ابوعناد22

عضو محترف
#1
'',

:wow:
أعاد ريال مدريد وصيف بطل الموسم الماضي الفارق إلى 7 نقاط بينه وبين غريمه التقليدي برشلونة المتصدر، بفوزه الثمين على مضيفه راسينغ سانتاندر 3-1 يوم الأحد في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ولم يجد ريال مدريد أي صعوبة في تحقيق الفوز على الرغم من غياب نجمه وهدافه الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو بسبب الإصابة التي تعرض لها في المباراة الأخيرة أمام ملقة (7-صفر) في المرحلة الماضية، والتي ستبعده عن الملاعب 10 أيام. كما غاب للسبب ذاته الألماني التونسي الأصل سامي خضيرة.

وغاب أيضاً البرازيلي ريكاردو كاكا والفرنسي لاسانا ديارا وألفارو أربيلوا.

وحسم ريال مدريد نتيجة المباراة في شوطها الأول بتسجيله هدفين عبر الدولي التوغولي إيمانويل أديبايور بعد تمريرة من الدولي الألماني مسعود أوزيل الذي توغل داخل المنطقة بعد تمريرة من تشابي ألونسو وهيأها إلى أديبايور الخالي من الرقابة فتابعها بسهولة داخل مرمى الحارس (24).

وهو الهدف الثاني لأديبايور مع النادي الملكي في الدوري منذ انتقاله إلى صفوفه في فترة الانتقالات الشتوية على سبيل الإعارة من مانشستر سيتي الإنكليزي، بعد الأول في مرمى ريال سوسييداد (4-1) في المرحلة الثانية والعشرين في السادس من شباط/فبراير الماضي.

وعزز الدولي الفرنسي كريم بنزيمة تقدم الضيوف بهدف ثان بعد 3 دقائق إثر تلقيه كرة من أوزيل أيضاً (27).

وحصل راسينغ سانتاندر على ركلة جزاء إثر عرقلة المهاجم الدولي المكسيكي ولاعب برشلونة السابق جيوفاني دوس سانتوس من قبل تشابي ألونسو داخل المنطقة، فانبرى لها بابلو بينيوس لكن إيكر كاسياس تصدى لها (53).

ونجح السويدي كينيدي بكرجي أوغلو في تقليص الفارق عندما تلقى كرة داخل المنطقة من الجزائري مهدي لحسن فتابعها على يمين الحارس إيكر كاسياس (70).

ثم أعاد بنزيمة الفارق إلى سابق عهده عندما تلقى كرة من الأرجنتيني أنخل دي ماريا بعد مجهود فردي فتوغل داخل المنطقة ولعبها لولبية على يسار الحارس طوني (75) رافعاً رصيده إلى 9 أهداف على لائحة الهدافين.

وحصل ريال مدريد على ركلة جزاء إثر عرقلة دي ماريا داخل المنطقة من قبل المدافع مارك طوريخون فانبرى لها أديبايور لكن الحارس طوني حذا حذو كاسياس وأنقذ الموقف (85).

ألميريا يتخلص من القاع وبلباو خامساً



وتخلص ألميريا من المركز الأخير بفوزه الثمين على مضيفه هيركوليس أليكانتي 2-1.

وسجل الجزائري سفيان فغولي (70) والكاميروني موديست مبامي (73) هدفي ألميريا، وأبراهام باز (51) هدف هيركوليس أليكانتي.

ورفع ألميريا رصيده إلى 25 نقطة وارتقى إلى المركز التاسع عشر قبل الأخير بفارق نقطة واحدة خلف هيركوليس أليكانتي الثامن عشر.

واستغل ألميريا خسارة ملقة أمام ضيفه أوساسونا بهدف وحيد سجله سيرجيو فرنانديز في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

وتراجع ملقة إلى المركز الأخير بعدما تجمد رصيده عند 23 نقطة، فيما ارتقى أوساسونا إلى المركز الرابع عشر برصيد 29 نقطة بفارق نقطة واحدة أمام سبورتينغ خيخون الذي أنعش آماله بالبقاء في دوري النخبة بالفوز على ضيفه خيتافي بهدفين نظيفين سجلهما ميغل دي لاس كويفاس (32) ودييغو كاسترو (41).

وأبقى ليفانتي بدوره على آماله بفوزه الثمين على ضيفه إسبانيول بهدف وحيد سجله الإكوادوري فيليبي كايسيدو في الدقيقة 27.



واستغل أتلتيك بلباو خسارة إسبانيول وانتزع منه المركز الخامس بفوزه على ضيفه إشبيلية بهدفين نظيفين سجلهما الأرجنتيني فيديريكو فازيو (66 خطأ في مرمى فريقه) وأندوني إيراولا (88 من ركلة جزاء).

ورفع أتلتيك بلباو رصيده إلى 41 نقطة مقابل 40 نقطة لإسبانيول و38 لإشبيلية الثامن.
.
 

أعلى