ommarime

الوسـام الماسـي
التسجيل
6/1/10
المشاركات
5,212
الإعجابات
2,511
#1

مع هبوب نفحات العبير..
ولهف النفوس المؤمنة لاستنشاقها بعمق...
وبعد طول انتظار جلست مع نفسي وهي تتساءل...
لماذا غيري يجتهدون في الطاعات ولا أجتهد؟!
ولم الناس من حولي يصلون الركعات الطوال...؟!
ويختمون الختمات وتدمع أعينهم عند قراءة الآيات؟
ويقبلون على الإنفاق والصدقات؟! بل ويتسابقون ويسارعون في
الخيرات؟!...
وأنا.. وأنا.. أريد بل أتمنى أن أكون مثلهم ولكن! لا أستطيع!!
وليس عندي طاقة للعمل كما عندهم؟!

يا اللـــــــــــــه.. ما أجمل بريق الدموع في
عيون المصلين بعد الصلاة ...
فلماذا يبكون ولا أبكي..؟!

وأنا أجد في نفسي حب الخير الذي عندهم!! ولكنهم يبكون عند سماع آيات لا تبكيني!
بل ولا تحرك في ساكنا!

فيا للعجب ! أين الخلل.. وما السر الذي عندهم وليس عندي؟؟!!

قلت لها مجيبة:
سينقضي عجبك يا نفسي .. عندما تقرأين قول ربك جل وعلا
(فإن تولوا فاعلم أنما يريد الله أن يصيبهم ببعض ذنوبهم).

وحديث الحبيب صلى الله عليه وسلم:" إن الرجل ليحرم الرزق بالذنب
يصيبه
"
الراوي: ثوبان مولى رسول الله - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح
- المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب
- الصفحة أو الرقم: 3/289 .


أتدرين يا نفسي ما الرزق؟..
إن الرزق: دنيوي وديني.. وكما يحرم العبد الريال بسبب الذنب,
فإنه يحرم الحسنة, والركعة
والدمعة والصدقة.... بسبب الذنب!!
وأعظم الأرزاق أرزاق الدين.. وأعظم الحرمان حرمان الدين!

قال الحسن البصري -رحمه الله - لرجل شكا له عجزه عن القيام كل ليلة
مع أنه يجهز الماء للصلاة!
قال له: انظر فقد تكون كبلتك الذنوب والخطايا....

لعل لسان حالك يقول الآن: إذن ما الحل؟

فقط نجلس مع أنفسنا جلسة مصارحة,
ونتذكر ذنوبا أحصاها الله ونسيناها,
ونستغفر كثيرا... كثيرا

لنطلقها من القلب, ونستشعر عظمة الذنب,
"نستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم ونتوب إليه"

نستغفر الله من جميع الذنوب.. صغيرها وكبيرها...
دقها وجلها..
علانيتها وسرها..

نستغفر الله من كل ما لا يرضي الله..
من نظرة أو كلمة أو عمل قلب أو ما اجترحنا من السيئات...

لأن عندنا نوايا وعزائم للعمل الصالح..
وقد لا نستطيع بلوغها بسبب هذه العوائق..
التي هي أشبه بالقيود التي تقعد صاحبها عن الخير..

فما هي إلا أن تطرف العين.. وتمضي أيام الشهور سراعا..
وقد نكون نحن المساكين في الوراء..
وفي مؤخرة الرحل لم نبلغ ما بلغ المشمرون
الفائزون في ميدان السباق وفي مضمار الحياة
أجمع!!

لذا كان لزاما علينا جميعا أن نبدأ بالتخلية قبل التحلية!

وبالمقاطعة لكل مالا يحبه الله......


اللهم
أرزقنا فعل الخيرات وترك المنكرات وحب المساكين
وأن تغفر لنا وترحمنا
وإذا أردت فتنة قوم فتوفنا وأنت راضٍ عنا
اللهم إنا نسألك حبك وحب من أحبك وحب كل عمل يقربنا إلى حبك
وحب نبيك سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
اللهم أغفر لنا ذنوبنا كلها دقها وجلها علانيتها وسرها
ما علمنا منها وما لم نعلم
اللهم إنا نعوذ بك من قلب لا يخشع ومن عين لا تدمع ومن نفس لا تشبع
ومن دعوة لا يستجاب لها
اللهم آمين

 

منى

الوسـام الماسـي
التسجيل
23/10/09
المشاركات
3,172
الإعجابات
456
الإقامة
الاسكندريه
#2
رد: لماذا يبكون ولا أبكي؟

موضع قيم سلمت يمناك أختى الكريمة
 
الجازية

الجازية

عضوية الشرف
التسجيل
8/7/08
المشاركات
5,800
الإعجابات
2,689
الإقامة
العالم العربي
#3
رد: لماذا يبكون ولا أبكي؟

شكر الله لكِ أم مريم وجُزيتِ الجنان
 

يسعد صباحك

عضوية الشرف
التسجيل
29/7/05
المشاركات
21,626
الإعجابات
4,017
#4
رد: لماذا يبكون ولا أبكي؟

موضوع قيّم جزاك الله خير أختنا الفاضلة وبارك الله بك
 

ommarime

الوسـام الماسـي
التسجيل
6/1/10
المشاركات
5,212
الإعجابات
2,511
#5
رد: لماذا يبكون ولا أبكي؟

وجزاكم الله خير ما فى الدنيا وخير ما بعدها
 

جهاد ع

عضوية الشرف
التسجيل
11/2/10
المشاركات
13,400
الإعجابات
794
الإقامة
الاردن
الجنس
Male
#6
رد: لماذا يبكون ولا أبكي؟

اللهم آمين
جزاك الله خيرا اختنا الكريمة ام مريم
 

ommarime

الوسـام الماسـي
التسجيل
6/1/10
المشاركات
5,212
الإعجابات
2,511
#7
رد: لماذا يبكون ولا أبكي؟

وجزاك الله خير الجزاء اخى جهاد
 

أعلى