ابوعناد22

عضو محترف
التسجيل
27/11/10
المشاركات
621
الإعجابات
58
#1
'',

:wow:
تصدر الاسترالي الشاب برنارد توميتش عناوين الصحف الصادرة اليوم الاحد عقب ادائه الشجاع وخسارته امام الاسباني رفائيل نادال الا ان اكثر الوجوه الشابة تأثيرا والمتبقية في بطولة استراليا المفتوحة للتنس هو الكندي ميلوش راونيتش المتأهل من التصفيات.

وشق اللاعب الشاب صاحب الارسالات القوية والبالغ من العمر 20 عاما والذي لم يكن معروفا بشكل فعلي خارج كندا قبل اولى البطولات الاربع الكبرى هذا العام طريقه عن طريق التصفيات وتجاوز اثنين من المصنفين ليبلغ الدور الرابع على ملاعب ملبورن بارك.

وجاء فوز راونيتش في الدور الثاني على حساب الفرنسي ميشيل لودرا وحملت المباراة اسرع ضربات ارسال في البطولة الى الان حيث بلغت سرعتها 230 كيلومترا في الساعة.
:wink:
وخلال ثاني مشاركة له في البطولات الاربع الكبرى سدد راونيتش 31 ضربة ارسال ساحق ليفوز على الروسي ميخائيل يوجني المصنف العاشر في الدور الثالث مما استدعى مقارنة بينه وبين بطله المفضل بيت سامبراس.
:133:
وبدا راونيتش الذي ولد في الجبل الاسود حيث كان عمه يشغل منصب نائب الرئيس ذات يوم قبل ان ينتقل الى كندا عندما كان في الثالثة من عمره غير متوتر بسبب ما وصل اليه في البطولة الى الان.
:5998:
وقال راونيتش عقب تغلبه على يوجني "اعرف ان بوسعي ان العب بشكل جيد كما ادرك ان بامكاني ان العب بهذا المستوى."
:eye:
واضاف "كنت اعرف ان الفرص تصب في مصلحته الا انني اعرف ايضا انني خضت استعدادات قوية لهذه المباراة بحيث كان بامكاني ان استمر فيها مهما طال امدها. لا يمكنني القول انني كنت سأشعر بالصدمة اذا لم اكن موجودا هنا. الا انني لا اشعر بأي صدمة لوصولي الى هذه المرحلة."
.
ومثل بيت سامبراس الحاصل على 14 لقبا على صعيد البطولات الاربع الكبرى المثل الاعلى الذي نشأ عليه راونيتش الذي سيدخل ضمن اول مئة لاعب في التصنيف العالمي عقب مسيرته في بطولة استراليا حيث يقوم راونيتش باعادة مشاهدة مباريات اللاعب الامريكي المسجلة لديه.
...
وارجع راونيتش البداية القوية للعام الى اصابة تعرض لها في نهاية الموسم مما ادى لامتداد فترة نهاية الموسم بالنسبة له اضافة الى عامل التهدئة الذي وفره له مدربه الجديد جالو بلانكو وهو ما جنبه الانهيار في الملعب.
:5998:
وقال "جلسنا في الكثير من المرات وتبادلنا الحديث من القلب بشأن هذا الامر...لقد استطعت ان اغير مجريات الامور."
.
 

أعلى