا يعلمون

جزاك الله خيرا اخي الكريم خالد هلال لتكون سيفا من سيوف الله تدافع عن الاسلام و الامة وكرامتها ومجدها وعزتها
 
dodofula24

dodofula24

الوسـام الذهبي
#5
رد: الرد على (ماريان جورج) الكاتبة بجريدة المصرى اليوم (حين يتحول المسلمون إلى أقلية)

 
الجازية

الجازية

عضوية الشرف
#6
رد: الرد على (ماريان جورج) الكاتبة بجريدة المصرى اليوم (حين يتحول المسلمون إلى أقلية)



حياك الله اخينا خالد وبارك بك

وكما قال أخينا جهاد ملة الكفر واحدة

فلا تخاطب السفهاء فيما يجهلون وهم عن الحق يستكبرون

كل من لا يؤمن بالله هم في ضيق فكري مهما تعددت ثقافاتهم وزادت أكثريتهم

فالكثرة في الجهل أمحق

وان كانت الكاتبة صاحبة الأفق الضيق ترى أن المسلمين هم اقلية

فذلك لأن لها نظرة محدودة ولا تستطيع التبصر للحقائق

إنما تدور في حلقة فكرها المتدني والذي غالباً ما يطرح لها الأفكار الفوضوية والهمجية

أما ما ذكرت للمشايخ فهي تعاني من عقدة اللارؤية والتفكير بسطحية فكيف تخاطب من يستكبرون عن الحق وهو الله

فسبحانه وهو القائل : "فذرهم يخوضوا ويلعبوا حتى يلاقوا يومهم الذي يوعدون".

شكر الله لك أخينا وبارك بك



 

ommarime

الوسـام الماسـي
#7
رد: الرد على (ماريان جورج) الكاتبة بجريدة المصرى اليوم (حين يتحول المسلمون إلى أقلية)

جزاك الله خير اخى خالد
كما نعلم جميعنا إخواني الكرام ما حدث و ما زال يحدث في هذا المقال وغيره
فهو فتنه لكى نأكل فى بعض و ما تم نشره من كلام يسيء للمسلمين فكل ما علينا اننا
لا ننظر اليه ولا اى شىء لم يوجد لان كل ما ينشروه فهو يدل على ضعفهم وقلة حيلتهم
وهل تناسى النصارى أن الإسلام هو من انتشلهم من رق عبودية الرومان
إخوانهم في الدين وأعدائهم في الطائفة" حيث كانوا يسامون سوء العذاب
حتى ليذكر المؤرخ القبطي إيسوذورس في كتابه الخريدة النفيسة في تاريخ الكنيسة

ما حدث لمينا أخ البطريرك بنيامين بطريرك الإسكندرية وقتها فقال
أرسله المقوقس مقيدا إلى هرقل ولاطفه ليتبع المبادئ الخلقيدونية
فلم يقبل فالقاه في النار حتى كاد أن يحترق ثم أخرجه وضربه على فكه
حتى كسر أسنانه ثم ملأ كيسا بالرمل وقيده به وطرحه في البحر حتى مات
والبطريك بنيامين نفسه كان هاربا مختبئا في الصحراء حتى جاء عمرو بن العاص

فبعث من ينادى عليه أن يخرج وله الأمان فخرج وجاء إلى عمرو بن العاص
فرده إلى كرسيه وأمنه على رعيته أذن ومن المفروض ان يخشى النصارى من الإسلام
 

يسعد صباحك

عضوية الشرف
#8
رد: الرد على (ماريان جورج) الكاتبة بجريدة المصرى اليوم (حين يتحول المسلمون إلى أقلية)



جزاك الله خير أخي العزيز خالد ,

ليس هناك أي شيءٍ يُقال بعد رد الأخوه جزاهم الله خير

وفقك الله ورعاك
 
khaled helal

khaled helal

عضوية الشرف
#9
رد: الرد على (ماريان جورج) الكاتبة بجريدة المصرى اليوم (حين يتحول المسلمون إلى أقلية)

حياكم الله اخوانى ... باركـ الله فى الجميع . تحياتى لكمـ ,.
 

أعلى